المؤتمر نت - للباحث المبدع/ بشير أحمد محمد العفيري

المؤتمر نت- القاهرة - منير القباطي: -
الدكتوراه في الميكروبيولوجي من جامعة عين شمس لبشير العفيري
منحت جامعة عين شمس درجة الدكتوراه في الميكروبيولوجي تخصص الفيروسات والمناعه للباحث المبدع/ بشير أحمد محمد العفيري - المدرس المساعد في جامعة إب، وذلك يوم الخميس الموافق 15/10/2009م عن رسالته الموسومة بـــــــ" دراسة الإستجابة المناعية الذاتية والمكتسبة في مرضى انيميا البحرالأبيض المتوسط النوع بيتا المصابين بالتهاب الكبد الفيروسي المزمن "

"A Study of Innate and Adaptive Immune Response in β-Thalassemic Patients with Chronic Hepatitis C Virus Infection"

والرسالة تحت إشراف السادة: الأستاذ الدكتور/ أحمد بركات بركات - أستاذ الميكروبيولوجي - كلية العلوم - جامعة عين شمس، و الأستاذ الدكتور/ منال حمدي السيد - أستاذ طب الأطفال - كلية الطب - جامعة عين شمس، والأستاذ الدكتور/ إيمان حسين شحاته - أستاذ الميكروبيولوجي والمناعه المساعد - كلية الطب - جامعة عين شمس، والدكتور/ حسام الدين أحمد غانم - مدرس الميكروبيولوجي - كلية العلوم - جامعة عين شمس.

وتكونت لجنة المناقشة والحكم على الرسالة من السادة: الأستاذ الدكتور/ نبيله انور الشيخ – أستاذ المناعه- كلية الطب "بنات"- جامعة الأزهر- ورئيس جمعية المناعة المصرية، رئيساً، والأستاذ الدكتور/ عبد الرحمن نبوي زكري - أستاذ ورئيس وحدة المناعة والفيروسات - المعهد القومي للأورام - جامعة القاهره، عضواً، والأستاذ الدكتور/ أحمد بركات بركات - أستاذ الميكروبيولوجي - كلية العلوم - جامعة عين شمس، عضواً ومشرفاً، والأستاذ الدكتور/ منال حمدي السيد - أستاذ طب الأطفال - كلية الطب - جامعة عين شمس، عضواً ومشرفاًً، واثنت اللجنة على حسن إختيار الباحث، والمشرفين لموضوع الرسالة، ويكمن ذلك عموما في ان هذا الوباء يصيب عدد كبير من البشر في مختلف الفئات العمرية في العالم، وخاصة دول العالم الفقيرة، بسبب سهولة طرق انتقاله، والعدوى به. وتنبع أهمية الموضوع بشكل خاص للمجتمعين اليمني، والمصري الذين يشهدا إرتفاعا في حالات إلتهاب الكبد، فمثلا يوجود حالات كثيرة من حاملي مرض انيميا البحر الأبيض المتوسط في مصر، حيث تم دراسة الاشخاص الذين يقعوا تحت هذين الدائين وتقيييم الحاله المناعيه لدى هؤلاء المرضى، والتنبؤ بما ستؤل إليه حالتهم الصحية إذا ما أهمل التشحيص المبكر، والمتابعة المستمرة لهم، حيث سيؤثر ذلك على مداهم العمري الذي سيؤل في نهاية المطاف الى زيادة عدد الوفيات عند شريحة هؤلاء المرضى قيد الدراسة.

وقد أوصت لجنة الحكم والمناقشة الباحث بالإستمرار في البحث في هذا الموضوع، وذلك لندرة الدراسات المتوفرة حوله، وقدرت اللجنة جهد الباحث في حجم الجانب العملي، واهميته في متن الرسالة، والتي تحتوي على ثلاثة أبحاث علمية، تم نشر بحث واحد، والبقية في مرحلة التحكيم في المجلات العلمية المحكمة دوليا. واعتبرت اللجنة الرسالة بمثابة إضافة جديدة للمكتبة الطبية العربية، وللمعاهد البحثية، والصحية المتخصصة في تقييم الحالة المناعية عند المرضى المصابين بمختلف أنواع الأمراض المعدية.

وحضر المناقشه عدد كبيرمن أساتذة القسم، ومن كليتي الطب والصيدلة، والباحثين اليمنيين والمصريين والعرب من طلبة جامعة عين شمس، وبقية الجامعات.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 20-أبريل-2024 الساعة: 10:22 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/74598.htm