المؤتمر نت- ذمار -
مخيم لتنمية وإبراز مهارات الأطفال بذمار
اختتم اليوم بذمار مخيم الأطفال الخاص بتنمية القدرات والمواهب الذي شارك فيه أكثر من (40) طفل يمثلون مختلف المدارس ومنظمات المجتمع المدني خلال الفترة من (14-21) من الشهر الجاري.

وفي ختام المخيم الذي نظمه فرع الاتحاد العام لنقابات عمال اليمن بذمار، بالتعاون مع المنظمة السويدية لرعاية الأطفال "رادابارنن"-أكد اللواء منصور عبدالجليل عبدالرب-محافظ ذمار- على أهمية الاهتمام بقضايا الطفل، وما تبذله الحكومة في التصدي لظاهرة تهريب وعمالة الأطفال، وما تقدمه من دعم ومساندة بالاهتمام بالأطفال وتنمية مواهبهم وإبداعاتهم.

داعياً إلى إقامة عدد من ورشات العمل لمناقشة قضايا الأطفال بالتعاون مع التربية والتعليم والمجالس المحلية، والتوعية بشأن الظواهر التي تعني بالأطفال في أوساط المجتمع.

وكانت ألقيت عدد من الكلمات أكدت على أهمية إبراز المواهب والقدرات الفنية للأطفال، وإكساب الأطفال المعارف حول عدد من المخاطر التي تهدد الطفولة، منها عمالة الأطفال وظاهرة تهريب الأطفال، والآثار الجانبية والنفسية والصحية لتناول القات.

وكان المشاركون تلقوا خلال أيام المخيم العديد من المعارف والمفاهيم حول التشريعات التي تهتم بقضايا الأطفال، وما كفله القانون والاتفاقيات الدولية.
وفي ختام الحفل قام محافظ المحافظة ورئيس فرع اتحاد عمال اليمن بذمار بافتتاح المعرض التشكيلي الذي أعده الأطفال المشاركون، والذي ضم العديد من الأعمال الفنية والمهارات اليدوية.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 26-مايو-2022 الساعة: 03:12 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/37042.htm