المؤتمرنت -
الفضاء يبتلع برغي (لأتلانتس)
لا تزال مهمة المكوك "أتلانتس" تشغل العلماء محبي الفضاء والمهتمين على حد سواء، والذين يتابعون السير الحر في الفضاء التي يقوم بها الرواد في مسعاهم لبناء محطة الفضاء الدولية الجديدة.

ونقلت وكالة الاسوشيتد برس أن رائد الفضاء الكندي، ستيف ماكلين، فقد احد البراغي الأربعة التي كان سيستعملها لتركيب محور دائري في المحطة تثبت عليه لاحقاً الألواح التي تحتوي الخلايا الشمسية التي ستزود المختبر الفضائي بربع طاقته الكهربائية.

ويأتي هذا الحادث بعد أن أضاع رائد الفضاء جو تانر برغياً أخر يوم الثلاثاء أثناء سيره في الفضاء في مسعى لتركيب أجزاء جديدة في محطة الفضاء الدولية التي سينتهي بنائها عام 2010.

وسينضم البرغيان إلى مجموعة من الأدوات كان رواد الفضاء قد أضاعوها في مهمات سابقة لتصبح ما يسمى بمخلفات فضائية ناتجة عن أجزاء من الصواريخ أو المركبات القديمة والتي تسبح في الفضاء الخارجي.

وتعتبر المخلفات الفضائية إجمالاً خطيرة الطابع على اعتبار أنها قد تعود وتصطدم بجدار المكوك أو بأحد القطع الالكترونية المعقدة التي تسيره.

وقد قام الرائد ماكلين بتثبيت المحور بثلاث براغي عوضاً عن أربع، وهو أمر أوضح الناطق باسم "ناسا" غراي هاتالوما إنه لن يشكل خطراً على أداء المحور.

وسيعود الرواد الجمعة إلى السير في الفضاء لإنهاء عملية بناء القطع التي حملوها معهم والتي يقدر وزنها بسبعة عشر طناً وسعرها بما يفوق 372 مليون دولارا.
CNN
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 27-يونيو-2022 الساعة: 08:09 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/34890.htm