المؤتمر نت - أوضح عدد من المنظمين والمشاركين في المهرجان الوطني الأول للمانجو اليمني، أن المهرجان شهد نجاحاً وتميزاً من خلال الاقبال والتفاعل الكبيرين الذي شهده حتى يومه الرابع

الأربعاء, 15-مايو-2024
المؤتمرنت - إبراهيم الحجاجي -
مهرجان المانجو في يومه الرابع.. انطباعات بنجاحه
أوضح عدد من المنظمين والمشاركين في المهرجان الوطني الأول للمانجو اليمني، الذي تنظمه على مدى خمسة أيام 12-16 مايو 2024 وحدة تمويل المشاريع والمبادرات الزراعية والسمكية بأمانة العاصمة، وبإشراف اللجنة الزراعية والسمكية العليا ووزارة الزراعة والري، أن المهرجان شهد نجاح وتميز من خلال الاقبال والتفاعل الكبيرين الذي شهده حتى يومه الرابع.

في البداية أكد مدير وحدة تمويل المبادرات والمشاريع الزراعية والسمكية بالأمانة المهندس عبدالملك الإنسي، إلى أن الهدف من إقامة المهرجان تعزيز الاكتفاء الذاتي ورفع إنتاجية القطاع الزراعي والسمكي لتحقيق تنمية مستدامة كتوجه عام تبنته القيادة السياسية والوصول إلى الاكتفاء الذاتي وزيادة كميات الصادرات من المنتجات ذات الميزة النسبية في السوق العالمي.

وأوضح أن الوحدة الزراعية تولي اهتماما كبيرا للبحوث الزراعية واعتماد التقنيات الحديثة في مجال المياه والري وإدارة الأراضي الزراعية والثروة الحيوانية وبما يضمن توفير الأمن الغذائي وتعزيز النشاط الاقتصادي المحلي وخلق فرص في قطاع الزراعة والصناعات المرتبطة به.

وأكد المضي مع اللجنة الزراعية العليا ووزارة الزراعة، في بذل الجهود لدعم المبادرات الزراعية الجماعية والفردية مع الحرص على توفير التدريب والمعرفة والتكنولوجيا الزراعية الحديثة وتطوير البحث الزراعي والابتكار، وتشجيع الاستثمار للصناعات الزراعية المحلية.

واعتبر المهرجان الوطني الأول للمانجو، فرصة لتبادل الخبرات والمعارف بين المزارعين والخبراء والتعرف على أحدث التقنيات والممارسات المبتكرة في زراعة المانجو، مبيناً أن المهرجان سيشهد مجموعة من الفعاليات والعروض التي تبرز جمالية وجودة المانجو اليمني.

بدوره قال مدير مؤسسة فازع الكدم يوسف فازع الكدم إن المهرجان يشهد نجاح كبير مع الاقبال المتزايد والتفاعل منذ اليوم الأول للمهرجان والذي محى الصورة التي كان قد رسمها بعض المغرضين لاستهداف المنتج اليمني، معبراً عن شكره لمن نظم المهرجان وفي المقدمة وحدة تمويل المبادرات والمشاريع الزراعية والسمكية بأمانة العاصمة على الاعداد والتجهيزات حتى خرج المهرجان بهذه الصورة الجميلة، مطالباً أن يتم تنظيم مزيد من المهرجانات والمعارض التي من شأنها إبراز المنتج اليمني وفرصة لإيصال مشاكل المزارعين والمنتجين من أجل حلها والاسهام في تطوير الانتاج والتسويق والتصدير.

من جهته أشار المهندس هاشم الصبحي عن جمعية المهندسين الزراعيين المشاركين في المهرجان، الى نجاح المهرجان وخطوة ممتازة لإقامة مهرجانات وطنية للمحاصيل الزراعية، مشيداً بدور وحدة تمويل المبادرات والمشاريع الزراعية والسمكية بأمانة العاصمة على التنظيم الناجح وتوفير المخيمات وتجهيزات الاجنحة وعمال النظافة ولجان التنظيم، متمنياً من الجهات المختصة تطوير الانتاج من الانتاج الزراعي الى الصناعات التحويلية والتسويق الذي يضمن التصدير الأفضل وتجنيب المنتجات الكساد في الاسواق المحلية.

من جانبه أوضح أيمن مجاهد الأوزري عن الأوزري للمانجو أن المهرجان شهد إقبالاً وتفاعلاً كبيرين استفاد المشاركون من إبراز المنتج الوطني وعلاقات جديدة مع جهات ذات علاقة قد تسهم في تطوير زراعة وانتاج وتسويق المانجو، مطالباً الجهات المختصة إقامة مزيد من الفعاليات للمنتجات الوطنية، وفي مقدمتها وحدة تمويل المبادرات والمشاريع الزراعية والسمكية بأمانة العاصمة على اعتبار النجاح الكبير الذي حققته بتنظيم هذا المهرجان.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 20-يوليو-2024 الساعة: 07:30 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/174787.htm