المؤتمر نت - رأس الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ غازي احمد علي محسن اجتماعا للهيئة الشوروية للمؤتمر الشعبي العام وحلفائه صباح اليوم في العاصمة صنعاء

المؤتمرنت -
الأمين العام يرأس اجتماعا للهيئة الشوروية ويؤكد أن الشعب هو من سيدافع عن وحدته
رأس الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ غازي احمد علي محسن اجتماعا للهيئة الشوروية للمؤتمر الشعبي العام وحلفائه صباح اليوم في العاصمة صنعاء.

وفي الاجتماع استعرض الأمين العام اخر التطورات السياسية على الساحة الوطنية في ضوء زيارة المبعوث الأممي الأخيرة إلى صنعاء الشهر الماضي وما يتعلق بالهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة.

وأوضح غازي احمد علي إلى أن دول العدوان ومرتزقتهم حاولوا إفشال الهدنة من خلال محاولة عرقلة فتح مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية واستمرارهم في ارتكاب الخروقات في مختلف الجبهات.

وأشار الأمين العام الى المساعي والمخططات التأمرية التي تستهدف الوحدة اليمنية منذ قيام الجمهورية اليمنية في 22 مايو 1990م والتي تزايدت بشكل كبير اليوم مع العدوان الغاشم، مؤكداً أن هذه الأجندات والمخططات تتم من قبل بعض المرتزقة اليمنيين وبدعم إقليمي ودولي لكن الشعب اليمني قادر على احباط كل هذه المؤامرات وافشالها كما أفشل المخططات السابقة.

كما أشاد غازي احمد علي محسن بمواقف أعضاء الهيئة الشوروية التنظيمية والوطنية خلال الفترة الماضية.

من جانبه تحدث رئيس الهيئة الشوروية الشيخ عبدالله مجيديع عن أداء الهيئة خلال الفترة الماضية في إطار العمل في مجلس الشورى مستعرضا العديد من القضايا المثارة على الساحة الوطنية خصوصا ما يتعلق بمخططات العدوان في مأرب والاجندات التي تستهدف تمزيق اليمن وتقسيمه والمدعومة من قبل تحالف العدوان.

هذا وقد جدد الاجتماع تهانيه لكافة أبناء الشعب اليمني العظيم ولقيادة المؤتمر ممثلة بالشيخ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر وكافة قيادات وقواعد المؤتمر بالعيد الوطني الثاني والثلاثين لقيام الجمهورية اليمنية وإعادة تحقيق الوحدة اليمنية.

وأكد أعضاء كتلة المؤتمر الشوروية أن الوحدة اليمنية كانت وستظل ملكا للشعب اليمني وهو من سيدافع عنها ويواجه كل المخططات والمؤامرات التي تستهدفها.

وناقش الاجتماع عددا من القضايا المتعلقة بأداء الكتلة الشوروية سواء فيما يخص الجانب التنظيمي أو فيما يخص أداء الاعضاء على مستوى العمل داخل مجلس الشورى وضرورة أن يكون أداء المجلس وفقا للدستور والقوانين واللوائح وليس خارجها.

واستعرض الاجتماع محضره السابق وأقره كما ناقش عددا من القضايا واتخذ بشأنها القرارات المناسبة.
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 10-أغسطس-2022 الساعة: 07:37 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/163837.htm