المؤتمر نت - من جمعة الحوار(ارشيف)

المؤتمرنت -
ملايين اليمنيين يشاركون اليوم في جمعة الثبات
يؤدي الملايين من أبناء اليمن صلاة الجمعة اليوم في ميدان السبعين في أمانة العاصمة وفي كافة عواصم محافظات الجمهورية فيما أسمي بجمعة الثبات وذلك تأكيداً على تمسكها بواجبات الإيمان وإملاءات الحكمة اليمانية وأداء المسؤوليات الوطنية في صيانة الشرعية الدستورية ووقوفها المبدئي الثابت مع قيادتها السياسية العليا والتمسك بعهدها وبيعتها لولي الأمر والتعبير عن الرفض والتصدي لكل أعمال التخريب والفوضى والخروج على النظام والقانون ووقوفها صفاً واحداً في حماية المكاسب والمنجزات في وطن الثاني والعشرين من مايو العظيم وتحقيق الأمن والاستقرار والسير قدماً في طريق استئناف الحوار الوطني الشامل وصولاً لتحقيق الاصطفاف الوطني العظيم في مواجهة كل المخاطر والتحديات وتأكيد الاحترام والتقدير من كل أبناء الشعب للمؤسسة الوطنية الرائدة القوات المسلحة والأمن.. التي هي مؤسسة الثبات وأنموذجه الوطني الأول وعلى صدق الوفاء والولاء في تحملها لمسئولياتها الوطنية في كل ميادين أداء الواجب الوطني المقدس ومواجهة أعمال التخريب وجرائم الإرهاب والعمل على الحفاظ على أمن الوطن واستقراره وسيادته.

وسيؤدي ملايين المواطنين صلاة الجمعة في جامع الصالح وميدان السبعين بأمانة العاصمة صنعاء والساحات العامة في مختلف عواصم المحافظات والمديريات، ويتوجهون بعد ذلك في مهرجانات ومسيرات جماهيرية كبيرة للتعبير عن ثبات الغالبية العظمى من أبناء الشعب اليمني للوطن والثورة والوحدة والشرعية الدستورية والقيادة السياسية ممثلة بالقائد الرمز فخامة الأخ الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية، والتأكيد على إصرار الشعب على التمسك بالشرعية الدستورية ورفض كل أشكال الفوضى والتخريب ومحاولة الانقلاب على الشرعية والنهج الديمقراطي الذي اختاره شعبنا اليمني الحر الأبي.

وستجدد المسيرات والمهرجانات الحاشدة في جمعة الثبات التأكيد على إصرار الشعب على التمسك بالشرعية الدستورية ورفض كل أشكال الفوضى والتخريب ومحاولة الانقلاب على الشرعية والنهج الديمقراطي الذي اختاره شعبنا اليمني الحر الأبي، والتنديد بجريمة الاعتداء الإرهابي الغاشم والجبان الذي استهدف فخامة رئيس الجمهورية وكبار قيادات الدولة يوم الجمعة "غرة شهر رجب الحرام " في مسجد النهدين بدار الرئاسة.. كما يؤكدون وقوف كل أبناء الشعب اليمني ضد قوى الحقد والتأمر التي تسعى إلى الزج باليمن نحو مهاوي الفتن والفوضى والحرب الأهلية, وإدانة أعمال العنف والاعتداءات على المواطنين ورجال القوات المسلحة والأمن وعلى المباني والمنشآت والممتلكات العامة والخاصة.كما تأتي مهرجانات جمعة الثبات للتعبير عن فرحة جماهير الشعب اليمني بقرب عودة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية إلى أرض الوطن بعد أن من الله عليه بالشفاء ومعه كبار قيادات الدولة.



تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 02-مارس-2021 الساعة: 08:19 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/91806.htm