الجمعة, 14-مايو-2021 الساعة: 08:40 م - آخر تحديث: 06:55 م (55: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
عاش عزيزاً ومات شهيداً
راسل القرشي
البعد‮ ‬الوطني‮ ‬والسياسي‮ ‬في‮ ‬خطاب‮ ‬أبو‮ ‬راس‮
يحيى‮ ‬العراسي
معانٍ‮ ‬راسخة‮ ‬في‮ ‬خطاب‮ ‬رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬
أ‮.‬د‮.‬عبدالعزيز‮ ‬محمد‮ ‬الشعيبي
هل‮ ‬حان‮ ‬إيقاف‮ ‬عبث‮ «‬الهوية»‮ ‬ومالكها؟‮!‬
يحيى على نوري
في وداع الشيخ أبو بكر سالم شماخ
وليد علي غالب
دعوة‮ ‬مسئولة‮ ‬للإدارة‮ ‬الأمريكية
بقلم‮ :‬غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي الأمين‮ ‬العام‮ ‬للمؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
دونالد ترامب غادر البيت الأبيض غير مأسوف عليه
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
ببصيرة‮ ‬وحكمة‮ ‬واجه‮ ‬المؤتمر‮ ‬برئاسة‮ ‬أبوراس‮ ‬التحديات
د. أحمد عقبات
مسيرة‮ ‬نضالية‮ ‬متواصلة
عصام عباس العلفي
ثلاثة‮ ‬أعوام‮ ‬من‮ ‬التحديات‮ ‬والنجاحات
بقلم الشيخ/ يحيى علي الراعي
2020م‮ ‬عام‮ ‬مؤتمري‮ ‬حافل
توفيق الشرعبي
المؤتمر الشعبي العام في ثلاثة أعوام
ابراهيم الحجاجي
فنون ومنوعات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
تعرف على قصة كذبة إبريل
يوم للضحك أو يوم كذبة أبريل، هو عطلة غير رسمية يتم الاحتفال بها سنويا في جميع أنحاء العالم في الأول من أبريل من كل عام.

وعلى الرغم من حقيقة أن الثقافات المختلفة تحتفل منذ عدة قرون بهذه المناسبة، إلا أن أصلها الدقيق لا يزال مجهولا، إذ يعتقد أن لها جذورا مشتركة مع أيام الربيع القديمة، عندما كان سكان المدن القديمة والمناطق الريفية يتجمعون في الغابات والبساتين وينظمون الاحتفالات بالأغاني والرقصات والتضحيات للآلهة.

واعتقد الإغريق القدماء أن الشخص يجب أن يضحك بالتأكيد ووفقا لروايات أخرى، ترتبط عادة المزاح في الأول من أبريل بتأجيل العام الجديد في منتصف القرن السادس عشر، حيث قام الملك تشارلز التاسع بإصلاح التقويم في فرنسا، ونقل العام الجديد إلى 1 يناير، لكن الكثيرين استمروا في الاحتفال بالأول من أبريل.

وأطلق على الناس الذين قدموا الهدايا لبعضهم البعض في ذلك اليوم بـ"حمقى أبريل".

وحسب مصادر مكتوبة، بحلول نهاية القرن السابع عشر، كان يوم كذبة أبريل معروفا في بريطانيا، أما في القرن الثامن عشر، تعددت الإشارات إلى يوم كذبة أبريل، ونشر البريطانيون والفرنسيون العطلة في مستعمراتهم الأمريكية.

وجاء يوم كذبة أبريل إلى روسيا من ألمانيا، ربما في نهاية القرن السابع عشر، ولكن في موعد لا يتجاوز الرحلة الأوروبية للإمبراطور بطرس الأكبر في عام 1703.

حيث سار المبشرون في الشوارع ودعوا الجميع للحضور إلى "أداء لم يسمع به من قبل"، إذ لم يكن هناك إحصاء للجماهير التي غصت بها ساحة العرض، وعندما فتحت الستارة في الساعة المحددة، رأى الجميع لافتة على المنصة مكتوبا عليها: "أول أبريل - لا تثق بأحد!.. انتهى هذا الأداء غير المسموع".

المصدر: "نوفوستي"









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021