المؤتمر نت - محمد عبده حمود دبوان
الرياض / بقلم محمد عبده حمود دبوان ـ -
اليمن بعد تسع سنوات من الغربة
بعد تسع سنوات من الغربة خارج اليمن حظيت مؤخراً بمتعة زيارة عدد من المحافظات في بلادي الحبيبة اليمن، والتي اكتشفت خلال هذه الزيارة التي جاءت بعد غيبة طويلة عن أرض الوطن مدى الاختلاف الذي طرأ على المدن اليمنية التي كنت أعرفها في السابق، فعلامات الازدهار والنماء والتطور والتقدم ظاهرة وجلية في المدن والمحافظات وفي طرق المواصلات والتوسع المعماري والاهتمام بالجانب السياحي من فنادق ومتنزهات وأسواق تجارية واستحداث وإدخال الأنظمة التقنية الحديثة والمتطورة وغيرها الكثير من الأشياء التي عكست في نفسي الارتياح والتفاؤل والطموح بمستقبل أكثر ازدهارا وتطوراً وأشعرتني بحجم الاهتمام الذي أولته الحكومة والقيادة السياسية وعلى رأسها فخامة الرئيس علي عبد الله صالح حفظه الله في إيجاد وتوفير وتهيئة المناخات الملائمة لهذا التطور والتقدم الذي قفز باليمن خطوات كبيرة في الطريق الصحيح من أجل إبراز الوجه الجميل والرائع والحضاري لليمن أرضاً وإنساناً، ولذا فمن الواجب تقديم الشكر الجزيل لربان السفينة اليمنية الذي عرفت في عهده كل اليمن الكثير من المنجزات العملاقة وعلى رأسها تحقيق الوحدة اليمنية حلم الأجيال اليمنية المتعاقبة والتي كان يحلم بها أبناء اليمن السعيد منذ قديم الأزل حتى جاء هذا الفارس ليحقق الأحلام ويحول الحلم إلى حقيقة ويقود مسيرة التحديث والبناء والعطاء والتقدم والازدهار والماء والاستقرار .
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 19-أبريل-2024 الساعة: 12:36 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/27378.htm