المؤتمر نت - وشدد على أهمية التصدي للشائعات التي تستهدف وعي المجتمع بأهمية تحصين الأطفال باللقاحات

المؤتمرنت -
وزير الصحة يقرع أجراس الخطر.. وفاة ماين 150الى 170 طفلاً يومياً
كشف وزير الصحة والسكان، طه المتوكل، وفاة ما بين 150 إلى 170 طفلاً يومياً جراء استمرار العدوان والحصار والحرب الاقتصادية التي تنعكس على الوضع المعيشي للأسرة اليمنية.

جاء ذلك خلال ردوده اليوم بقاعة مجلس النواب على استفسارات أعضاء المجلس ولجنة الصحة العامة والسكان بالمجلس حول وفاة عدد من الأطفال بسبب انتشار الأمراض والأوبئة ومنها الحصبة وشلل الأطفال.

وأوضح وزير الصحة أن اللقاحات متوفرة في جميع المراكز الصحية المخصصة لذلك .. مشيراً إلى تفاقم المشاكل الصحية بسبب تداعيات العدوان والحصار ومنها سوء التغذية وانخفاض المناعة بسبب عدم توفر المكونات الغذائية والحالة النفسية للأطفال.

وأفاد بأن ما بين 150 إلى 170 طفلاً يتوفون يومياً الأمر الذي يقرع أجراس الخطر بتفاقم الحالة الصحية جراء استمرار العدوان والحصار والحرب الاقتصادية التي تنعكس على الوضع المعيشي للأسرة اليمنية .. مؤكداً استعداد وزارة الصحة تنفيذ ما يصدر عن مجلس النواب من توصيات بهذا الخصوص.

وثمن الوزير المتوكل، دور وجهود رئاسة وأعضاء مجلس النواب في متابعتهم للجوانب والأوضاع الصحية.

وفي الجلسة أكد مجلس النواب ضرورة اضطلاع وزارة الصحة بدورها في ترصد انتشار الأمراض والأوبئة ومنها ما يتعلق بالحصبة وشلل الأطفال وتوفير الإجراءات الاحترازية واللقاحات وفقاً لبرامج التحصين التي كانت معتمدة من خلال النزول إلى مساكن المواطنين وفق آليات وخطط تقوم بإعدادها وتنفذها الوزارة في العاصمة صنعاء والمحافظات وصولاً لتوفير اللقاحات للأطفال في الأرياف والمناطق النائية.

وشدد على أهمية التصدي للشائعات التي تستهدف وعي المجتمع بأهمية تحصين الأطفال باللقاحات .. لافتين إلى أن هناك معامل ومختبرات طبية يمكن إخضاع تلك اللقاحات للفحص والاختبار للتأكد من فاعليتها وإحباط أي محاولات تستهدف حياة الأطفال والأسرة اليمنية.

وأكد مجلس النواب، أهمية رفع مستوى اليقظة والحذر بتفعيل دور التثقيف الصحي عبر مختلف وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي.

وفي الجلسة التي حضرها وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى الدكتور علي عبد الله أبو حليقة، ناقش مجلس النواب تقرير اللجنة المشتركة من لجان "الشؤون الدستورية والقانونية، وتقنين أحكام الشريعة الإسلامية، والعدل والأوقاف بشأن مشروع قانون تعديل المادة " 4" من قانون الإقرار بالذمة المالية رقم " 30" لسنة 2006م.

وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد أقر المجلس إعادة التقرير إلى اللجنة المشتركة للمزيد من الدراسة مع الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد وموافاة المجلس بما سيتم التوصل إليه.

وفي مستهل جلسته المنعقدة اليوم برئاسة نائب رئيس المجلس عبدالسلام صالح هشول زابية كان المجلس ادان واستنكر بشدّة، الجريمة المروعة التي ارتكبتها جماعات تكفيرية إرهابية في أحد المساجد بمدينة بيشاور ‏الباكستانية وأودت بحياة العشرات وجرح المئات من أبناء الشعب الباكستاني الشقيق.

وكان المجلس قد استهل جلسته باستعراض محضره السابق وأقره وسيواصل عقد جلسات أعماله يوم غدٍ الأربعاء بمشيئة الله تعالى.
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 15-أبريل-2024 الساعة: 04:38 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/167752.htm