الإثنين, 09-ديسمبر-2019 الساعة: 03:43 م - آخر تحديث: 03:37 م (37: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
موقفنا‮ ‬المنتصر‮ ‬للاستقلال‮ ‬
يحيى‮ علي ‬نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - سيدات أعمال يمنيات
صنعاء/المؤتمر نت/نزار العبادي -
سيدات الأعمال اليمنيات أقل ربحاً وأكثر ثقة من الرجال
كشفت دراسة ميدانية لمؤسسة التمويل الدولية (IFC) التابعة للبنك الدولي- أن سيدات الأعمال اليمنيات يجنين أرباحاً أقل من الرجال إلا أنهن أكثر ثقة بمهاراتهن، وأكثر إنماءً لاستثماراتهن، ويفضلن التعامل مع البنوك الإسلامية التي تعتمد المرابحة بدلاً من الفوائد.
وذكرت: أن الإيراد السنوي لمعظم سيدات الأعمال اليمنيات أقل من مليون ريال (5.200 دولار)، فيما يصل ذلك لدى معظم رجال الأعمال اليمنيين إلى أكثر من مليون ريال ، وأن كلا منهما يفضل تشغيل عمالة من جنسه، حيث يقدر معدل أعداد الإناث العاملات في مشاريع تديرها سيدات أعمال (8) نساء مقابل كل (6.6) رجال، أما معدلهن في مشاريع لرجال الأعمال فيصل إلى (3.4) نساء مقابل كل (10) ذكور.
وأضافت: أن المسألة الأكثر تأثيرا على سيدات الأعمال من الرجال هي نقص رأس المال التشغيلي، وصعوبة الحصول على موقع جيد لإقامة أعمالهن، حيث أن 14% منهن يعانين ضعف السيولة المالية مقابل 7% فقط من رجال الأعمال يعاني من ذلك، ونسبة 13% منهن يواجهن صعوبات الحصول على موقع عمل جيد مقابل 5% بالنسبة للرجال.
كما أن نسبة 63% من سيدات الأعمال يعتمدن في مصادر تمويل إقامة مشاريعهن على المدخرات الشخصية، والعائلية، مقابل 61% من الرجال يعتمدون على الشيء نفسه. فيما أشارت الدراسة إلى أن رجال الأعمال يحصلون على التمويل المالي في وقت أسرع وبشكل أسهل من النساء اللواتي يعتقدن أن الحصول على تمويل خارجي أصعب عليهن بكثير من الرجال.
وأكدت الدراسة أن النساء أكثر احتياجاً للقروض الطويلة الأجل من الرجال، وأن الفرص المتاحة أمامهن للحصول على دعم المانحين الخارجين أكثر مما هو متاح للرجال إلا أنهن لا يكترثن لذلك. منوهة إلى أنهن أكثر ثقة بمهاراتهن المهنية من الرجال، وأكثر قدرة على توظيف استثماراتهن لإنماء مشاريعهن، إلا أنهن يواجهن صعوبة في دخول أسواق العمل، ويعتمدن في نجاحهن على الدعم المادي والمعنوي المقدم لهن من قبل الرجال داخل المجتمع اليمني.










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019