المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
مشروب تناوله صباحا يساعد في إطالة العمر
ينصح الخبراء والأطباء دائمًا بشرب كميات كثيرة من المياه يوميًا، خاصة عند الاستيقاظ في الصباح، إذ يزيد شرب المياه من ترطيب الخلايا، حيث يتم امتصاصه بشكل أسرع من أي مشروب آخر.

وبحسب قناة «روسيا اليوم»، فإنّ الترطيب يعد أحد مفاتيح الحفاظ على صحة جسمك، وبالتالي زيادة فرص عيش حياة أطول، إذ من المعروف دائمًا أنّ الماء هو مفتاح لطول العمر، ومن المدهش أن القليل من الناس يشربون ستة إلى ثمانية أكواب من السوائل يوميًا.

وبحسب استطلاع أجرته YouGov مؤخرًا، أظهر أنّ واحدًا من كل ستة أشخاص لا يشرب ماء الصنبور، وهو ما يزيد مع بلوغ الأشخاص سن الستين أو أكثر، فيما أظهر استطلاعًا آخر أجرته العلامة التجارية Aqua Pura، أنّ 6% فقط من البريطانيين يشربون الكمية الموصى بها.

وتقول فيكي جودفري الشريك المؤسس لـDNApal، وهي خدمة تصمم نصائح نمط الحياة بناء على الجينات الخاصة بك، إنّه عند الاستيقاظ يفضل شرب نصف لتر من الماء بدرجة حرارة الغرفة كونها طريقة رائعة لتجديد وترطيب الخلايا بعد التوقف عن شرب المياه طوال الليل أثناء النوم.

ومن بين الفوائد الأخرى لهذا الروتين، أنه يساعد على موازنة الجهاز اللمفاوي، وهو جزء حيوي من جهاز المناعة، وعندما تكون وظيفتك المناعية قوية، يكون هناك مستوى متزايد من الحماية من المرض.

وأشارت إحدى الدراسات في مجلة التغذية والتمثيل الغذائي إلى أنّ النساء اللاتي يتناولن الليمون يوميًا ودمجن هذا الروتين مع أداء التمارين الرياضية، كان لديهن ضغط دم أقل من أولئك اللاتي لم يفعلن ذلك.

وفي السياق ذاته، يقول الدكتور محمد الحوفي أستاذ علوم الأغذية بجامعة عين شمس، إنّ شرب المياه بطبيعتها العادية ليس المصدر الوحيد للحصول عليها، فيمكن الحصول عليها من خلال الأطعمة والمشروبات، على سبيل المثال اللبن يحتوي على 85% من المياه، والخيار 90%، والبطيخ 95%، بالإضافة إلى المشروبات الساخنة والعصائر.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 01-ديسمبر-2022 الساعة: 06:56 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/164992.htm