التاريخ: الأربعاء, 24-يوليو-2019 الساعة: 12:45 م
ابحث ابحث عن:
عربي ودولي
المؤتمر نت - .

الأحد, 16-يونيو-2019
وكالات -
قوات بريطانية لمياه الخليج
قررت بريطانيا إرسال نحو 100 جندي من مشاة البحرية إلى مياه الخليج، بعد الحادث الذي استهدف ناقلتي نفط في خليج عمان الخميس الماضي.

ووفقا لصحيفة "صنداي تايمز" فقد ذكرت مصادر عسكرية بريطانية أن وحدات من القوات الخاصة البريطانية للرد السريع ستبدأ دوريات في مياه الخليج.

وأوضحت الصحيفة أن القرار تم اتخاذه في وقت سابق وينص على إرسال قوات بريطانية إلى مياه الخليج في حال اقتراب نشوب صراع عسكري بين الدول الغربية وإيران.

وفقا للصحيفة فإن مهمة توفير الأمن للسفن مسؤولية قوات المشاة البحرية، فرقة كوماندوز 42، ومقرها بليموث، وستتمركز هذه الوحدة في القاعدة التي تم افتتاحها في العام الماضي، وهي القاعدة البحرية البريطانية في البحرين.

وستنطلق القوات البريطانية الخاصة إلى البحر على متن سفن حربية تقوم بدوريات في مياه الخليج وتدافع عن السفن العسكرية والأسطول التجاري البريطاني عبر مضيق هرمز.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية قد استدعت السفير البريطاني، روب ماكاير، في طهران، مساء السبت، على خلفية تصريحات وزير الخارجية البريطاني غير الحقيقية بشأن حادث ناقلتي النفط في بحر عمان الخميس الماضي.

وإثر التصريحات غير الحقيقية لوزير الخارجية البريطاني في الامتثال الأعمى والمتسرع لأمريكا في اتهام إيران بضلوعها في حادث ناقلتي نفط في بحر عمان، احتج بشدة مساعد الوزير والمدير العام للشؤون الأوروبية بوزارة الخارجية الإيرانية محمود بريماني خلال اللقاء مع السفير البريطاني على هذه المواقف غير المقبولة والمعادية لإيران للحكومة البريطانية.




أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر