التاريخ: الخميس, 12-ديسمبر-2019 الساعة: 01:44 م
ابحث ابحث عن:
عربي ودولي
المؤتمر نت - تحت شعار "أحد الإصرار" احتشد آلاف اللبنانيين في ساحة رياض الصلح وسط العاصمة بيروت، لليوم الخامس والعشرين على التوالي،

الأحد, 10-نوفمبر-2019
المؤتمرنت -
تواصل التظاهرات الحاشدة في لبنان
تحت شعار "أحد الإصرار" احتشد آلاف اللبنانيين في ساحة رياض الصلح وسط العاصمة بيروت، لليوم الخامس والعشرين على التوالي، في وقت تسود حالة فوضى في الأسواق مع ارتفاع أسعار سلع أساسية.

وأفادت وسائل إعلامية بتوافد آلاف المتظاهرين إلى ساحة رياض الصلح وسط بيروت، مطالبين بتشكيل حكومة كفاءات "تكنوقراط".

وتجمع عدد من المحتجين أمام شركة كهرباء لبنان في منطقة الأشرفية ببيروت، تحت شعار 24 على 24 مطالبين بأن تؤمن كهرباء لبنان التيار الكهربائي بمعدل 24 ساعة يومياً. ويحملون لافتات كتب عليها "مؤسسة كهرباء لبنان تتحمل 46% من الدين العام على لبنان نتيجة للهدر والفساد اللذين يسيطران على هذا القطاع".

وقام بعض المعتصمين بنصب الخيم أمام الشركة للنوم فيها، معلنين عن بقائهم في هذا المكان لمدة 24 ساعة تيمنا بمطلبهم كهرباء 24/ 24.

إلى ذلك، ازدحم ظهر اليوم مرفأ الصيادين في منطقة الميناء بطرابلس، بالصيادين ومراكبهم، حيث نفذوا تظاهرة ومسيرة بحرية انطلقت من ميناء الصيادين وتوجهت نحو الجزر الموجودة قبالة شواطئ المدينة.

ورفع المحتجون الأعلام اللبنانية ولافتات تنادي بإنصافهم، كما طالبوا بالحماية الرسمية من قبل الوزارات المعنية مهنيا ومطلبيا، إضافة إلى إفادتهم من خدمات الضمان الاجتماعي.

وأنطلقت مسيرات من ساحة النور في طرابلس شمالي لبنان، للاعتصام أمام منازل المسؤولين والسياسيين في المدينة للمطالبة بالتغيير السياسي.

وبدأ عددا من المتظاهرين بالتجمع أمام منزل النائب فيصل كرامي، وسط هتافات تطالب بـ"إسقاط النظام"، وهو الشعار الذي يحمل المحتجون منذ بدء المظاهرات في 17 أكتوبر الماضي.

وتسود حالة من الفوضى في الأسواق، مع إغلاق محطات وقود أبوابها وارتفاع أسعار سلع أساسية والمشكلات التي تواجه المصارف، وسط استمرار الاحتجاجات ضد الطبقة السياسية وفسادها في لبنان.




أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر