المؤتمرنت -
أساتذة اليمن في الخليج يهنئون بالوحدة
هنأ أساتذة يمنيون في دول مجلس التعاون الخليجي فخامة الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية بمناسبة العيد السابع عشر لتحقيق الوحدة المباركة في 22 مايو 1990، معتبرين أن الوحدة شكلت نقطة مضيئة وأعظم المنجزات في تاريخ المنطقة الحديث.
وفي رسالة وجهها الدكتور محمد علي قاسم الشامي عميد كلية إدارة الأعمال بشبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا إلى رئيس الجمهورية تلقى المؤتمرنت نسخة منه رفع باسمه ونيابة عن زملائه في الجامعات الخليجية أسمى التهاني والتبريكات للشعب والقائد سائلين الله تجنيب اليمن كل مكروه .
المؤتمرنت ينشر الرسالة كما وردت :

فخامة الرئيس علي عبدالله صالح
رئيس الجمهورية حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

ويمننا الحبيب يحتفل بالعيد السابع عشر لتحقيق الوحدة المباركة في 22 مايو 1990 والتي كانت النقطة المضيئة وأعظم المنجزات في تاريخ المنطقة الحديث.
يطيب لي بهذه المناسبة الغالية بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن زملائي أساتذة الجامعات اليمنيين العاملين في جامعات دول مجلس التعاون الخليجي عامة ودولة الإمارات العربية المتحدة خاصة، أن أرفع لكم شخصيا ولشعبنا اليمني العظيم أسمى آيات التهاني والتبريكات سائلا المولى عز وجل أن يجنب يمننا الحبيب كل مكروه وأن يحقق لشعبنا العظيم كل ما يصبو إليه من تطور ورفاهية في ظل قيادتكم الحكيمة.

إن مستقبل اليمن المشرق قادم بإذن الله تعالى، وسيتحقق بجهود جميع أبناءه المخلصين وبالعمل بجد وإخلاص دون خمول أو كسل ووفقا لإستراتيجيات ورؤى واضحه شملها برنامجكم الانتخابي الرائع.
وفقكم الله لما فيه خير اليمن والأمة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،
عن الأساتذة اليمنيين في دول مجلس التعاون الخليجي
أ.د محمد علي قاسم الشامي
عميد كلية إدارة الأعمال بشبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا
مدير أعمال تكنوسفير دبي للتميز
الإمارات العربية المتحدة
تمت طباعة الخبر في: السبت, 29-يناير-2022 الساعة: 04:52 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/44487.htm