المؤتمر نت - ضمن أنشطة مركز ابن عبيدالله السقاف لخدمة التراث والمجتمع بسيئون عقد المركز مساء يوم أمس اللقاء الدوري التشاوري لرواده ومحبيه

المؤتمرنت - محمد باحميد -
مركز السقاف يقيم انشطته في العام المنصرم
ضمن أنشطة مركز ابن عبيدالله السقاف لخدمة التراث والمجتمع بسيئون عقد المركز مساء يوم أمس اللقاء الدوري التشاوري لرواده ومحبيه بهدف تقييم أنشطة المركز في العام المنصرم ووضع المقترحات والأفكار و الخطط التي تساهم في تحسين أداء المركز وتطوير رسالته في الأعوام القادمة, وذلك بحضور عدد من الأساتذة والأكاديميين والتربويين والشخصيات الاجتماعية.

وفي بداية اللقاء تحدث المؤرخ السيد جعفر بن محمد السقاف عن أهمية التقييم الذي يعتبر أساس النجاح لأي عمل, مشيرا إلى ضرورة أن يناقش المركز في موضوعاته وأعماله في الأيام القادمة قضايا واقع الحياة اليومية وتحليلها برأي وسطية يخدم مصلحة البلاد التي هي أكبر من أي مصلحة أخرى ,لافتا أن إشراك الشباب في أعمال المركز في هذه المرحلة من الأمور المهمة التي يجب على المركز أن يوليها المزيد من الاهتمام , كما عبر في اللقاء الأستاذ زياد العلواني منسق التنمية المستدامة بشركة توتال النفطية عن إعجابه الكبير بنشاط المركز رغم حضوره لأول جلسة فيه متمنيا أن يواصل المركز نشاطه وأن يحترم كل فرد في المجتمع التخصصات المختلفة وخصوصا الجانب الديني الذي صار يتحدث فيه من هم غير أهله دون مراعاة لثوابته المقدسة التي من اختصاص صفوة وطبقة بعينها من المجتهدين و العلماء الأجلاء.

كما أشار في اللقاء الأستاذ الجامعي الدكتور سالم بن محمد بن قاضي إلى أننا بحاجة إلى أن نلتمس في نشاطات المركز الأعمال الحيوية وأن تقديرنا لكل ما مضى من أنشطة المركز يكون بتقدير ممتاز جدا, إلى ذلك أضاف الأستاذ عبدالله بن صالح الكثيري في حديثه أننا نعاتب من منطلق الحب شبابنا وخاصة شباب الجامعات الذي لم يتفاعلوا كثيرا مع أنشطة المركز مضيفا أن مركز ابن عبيدالله السقاف أعطانا الشي الكثير الذي لا يساوي ما نقدمه نحن للمركز, مؤكدا عل ضرورة أن يضع المركز خطة فصلية بحيث تكون الأمور المناسبة في الأماكن المناسبة والأوقات المناسبة إلى جانب أن يستقطب المركز في أنشطته جهات أخرى من خارج البلاد لكي يحصل التنوع في الطرح ولأن النفوس تملّ كثيرا من المألوف وترغب في الجديد وتتفاعل معه أكثر.

هذا وقد أثري اللقاء التقييمي بعددٍ من الأطروحات والمقترحات المختلفة التي عكست مدى التفاعل الكبير مع أنشطة المركز كما أنها حملت في مضمونها كل الشكر والامتنان لمركز ابن عبيدالله السقاف وخصوصا مؤسسه الأستاذ محمد بن حسن السقاف على جهوده التي يبذلها في سبيل نجاح أنشطة المركز وانتظامها متمنين له كل التوفيق والنجاح وأن تبصر عيونهم في الأيام القادمة ما هو جديد من فعاليات وأنشطة حيوية ومتميزة تتفاعل معها جميع فئات المجتمع.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 29-فبراير-2024 الساعة: 03:26 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/104094.htm