الخميس, 17-أكتوبر-2019 الساعة: 07:30 ص - آخر تحديث: 01:00 ص (00: 10) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
روايات (الواقعية القذرة) تغزو كُتَّاب الجيل الجديد



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من ثقافة


عناوين أخرى متفرقة


روايات (الواقعية القذرة) تغزو كُتَّاب الجيل الجديد

السبت, 24-مارس-2007
المؤتمر نت - يتميز نوع الكتابة في «واقعية القاع» الذي عرفته الرواية الاميركية في ثمانينات القرن الماضي تحت مسمى «الواقعية القذرة»، بجرأة كُتّابه وتفوقهم في رسم صورة واضحة كاشفة للحياة اليومية العادية. وهي واقعية ليست من الأدب التجريبي الواعي أو المقصود، شأن الكثير من أنواع الكتابة التي تُوصف بأنها «ما بعد حداثة» أو «تفكيكية».
كُتّاب «واقعية القاع» هم - من منظور مُعَيَّن - شباب يسعون الى الاحتجاج على السائد، ومن ثم يرتابون في البطولة، والمثالية المُهيمنة على الخطاب العام، وهناك نصوص عربية واكبت ذلك النوع العالمي من الكتابة ووصفت مجتمعاتها التي ترتدي أردية المثالية بنوع من النقد الاجتماعي. ومن تلك النصوص التي جسَّدت الواقعية في المجتمعات العربية رواية «حب في السعودية» للكاتب السعودي إبراهيم بادي.
رواية «حب في السعودية» هي النص الروائي الأول لبادي الذي اختار الظهور الأول في نص روائي. تجسد الرواية قدراً من العلاقات الشائكة التي تقع لبطلها إيهاب مع فتيات داخل المجتمع السعودي وفتيات أخريات خارجه، وهو يدور معهن في فلك واحد هو الحب، وإن كان اختلاف تلقي كل فتاة لذلك الحب هو ما يجعل إيهاب يستمر أو يمتنع كي يوقع المزيد منهن. ولكن ماذا عن الحب الموجود في عنوان النص: هل بالفعل هناك حب أم كلها علاقات عابرة بين فتيات عِدّة في مرحلة الشباب؟ أولى حالات الحب ولعلها حب إيهاب الوحيد هي فاطمة التي وصلت معه إلى نقطة فصامية في العلاقة، ومن ثم كان لزاماً لها أن تنتهي، ولكنه بدأ يفكر في الانتقام منها. استخدم إبراهيم بادي تقنية جديدة في الكتابة وهي ما يمكن ان نسميها «الإجمال قبل التفصيل». فالرواية تدور حول فاطمة الفتاة الهجين من أم لبنانية وأب سعودي، جميلة وتخطو بطريقة متحررة اجتماعياً تعمل موظّفة في بنك وهو ما يوحي باستقلالها المادي الذي يمنحها قدراً من حرية التصرف والحركة، ترتبط بعلاقة مع الشاب إيهاب غير المستقر في حياته ولذلك يتخذ من علاقته بفاطمة وسيلة للراحة قبل أن تتراءى له صورة أخرى لها لم يكن أمامه سوى أن يحطمها ويكتب قصتها معه كي - حسب الراوي – «يفضحها». والنص يفرد لممارساتهما في الطرق المظلمة أو محال الوجبات السريعة جزءه الأول. تستمر وتيرة السرد متدفقة حسب تدفق العلاقة بين فاطمة وإيهاب وإن كان الكاتب يستخدم في أحيان فعل الاستباق مطعّماً به السرد كنوع من المغايرة. فأثناء السرد عن علاقة إيهاب بفاطمة نجد السارد يستبق ما سيشعر به إيهاب في العلاقة ما يجعل متلقي النص يلهث وراء قراءته. ولعل استخدام السارد حرف السين هو دلالة استباقية على الآتي من النص، وفي هذا الاستخدام نوع من استشراف القارئ لما سيحدث بعد ذلك في الرواية. والاستباق هنا استباق ليس نصياً فقط أي سيكشف المقبل من السرد، بل معلوماتي أيضاً يُظهر العلاقة المقبلة لفاطمة الفتاة التي كان يمارس إيهاب معها الحب. لا يرتبط إيهاب بفاطمة وحدها، بل بخمس فتيات أخريات، اتّسعت لهن روايته «أنا والرواية وهي»، إلا أن هدفه الأول من الكتابة يتمثل في الانتقام من فاطمة التي حفرت في داخله علاقة محددة فأخصبت عقله وشحذت ذهنه للكتابة عنها وعن تجربة كامنة في داخله، حتى بعد افتراقهما وزواجه من دنيا.
نص «حب في السعودية « يجسد رواية داخل رواية (أو رواية الرواية)، وهو نسق من الكتابة يجسد كتابة على كتابة في معنى أن الرواية الأولى للراوي العليم الذي يحكي حكاية إيهاب وفاطمة بملاحظة أن الشخصيات تتكرر أو يظهر بعض منها في رواية إيهاب. ولذلك فإيهاب هو مرويّ عنه في رواية الراوي والراوي في روايته هو التي يكتبها من أجل فضح أفعال فاطمة. وهكذا يمكن أن نطلق على إيهاب صفة البطل المضاد الذي يتصف بكل ما يتناقض مع افتراضات البطولة التقليدية في القص المعروف، بمعنى أن تكون شخصية البطل حاضرة في السرد طوال الوقت بينما تضمر فعلياً ضمور صفة البطولة يلازمها قطع الصلة الصحّية بالمجتمع والاغتراب الصارخ عنه وفيه. وذلك يرجع أساساً الى رفض تلك الشخصية الرئيسة (إيهاب)، للواقع الاجتماعي ولمُثله العُليا فضلاً عن أن مشاعر أو رغبات الشخصية منسجمة مع رغباتها هي، بمعزل عن التكيف مع الواقع الاجتماعي، وإن كانت خيبة الأمل التي تعانيها شخصية إيهاب تؤدي الى مزيد من كسوف البطل الذي لم يعد متحكماً في مصيره وأصبح متمرداً، لا يتفتح أمامه سوى عالمه الداخلي الذي يتألف من أشياء منفصلة متناقضة.

*(عفاف عبدالمعطي _ الحياة - مع تصرف للعنوان)


comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

بقلم / صادق بن أمين أبوراس *الوحدة .. وجود ومصير

20

رثائية بقلم / امين محمد جمعان *محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه

07

بقلم - خالد سعيد الديني *في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر

26

يحيى محمد عبدالله صالح المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية

26

يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوريعن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه

09

يحيى‮ ‬العراسي المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ

26

راسل القرشي هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬

26

‬توفيق‮ ‬الشرعبيالاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮

29

الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربيالمؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة

21

د ريدان الارياني المعلم كرمز لكرامة المجتمع

28

د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة - الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال

20

مطهر‮ ‬تقي - الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل

20

جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019