المؤتمر نت - كرمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي صباح اليوم بصنعاء (6) باحثين يمنيين فائزين بجائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي في دورتها الرابعة 2012م في (3) بحوث علمية متنوعة، فيما حجبت الجائزة عن(8) مجالات بحثية لعدم مطابقتها شروط الجائزة

المؤتمرنت – ماجد عبد الحميد -
التعليم العالي تكرم (6) فائزين في (3) بحوث بجائزة الرئيس للبحث العلمي
كرمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي صباح اليوم بصنعاء (6) باحثين يمنيين فائزين بجائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي في دورتها الرابعة 2012م في (3) بحوث علمية متنوعة، فيما حجبت الجائزة عن(8) مجالات بحثية لعدم مطابقتها شروط الجائزة ومعاييرها.

وحاز كل من الدكتور أحمد عبده أحمد الحيدري، والدكتور عصام الشرعبي، والدكتور مهيوب البحيري على جائزة الرئيس في مجال العلوم الطبيعية والبيئية والرياضيات (البيئية)، فيما حاز على الجائزة في مجال علوم الحاسوب وتقانة المعلومات(تكنولوجيا الربط الشبكي) كل من المهندس خليل سعيد إسماعيل التويجي ، والدكتور عبد السلام غالب الخليدي ، أما في مجال العلوم الطبية والصحية ( الاستخدام العلمي للإعشاب الطبية) فقد حاز على الجائزة الدكتور ناصر عبد الله عوض.

وحصل الفائزون بجائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي خلال حفل التكريم الذي أقامته وزارة التعليم العالي اليوم بصنعاء – بحضور وزير التعليم العالي وعدد من الوزراء والأكاديميين والدوبلوماسيين- على شهائد تتضمن اسم الجائزة واسم الفائز ، ودرع الجائزة ، وميدالية تحمل اسم الجائزة وشعارها ، بالإضافة إلى مبالغ مالية لكل فائز، ونشر البحث الفائز.

وتهدف الجائزة التي أسست في يونيو من العام 2008م إلى تشجيع الإنتاج العلمي المتميز الذي يؤدي نشره وتعميمه إلى زيادة في المعرفة العلمية ، وتشجيع الباحثين من أبناء اليمن على إنتاج أعمال متميزة تخدم البلاد وخططها التنموية، وكذا إثراء الفكر العلمي والتربوي والاجتماعي والتقني والثقافي بما يحقق الرؤية المتميزة لبلادنا والعمل على سد أي حاجة معرفية للباحثين رفد المكتبة اليمنية بما هو جديد ومفيد، وبث روح التنافس العلمي وتنمية القدرات البحثية والإبداعية.

واتبع قرابة (15) أكاديميا من المحكمين للجائزة في دورتها الرابعة عدد من قواعد التحكيم والإجراءات والمعايير التقييمية لكل الأبحاث المقدمة للمنافسة على نيل الجائزة في (11) مجالات بحثيا.

وأكد الدكتور أحمد عبده أحمد الحيدري احد الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للمرة الثالثة على التوالي على ان جائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي وجدت من أجل تحقيق طموحات أبناء اليمن وتحقيقا لتوجهات القيادة السياسية في العمل على تحسين وتطوير العملية التربوية والأكاديمية والبحث العلمي في الجامعات اليمنية.

وقال في تصريح لـ"المؤتمرنت" إن الجائزة تعد من الدوافع الكبيرة التي نستطيع من خلالها الاستمرار في عملية البحث العلمي، مؤكدا على أهمية تشجيع بقية الزملاء على الاهتمام بالبحث العملي ليس بغرض المكاسب المادية وإنما الرقي بهذا الوطن.

وأضاف الحيدري:" انتهز الفرصة لاتقدم بالتهنئة لنفسي ولزملائي الفائزين بالجائزة في هذه الدورة وكلي أمل في أن يمنحنا هذا الفوز حافزا جديدا للعمل على إجراء أبحاث أخرى أكثر جدية وذات علاقة باحتياجات المرحة التي يمر بها يمننا الحبيب الذي نسعى لما فيه خدمة اليمن".

هذا وكرمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في نهاية حفلها الدكتور صالح باصرة أحد مؤسسي جائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي بدرع الجائزة نظيرا لجهوده الكبيرة في هذا المجال.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 29-فبراير-2024 الساعة: 04:14 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/104172.htm