المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
عايدة رياض تروي كواليس لقائها الأول بعادل إمام
قالت الفنانة المصرية عايدة رياض، إن الفنان عادل إمام أستاذ، لافتة إلى أنها كانت تشاهد دائما الفنان محمود عبد العزيز، والفنان عادل إمام، باستمرار، وبعد تحقيق فيلم «أحلام هند وكاميلا» أرباحا هائلة، بدأت في تصوير فيلم آخر، وكان مكان التصوير بجوار مكان تصوير الفنان عادل إمام، لأحد أفلامه، وشاهدته بالصدفة، مما جعلها تسلم عليه وأثنى على فيلمها «أحلام هند وكاميليا»، وبعدها طلبت بأن تمثل معه، ووافق معلنا أنه سيتواصل معها عندما يجد عملا يناسبها.

وأضافت «رياض»، خلال استضافتها في برنامج «مساء DMC» المذاع على فضائية «DMC» يوم الإثنين، وتقدمه الإعلامية إنجي القاضي، أن إمام طلبها للعمل معها في فيلم «اللعب مع الكبار»، متابعة: «الفيلم كان تقيل وعادل إمام عارف إيه اللي كل فنان يقدر يقدمه، وأنا كنت بلعب رياضة ساعتها، ومشهد الضرب بيني وبين عادل إمام تم على مرة واحدة».

وتابعت: «بكون فرحانة جدا لما أشوف كوميكس على الفيسبوك على الفيلم، وبضحك جدا لما أشوف مشهد الضرب، وأنا قعدت فترة في البيت بعد ما اتزوجت الفنان محرم فؤاد، بس قعدت فترة طويلة مخلفتش ومنشغلتش، فطلبت من جوزي أرجع أمثل، وهو مش هيغير من يونس شلبي، وفعلا وافق على الفيلم، ولما صلاح السعدني شافني رشحني لفيلم (عدم كفاية الأدلة) وبعدها فيلم (أحلام هند وكاميليا) فضلا عن دوري في ليالي الحلمية».

وأوضحت أن دورها في مسلسل «ليالي الحلمية» كان دور الفنان معالي زايد في الأصل، ولكن الفنان صلاح السعدني، كان له دور كبير في ترشيحها لهذا الدور الذي يتذكره الجمهور.
(الوطن المصرية)
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 09-أغسطس-2022 الساعة: 05:39 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/161131.htm