الجمعة, 03-يوليو-2020 الساعة: 04:29 م - آخر تحديث: 04:14 م (14: 01) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
حقيقة الصراع على اليمن.. ثلاثة محاور وجغرافيا ثابتة
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
متى تتوقف الأمم المتحدة عن الدوران ‬‬في‮‬ حلقتها المفرغة باليمن؟! ‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - نفى مصدر عسكري مسئول ما ذكرته وكالة " أسوشيتدبرس" الأمريكية من مزاعم كاذبة عن إيقاف ضباط من الحرس الجمهوري والأمن المركزي بأمر من العميد أحمد علي عبدالله صالح قائد قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة بذريعة أنهم كانوا ينوون الانشقاق( الخروج عن الشرعية الدستورية) .

المؤتمرنت -
مصدر عسكري يُكذب مزاعم إعلامية عن إيقاف ضباط من الحرس الجمهوري
نفى مصدر عسكري مسئول ما ذكرته وكالة " أسوشيتدبرس" الأمريكية من مزاعم كاذبة عن إيقاف ضباط من الحرس الجمهوري والأمن المركزي بأمر من العميد أحمد علي عبدالله صالح قائد قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة بذريعة أنهم كانوا ينوون الانشقاق( الخروج عن الشرعية الدستورية) .

وأكد المصدر أن ما ورد في ذلك الخبر لا أساس له من الصحة وقال " إن منتسبي قوات الحرس الجمهوري والأمن المركزي ضباطا وأفرادا مع الشرعية الدستورية ومع أمن واستقرار الوطن ويعدون مثالا للانضباط والالتفاف حول القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة".

واعتبر المصدر ذلك الخبر الكاذب والمفبرك يندرج ضمن الإشاعات التي تروج لها بعض وسائل الإعلام بقصد التشويه واستهداف وحدة وتماسك القوات المسلحة والأمن.

ودعا المصدر تلك الوكالة وغيرها من وسائل الإعلام إلى تحري الدقة والموضوعية في نقل الأخبار وعدم التسرع بنشر أخبار تفقدها مصداقيتها ومهنيتها وسمعتها.











أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020