المؤتمرنت -
اختتام فعاليات (دعاة الديمقراطية) في الجامعات اليمنية
اختتمت يوم أمس الأول الاثنين فعاليات برنامج التوعية الانتخابية (دعـاة الديمقراطية) في كل من جامعات تعز والحديدة وإب والذي ينظمه مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان (HRITC) بالتعاون مع اللجنة العليا للانتخابات والذي بدء في 10 / ابريـــل 2006 وامتد حتى يوم 24/4/2006.
ففي جامعة تعز أقيمت فعالية ختامية توعية على قاعة كلية الحقوق حضرها حشد من طلاب كلية الحقوق وكلية العلوم الإدارية و حاضر فيها كلا من الدكتور.أحمد الحميدي والدكتورة.سوسن الدبعي وتركزت محاضراتهم حول أهمية الانتخابات في حياة المواطن كواجب وطني وكحق، ويجب أن يمارس حقوقه التي منحته إياها القوانين والأنظمة، وأكدوا على أن العملية الانتخابية هي عملية ديمقراطية من شانها أن تحسن من حياة المواطن على مختلف كل الأصعدة .
كما أقيمت في جامعه إب فعالية على قاعة كلية التجارة حاضر فيها كلا من الدكتور. عبد الحكيم المنصوب عميد كلية التجارة والدكتور.منصور الحيدري والأستاذ.عبد الرحمن بــشر ، تحدثوا في محاضراتهم على أهمية المشاركة في العملية الديمقراطية ، مؤكدين على ضرورة الحث من اجل القيد والتسجيل في جداول الناخبين كون شباب الجامعة هم الأكثر تأثيراً ليس على مستوى الجامعة فحسب وإنما على مستوى المجتمع.
أما في جامعة الحديدة في عقدت محاضرتين توعويتين الأولى على قاعة كلية الآداب حضرها حشد كبير من طلابه الجامعة وحاضر فيها كلا من الدكتور.رضوان الشيباني والدكتور.علي الزبيري والدكتور. عبد الكريم الصبري حيث ركزوا في محاضراتهم على العملية الانتخابية وعلى كفالة هذا الحق في المواثيق الدولية والقوانين الوطنية. والمحاضرة الثانية كانت على قاعة كليه التجارة والاقتصاد شارك فيها عدد كبير من طلاب كليتي الشريعة والقانون و التجارة حاضرا فيها كلا من الدكتور.نجيب المخلافي والدكتور .نجيب الصلوي والمحامي غازي السامعي.
وفي تصريح قال عرفات الرفيد المدير الإداري لــ HRITC أن برنامج "دعاة الديمقراطية" فاق ما كان متوقعاً من حيث أعداد المشاركين من مختلف الكليات في الجامعات، موضحاً أن هذه البرنامج اكتسب أهمية خاصة كون الانتخابات تعد احد أشكال وأدوات الديمقراطية التي تساهم في دفع عملية التنمية المستدامة. مشيراً أن برنامج "دعاه الديمقراطية" هو برنامج يتبناه مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان HRITC بالتعاون مع اللجنة العليا للانتخابات ويستهدف فئة الشباب في الجامعات كون الشباب عماد التطوير وبناه المستقبل وأن الهدف من البرنامج تفعيل دور الشباب في المجتمع والحياة العامة وزيادة النشاط التنموي ودعم مبدأ المشاركة والتواصل بين الشباب.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 29-يناير-2022 الساعة: 12:54 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/30070.htm