السبت, 07-ديسمبر-2019 الساعة: 11:49 ص - آخر تحديث: 01:15 ص (15: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
موقفنا‮ ‬المنتصر‮ ‬للاستقلال‮ ‬
يحيى‮ علي ‬نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - المؤتمرنت -صورة ارشيفية

المؤتمرنت -
البركاني يلتقي بنعمر ويجدد رفض المؤتمر أي مساس بالوحدة
التقى الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام للشئون السياسية والعلاقات الخارجية سلطان البركاني ومعه عضو اللجنة العامة للمؤتمر عضو مؤتمر الحوار الوطني نبيل الباشا بالسيد جمال بنعمر مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومستشاره الخاص لشؤون اليمن .

حيث ناقش اللقاء مختلف المواضيع المتعلقة بمؤتمر الحوار الوطني والجهود الرامية لاختتام أعماله في ضوء ما تنص عليه المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقراري مجلس الأمن 2014 2051.

واستعرضت قيادة المؤتمر خلال اللقاء نماذج من عمليات الخروقات والتجاوزات للمبادرة الخليجية وآليتها والتي تهدف إلى عرقلة إنجاح مؤتمر الحوار الوطني ونسف عملية التسوية السياسية برمتها .

كما دار نقاش مستفيض حول النقاشات المتعلقة بالقضايا الخلافية في مؤتمر الحوار وعلى رأسها ما يتعلق بالقضية الجنوبية،حيث جدد المؤتمر الشعبي العام تمسكه بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الأمن التي نصت جميعها على الحفاظ على وحدة وامن واستقرار اليمن باعتبار ذلك هو جوهر التسوية السياسية وأن محاولة الالتفاف على قضية الوحدة اليمنية سيؤدي ليس إلى إفشال الحوار الوطني فحسب ،بل سيكون له نتائج كارثية على مستقبل اليمن برمته .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019