المؤتمر نت -  من حفل يمني سابق في القاهرة

المؤتمرنت- القاهرة- محمد الحيدري -
سفير اليمن في القاهرة يذكر بمآسي التشطير ويشيد بموقف مصر الداعم لوحدة اليمن
نظمت السفارة اليمنية في القاهرة بالتعاون مع الجالية مهرجانا جماهيريا كبيرا احتفاء بالعيد الوطني التاسع عشرللجمهورية اليمنية وإعادة تحقيق الوحدة وذلك بحضور المئات من اليمنيين والطلاب الدارسين في الجامعات المصرية.
وقال عبد الولي الشميري سفير اليمن في جمهورية مصر في كلمته التي ألقاها في المهرجان إن الوحدة اليمنية لايعرف قيمتها إلا من ذاق مأساة التشطير مشيرا إلى أن حروب التشطير التي خاضتها اليمن شماله وجنوبه قبل الوحدة خلفت آلاف الأرواح من اليمنيين الأبرياء كما أطاحت بما يقرب من 20 حكومة و5زعماء مذكرا بمئاسي التشتت والتمزق التي كانت تعيشها اليمن ماقبل الوحدة.
وأشاد السفير اليمني في القاهرة عبد الولي الشميري بالموقف المصري المساند لليمن في الحفاظ على وحدته الغالية مؤكدا أن الجمهورية المصرية وقفت إلى جانب اليمن في الثورة واثناء تحقيق الوحدة وقدمت أرواح أبنائها للدفاع عن ثورة اليمن الشمالي والقضاء على الامامه والرجعية.
ووجه السفير اليمني عبد الولي الشميري دعوته الى كافة أبناء اليمن بقراءة التاريخ واستعراض الماضي بعين الباحث المتفحص لمعرفة كم هي يوم الوحدة تعني المحبة والتعايش والأمن والسلام.
في حين قال عبد الولي الشميري إن اليمن يمر حاليا بأزمة اقتصادية لكن هذا لايعيب الوحدة وما حققته من منجزات مشددا على ضرورة التحديث الإداري قائلا أن ثروة اليمن الحقيقية هم ابنائها الذين يمثلون مستقبلا واعدا لليمن الواحد
من جهته قال رئيس الجالية اليمنية ابراهيم الجهمي إن هذا الحضور الكبير الذي مثله المهرجان الجماهيري المنعقد بمناسبة ذكرى تحقيق الوحدة اليمنية يؤكد مدى تمسك أبناء اليمن في مصر بالوحدة واستنكارهم لكل دعوات التجزئة مهما كانت مبرراتها.
في حين أكد المسئول الإعلامي في فرع المؤتمر الشعبي العام في مصر على ضرورة تكاتف جميع أبناء اليمن في الداخل والخارج للحفاظ على الوحدة اليمنية والتي تمثل أعظم حدث تاريخي في ذاكرة ألامه العربية التي تحققت في منطقتنا خلال القرن العشرين
هذا وقد تخلل الحفل الجماهيري العديد من الفقرات الغنائية والرقصات الشعبية التي نظمها الحاضرون والتي عكست عظمة الوحدة اليمنية المباركة في قلوب ابناء اليمن وجسدت مدى تمسكهم بها
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 18-أبريل-2024 الساعة: 10:47 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/70387.htm