المؤتمر نت - أعلنت المقاومة الفلسطينية اليوم عن سلسلة من العمليات ضد قوات الاحتلال في حي الزيتون بمدينة غزة، وكذلك شرقي خان يونس

المؤتمرنت -
المقاومة توجه ضربات نوعية لقوات الاحتلال
أعلنت المقاومة الفلسطينية اليوم عن سلسلة من العمليات ضد قوات الاحتلال في حي الزيتون بمدينة غزة، وكذلك شرقي خان يونس في جنوب القطاع.

وقالت كتائب القسام، إن مقاتليها قنصوا ضابطا إسرائيليا ببندقية الغول جنوب حي الزيتون، مشيرة ً إلى أن سلاح القنص التابع لها نفذ 57 مهمة منذ بدء الحرب، منها 34 ببندقية الغول القسامية.

كما أعلنت القسام تدمير ناقلة جند إسرائيلية بعبوة شواظ جنوب حي الزيتون، وإيقاع طاقمها بين قتيل وجريح قبل أن يتم إجلاؤهم بمروحيات.

من ناحيتها، أعلنت "سرايا القدس" أنّها نفّذت استحكاماً مدفعياً متزامناً وأطلقت قذائف الهاون على تجمّعات الجنود والآليات العسكرية الإسرائيلية في محاور التقدّم في خان يونس.

وقالت السرايا إن مقاتليها استهدفوا جرافة إسرائيلية بعبوة برق، ودبابة ميركافا بقذيفة تاندوم وقضوا على طاقمها في عبسان الكبيرة شرقي خان يونس.

فيما أعلن المتحدث باسم "قوات الشهيد عمر القاسم"، القائد أبو خالد، أنّ مقاتلي "الجبهة" يواصلون الاشتباك مع العدو الإسرائيلي ويتصدّون لآلياته وتجمّعاته.

وقال إنّ "مقاتلينا استهدفوا إحدى آليات العدو شمال غرب حي الأمل في خان يونس، وأصابوها بشكلٍ مباشر باستخدام قذيفة "بي 7" مُضادة للدروع، وأوقعوا من فيها بين قتيلٍ وجريح"، مشيراً إلى أنّ المقاتلين نجحوا في تفجير عبوةٍ ناسفة بقوات العدو الإسرائيلي في حي الأمل غرب خان يونس، موقعين إصاباتٍ مباشرة.

وأضاف، أنّ مقاتلي "الجبهة" اشتبكوا مع إحدى دوريات العدو في محور حي الزيتون في مدينة غزّة، واستعملوا خلال الاشتباك الرشاشات الثقيلة، والعبوات الناسفة، والقذائف المضادة للدروع والأفراد، محقّقين إصاباتٍ مباشرة في صفوف جنود الاحتلال، وكذلك استهدفوا آلية للاحتلال في شارع 8.

من جانبها، أعلنت كتائب شهداء الأقصى، أنّ مقاتليها يخوضون اشتباكاتٍ ضارية مع جنود العدو الإسرائيلي ويعطبون آلياته في محاور التقدّم جنوب حي الزيتون شرق مدينة غزّة، متابعةً: "فجّرنا آلية عسكرية صهيونية بعبوة من نوع عاصف في حي الأمل غرب مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزّة".

وأضافت أنّها "قصفت تحشداتٍ لجنود العدو وآلياتهم العسكرية بقذائف الهاون في محاور القتال في مدينة خان يونس جنوبي القطاع".

بدورها قالت كتائب المجاهدين، إنّها نفّذت عمليةً مشتركة مع "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

وقال مجاهدو "الكتائب" إنّهم قنصوا 6 جنود كانوا يعتلون آلياتهم في محيط أبراج طيبة جنوب الحي الياباني غرب خان يونس جنوبي قطاع غزّة، مؤكدين أنّهم "أردوهم قتلى حيث تمّ اصطيادهم كالبط".

واعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بمقتل قائد سرية برتبة رائد في كتيبة شاكيد التابعة للواء غفعاتي خلال القتال في شمال قطاع غزة اليوم السبت، ليرتفع العدد المعلن لضباطه وجنوده القتلى إلى 577 منذ طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وحسب أحدث البيانات، خسر جيش الاحتلال 238 من ضباطه وجنوده منذ بدء هجومه البري على قطاع غزة في 27 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وبلغ العدد المعلن لجرحاه -منذ طوفان الأقصى- قرابة 3 آلاف جريح، منهم 1397 منذ بدء الهجوم البري، وذلك بعد إعلانه إصابة 7 من الضباط والجنود خلال المعارك في قطاع غزة أول أمس الخميس.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 25-مايو-2024 الساعة: 04:53 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/173595.htm