المؤتمرنت - وكالات -
الرادار يضبط سائق أجرة 22مرة بأسبوع
أصبح سائق سيارة أجرة تونسي أكبر ضحية للرادار الآلي في تونس بعد أن حطم أرقاما قياسية من حيث عدد المخالفات المرورية إذ سقط في شراك الرادار الآلي 22 مرة خلال أسبوع واحد.
وقالت صحيفة الصباح التونسية أن سامي سائق سيارة الأجرة بمدينة القلعة الكبرى أصبح مطالبا بدفع ألف دينار "700 دولار" مقابل المخالفات المرورية بعد أن ضبطه الرادار الآلي متجاوزا السرعة القانونية 22 مرة في أسبوع واحد.
ونقلت الصحيفة عن السائق قوله انه لم يرتكب في السابق سوى مخالفة واحدة. وشنت تونس الشهر الماضي حملة للرادار الآلي على عدد من الطرق الرئيسية في البلاد للضغط على السائقين لخفض السرعة التي تعتبر أولى أسباب حوادث السير في البلاد. وقال محمد رضا شلغوم وزير المالية التونسي الاسبوع الماضي انه بعد أسبوعين فقط من انطلاق حملات الرادار الآلي تم تغريم 12 ألف سائق بسبب تجاوز السرعات المقررة.

تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 01-يوليو-2022 الساعة: 04:21 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/80724.htm