الأحد, 25-فبراير-2024 الساعة: 12:44 م - آخر تحديث: 03:01 ص (01: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
المناضل/ قاسم سلام الشرجبي ترجل من على صهوة جواده البعثي العروبي
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
قراءة متآنية في مقابلة بن حبتور.. مع قناة اليمن اليوم
محمد عبدالمجيد الجوهري
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
عربي ودولي
المؤتمر نت -
المؤتمرنت -
الصين ثاني دولة في العالم بعدد المليارديرات
تضاعف عدد أصحاب المليارات (المليارديرات) في الصين خلال العامين الماضيين، بحسب أحدث قائمة للأغنياء تصدرها مجلة "هورون ريبورت"، لتحتل بذلك (الصين) المركز الثاني في قائمة الدول التي تحظى بأصحاب المليارات الهائلة بعد الولايات المتحدة.

واعتلى الصيني ليانغ وينغن، رئيس شركة "ساني" القائمة لهذا العام بثروة تصل إلى 11 مليار دولار، وأصبح واحداً من 271 مليارديراً في الصين، بعد أن كان عددهم 130 مليارديراً في العام 2009.

ويبدو أن الزيادة السريعة في النمو الاقتصادي الصيني هي السبب وراء انتشار أصحاب المليارات والملايين، وهو أمر ينبغي ألا يثير الدهشة فيما يخص الزيادة السريعة في ثروات أصحاب الأعمال، بحسب خبراء في الاقتصاد.

وحيث أن القطاع الأسرع نمواً هو القطاع العقاري، فإن أكثر أصحاب المليارات في الصين هم من العاملين في هذا القطاع الضخم.

ووفقاً لقائمة العام الحالي، فإن أربعة من العشرة الأوائل صنعوا ثرواتهم من العقارات، أما الخامس فجاءت من العقارات والاستثمارات.

أصغر ملياردير صيني هو خريج جامعة أوهايو الحكومية، يانغ هويان، وهو مالك أغلبية أسهم شركة "كانتري غاردن" القابضة، وهو في الثلاثين من عمره.

بعد ليانغ، جاء روبن لي يانهونغ، بثروته البالغة 9 مليارات دولار، ويرأس شركة البحث على الإنترنت "باديو"، ويليه يان بن، وتقترب ثروته من 8 مليارات دولار، وهو صاحب مجموعة "ريو تشاي إنترناشيونال"، والمالك الحصري لحق توزيع منتجات "ريد بول" في الصين.

وتأتي هذه الزيادة في أعداد أصحاب المليارات في الصين رغم الكساد العظيم الذي بخّر 15.5 تريليون دولار من الوجود في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها خلال العامين الماضيين.

على أن هذه الأموال المتبخرة لم تعمل على تقليص أعداد المليونيرات، بل ازداد، ولكن في دول أخرى من العالم، كما أنهم سيزدادون أكثر في العقد المقبل، وفقاً لما ذكره تقرير سابق لمركز ديلويت للخدمات المالية.

وأشار التقرير إلى أن التركز الأكبر للثروات هو في الولايات المتحدة وأوروبا، غير أن الصين ودول أخرى مثل روسيا والبرازيل، بدأت بتضييق الفجوة مع هاتين المنطقتين الجغرافيتين.

وبحسب التقرير، فأنه من المتوقع أن تقود الصين مسيرة النمو في عدد أصحاب الملايين، وتليها البرازيل وروسيا.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "عربي ودولي"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024