السبت, 20-أبريل-2024 الساعة: 11:58 م - آخر تحديث: 07:39 م (39: 04) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤرخ العربي الكبير المشهداني يشيد بدور اليمن العظيم في مناصر الشعب الفلسطيني
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
بنك عدن.. استهداف مُتعمَّد للشعب !!!
راسل القرشي
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
دين
المؤتمرنت -
مفتي مصر يهاجم تونس لمنعها الحجاب
اكد مفتي مصر علي جمعة أن «دار الافتاء لها مواقفها التاريخية الرافضة للاستبداد السياسي والقهر الاجتماعي وتزوير الانتخابات من خلال الفتاوى التي تحرم ذلك كله وتمتلئ بها ارفف الفتاوى». لكنه قال ان «الناس في بلادنا لا تقرأ ولا تبحث».
وعن سر غياب دور الفتاوى في هذه القضايا المسكوت عنها من الاستبداد والفساد، قال انها «أمور يحرمها الشرع وتوجب الشريعة الاسلامية محاربتها»، موضحا ان «هناك رسائل جامعية في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة ناقشت موقف الاسلام من الاستبداد السياسي ووضحت مدى قبحه وضرورة محاربته وبينت الحكم الشرعي فيه منذ سنوات عدة، كما ان دار الافتاء لها فتاواها الشامخة في هذا الجانب منذ عشرات السنين وحتى اليوم ومن أراد الاضطلاع فليقرأ ملفات الفتاوى التي تزخر بها مكتبة الدار».
ورفض المفتي اعتذار جريدة «الغد»، والذي جاء على لسان رئيس تحريرها وعدد من كتَّابها وقيادات حزب «الغد» عما بدر من الصحيفة التي نشرت موضوعا تسبُّ فيه بعض الصحابةَ والسيدة عائشة وتصفُهم بأنهم «أسوأ عشرة شخصيات في الاسلام».
وطالب الجريدةَ، عقب توزيع جوائز مسابقة حفظ القرآن الكريم التي أقامتها اللجنة الاقتصادية في نقابة الصحافيين المصريين بأن «تنشر ملحقًا مماثلاً مع الجريدة يحمل عنوانًا رئيسيًّا مكتوبًا فيه: تُبنا الى الله وعزمنا على عدم العودة لذلك، وتُبرز فيه الصحيفة قيمةَ الصحابة، خصوصا العشرة الذين تناولَهم الموضوع السابق بالسبِّ والاهانات، وتؤكد أن هؤلاء العشرة هم من أفضل خلق الله».
ولم تقف مَطالب المفتي عند ذلك، بل ذهبت الى ضرورة أن يؤكد هذا الملحق أن الصحافي الذي كتب هذه الاهانات «قليل الأدب» باللفظ نفسه الذي قاله جمعة. وعن مسألة فرضية النقاب، قال: «بصرف النظر عمن أثار القضية، وبعيدًا عن المسمَّيات فان هناك اختلافاتٍ فقهيةً، ولا بد من احترامِها، فالمذهب الشافعي يقول بالنقاب، أما المذهب المالكي فعلى العكس تمامًا قال انه بدعة وانه لا يُرتدى الا اذا كان عادةَ أهل البلدة أو لامرأةٍ شديدة الجمال، يُخشي منها الفتنة»، مطالبًا بأن «ترتقيَ لغةُ الحوار الى احترام الاختلافات الفقهية وعدم اثارة القلاقل، وجزم بأنه ليس فرضًا».
وحول اختلاف أيام الصيام بين بعض الدول الاسلامية خصوصا في قضية تحرِّي ليلة القدر، أكد المفتي أن «الذين صاموا الأحد (مثل مصر) هم الأصح من الذين صاموا السبت مثل (السعودية) لأنه استحالت رؤية الهلال الا بعد ظهور شمس السبت بساعتين». ونصح جموعَ الصحافيين باعانة العلماء على بناء عقول أبناء الأمة، وقال: «سينصلح حال الأمة لو وفقكم الله الى ما يحب ويرضى».
الى ذلك، شن المفتي هجوما حادا على تونس التي تمنع الحجاب الاسلامي. وقال ان «دولة عربية واسلامية تمنع الحجاب تكون بذلك خالفت امر الله ورسوله وانه بذلك يتجرأ على فرض من فروض الله وعطل فرضا لا يستطيع حاكم او محكوم ايا كانت صفته ان يعطله بحال من الاحوال».
الرأي العام








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "دين"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024