الإثنين, 05-ديسمبر-2022 الساعة: 10:01 ص - آخر تحديث: 09:29 م (29: 06) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجيا واستحداثات تواكب متطلبات العصر



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من إستطلاعات وتقارير


عناوين أخرى متفرقة


جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجيا واستحداثات تواكب متطلبات العصر

الأربعاء, 01-أكتوبر-2008
المؤتمرنت - حضرموت - نجحت قيادة جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجيا خلال السنوات الخمس الأخيرة في استكمال جانباً حيوياً من البنية التحتية للجامعة، واستحداث كليات وأقسام جديدة، استجابة لمتطلبات سوق العمل، ومواكبة متطلبات العصر، .

كل هذه الجهود تعززت بعد توقيع الجامعة على اتفاقيات تعاون أكاديمي مشترك مع جامعات عالمية وعربية عريقة، مما ساهم في تضاعف أعداد الطلاب الملتحقين بالجامعة سنويا من داخل اليمن وخارجه، وأفرز مخرجات تليق بسمعة الجامعة ومكانتها بين الجامعات في اليمن.

وحالياً تستعد الثلاثة عشرة كلية التابعة للجامعة بطموح متجدد لاستقبال العام الدراسي الجامعي 2008- 2009م، بعد أن احتفت في العام الجامعي المنصرم بتخرج دفعات جديدة من طلابها حاملين شهادات البكالوريوس والماجستير في التخصصات العلمية والإنسانية، ليرتفع بذلك أعداد الخريجين من الجامعة منذ نشأتها مطلع تسعينيات القرن المنصرم لحوالي عشرة الاف وستمائة طالب وطالبة.

(المؤتمر نت) زار عدد من مباني كليات الجامعة، وطافت في أقسامها المختلفة، والتقت بكوكبة من عمداء وأساتذة كليات التمريض و التربية في المكلا والتربية في سقطرى، والآداب، واستطلعت تحضيراتهم للمرحلة المقبلة وأبرز المكاسب والمنجزات التي تم تحقيقها خلال الأعوام الماضية، التفاصيل نوردها تباعاً.

الكلية الأولى على مستوى الجمهورية

الدكتور احمد محمد الحداد، عميد أول كلية تمريض، مستقلة على مستوى الجمهورية قال نحن على موعد خلال العام الجامعي القادم 2008-2009م للاحتفاء بتخرج أول دفعة بدرجة البكالوريوس في كلية التمريض بجامعة حضرموت، وتقدر بحوالي (30) طالباً وطالبة، خاضوا غمار الدارسة في الكلية المستقلة الأولى على مستوى الجمهورية، وألموا بأساسيات التمريض، وتمريض الأم والطفل والتمريض النفسي، للحصول على بكالوريوس تمريض عام، واشار الحداد الى ان الطاقم التدريسي في الكلية جله من خارج الجمهورية نظراً لشحه الكادر اليمني في هذا المجال غير مدرسين محليين حاملين شهادة بكالوريوس تمريض، .
ووعد الحداد بإبتعاث المعيدين اليمنيين لمواصلة دراساتهم العليا في الخارج على نفقة الجامعة.

نظام الدراسة في الكلية أربع سنوات، وقد انتقل (49) طالب العام المنصرم من المستوى الأول إلى الثاني، و(28) إلى المستوى الثالث و( 30) طالب إلى المستوى الرابع. وهذا العام أكمل (55) طالب وطالبة إجراءات تسجيلهم في الكلية، وهذا الرقم بالتأكيد مرشح للزيادة في غضون الأيام القليلة القادمة.

وأضاف الحداد (نستعين بمختبرات كلية الطب وطلابنا يطبقون عملياً في مستشفيي أبن سينأ التعليمي والأمومة والطفولة بالمكلا ).

مشاركة خارجية قادمة

وتولي الكلية اهتماماً متزايداً التواجد في المشاركات الخارجية للإطلاع على البرامج التدريسية في الكليات العربية، والتعرف على ما هو جديد في علم التمريض الحديث، .
وفي هذا السياق سيعقد في جامعة تشرين في مدينة اللاذقية بسوريا نهاية شهر أكتوبر الجاري الاجتماع العاشر للجمعية العلمية لكليات التمريض العربية .
وستقدم كلية التمريض بجامعة حضرموت تقرير عن مدى تنفيذها للمواد التي تم تدريسها خلال الأعوام الماضية وعرض نبذة عن المناهج ومخرجات الدفعة المنتظر تخرجها خلال العام القادم، والإطلاع على التقييم الأكاديمي للكلية من ضمن الكليات العربية المختلفة، مما يمثل روافد لكليتنا والجامعة.

*مشاركة أولى ناجحة

وكانت المشاركة الخارجية الأولى للكلية قبل عام في مؤتمر التمريض بكلية الإسكندرية المصرية بمشاركة وفود من جامعات عربية، ومثلت كلية التمريض بجامعة حضرموت اليمن في هذا المؤتمر الذي بحث سبل الرقي بعلم التمريض على المستوى العربي من خلال مناقشة دراسات وبحوث مستفيضة في هذا العلم، .
وتتواصل الكلية بحسب الحداد مع شعبة التمريض بكلية الطب بجامعة صنعاء، وبحث إمكانية رفد الكلية بمعيدين بدرجة ماجستير وتوسيع نطاق هيئة التدريس المساعدة.

وتسعى الكلية لزيادة أعداد الطلاب الملتحقين بالكلية لتلبية احتياجات سوق العمل من كادر التمريض، حيث ينضم للكلية سنويا طلاب من محافظات صنعاء وتعز وشبوة وجزيرة سقطرى ومختلف محافظات الجمهورية، إضافة إلى طلاب من سلطنة عمان الشقيقة.

من دبلوم إلى بكالوريوس

الدكتور ثابث اليزيدي، عميد كلية التربية في جزيرة سقطرى، قال بدوره: لقد تأسست الكلية في سقطرى في العام 2000م، وتخرجت دفعتين من الكلية بدرجة الدبلوم أخرها عام 2004م، في تخصصات اللغة العربية والدراسات الإسلامية، وقد تطور نظام الدراسة في الكلية للبكالوريوس في العام 2005-2006م، ونحن في انتظار تخرج أول دفعة في الكلية حاملة شهادة البكالوريوس في العام الجامعي القادم2008-2009م، وقوامها تقريباً (50) خمسين طالبا، (80) ثمانين % منهم ذكور، بينما المتخرجين في الكلية وفق نظام الدبلوم حوالي (60) ستين طالباً، في حين شهد العام 2007-2008م افتتاح قسم اللغة الإنكليزية في الكلية بنظام البكالوريوس إلى جانب تخصصي اللغة العربية والدراسات الإسلامية.

ووفرت جامعة حضرموت للعلوم والتكنلوجيا للكلية كل احتياجاتها من هيئة تدريس بدرجة الدكتوراه وثلاثة أرباعهم من العرب إضافة إلى دكتور هندي في قسم اللغة الإنكليزية، وبعض الدكاترة أعضاء هيئة التدريس من اليمنيين، كما توجد لدى الكلية مكتبة تحتوي على كتب ومراجع عملية وفرتها قيادة الجامعة التي تولي الكلية كل الرعاية والاهتمام كونها إحدى كلياتها الحديثة والمستقلة مالياً وإدارياً،بحسب اليزيدي .

وقال اليزيدي أن الجامعة وافقت على تحمل نفقة إيجار شقق سكنية سيتم تأثيثها بالكامل للأساتذة العرب الراغبين في نقل عائلاتهم لجزيرة سقطرى، وحقيقة نحن فقط نعاني من ضيق المبنى الحالي للكلية حيث نطمح للتوسع وتخصيص مكاتب لأعضاء الهيئة التدريسية وعمادة التدريس بالكلية وقاعات الدرس أسوة بالكليات الحديثة في الجامعة.

بناء كلية متكاملة

واضاف اليزيدي (نحن موعودين من قيادة الجامعة بايلأ هذا الجانب جل اهتمامها هذا العام من خلال بحث إمكانية بناء كلية متكاملة في الموقع الذي تمتلكه الجامعة في جزيرة سقطرى ومساحته تقدر بكيلومتر، مما سيتيح أمام الطلاب فرص ممارسة أنشطتهم الصفية واللاصفية وافتتاح أقسام جديدة كقسم الحاسوب، وإنشاء مركز للمعلومات، وملعب كرة قدم).

(300) طالب في مساق البكالوريوس

وفيما يخص إجراءات القبول والتسجيل للطلاب الراغبين الالتحاق بالكلية فقد بدأت قبل شهر رمضان المبارك وتستمر حتى ما بعد إجازة عيد الفطر حيث تنتقل أعداد كبيرة من الطلاب من البوادي والقرى البعيدة ليستقروا في عاصمة سقطرى مديرية حديبو القريبة من الشواطئ الساحلية، لاستكمال إجراءات التحاقهم بالكلية التي تحتضن حالياً أكثر من (300) ثلاثمائة طالب في مساق البكالوريوس.

*توصيف مستحدث للمناهج

في كلية التربية بالمكلا قال الأستاذ المساعد سالم برك بن سعيد، مساعد رئيس قسم التربية البدنية والرياضية، أمين مجلس القسم، منذ تأسيسها، قال ان المجتمعات الإنسانية تولي اهتماماً كبيراً بالتربية البدنية، حتى أصبحت تشكل اليوم معياراً جديداً لرقي وتقدم المجتمعات، فأصبح التعليم في هذه المجالات قضية أساسية لبلوغ الأهداف السامية والنبيلة وإعداد وتأهيل شباب مسلح بالعلم والمعرفة والتكنولوجيا مشيراً الى ان التجارب الدولية المعاصرة اثبتت بما لا يدع مجالاً للشك أن التعليم هو أساس التقدم وركيزته الأولى، وأن جوهر الصراع هو سباق في تطوير وتحسين جودة التعليم بما يواكب متطلبات العصر، ويخرج أجيالاً قادرة على المنافسة الجادة في مجالات الحياة المختلفة.

واضاف ان القسم، اعتمد نظامه ومناهجه وفق أسس علمية جسدت أهمية البرامج الرياضية المدرسية وغيرها، وتماشيا مع ثورة المعرفة التكنولوجية وإيمانا بضرورة تطوير المناهج الدراسية بالقسم للوصول إلى جودة المخرجات ومواكبة معطيات العصر وبعد الموافقة البناءة لأعضاء مجلس الكلية لمقترح القسم، تم العمل بالتوصيف المستحدث للمناهج الدراسية بقسم التربية البدنية والرياضية للعام الجامعي 2007- 2008م.

وتم افتتاح القسم في العام الجامعي 1999م-2000م ليحتضن عشرون طالبا وتزايد الإقبال على الدراسة بالقسم ليشمل طلاب من مختلف محافظات الجمهورية اليمنية – حضرموت- الساحل – الوادي و المهره و صنعاء تعز واب وذمار وأبين وبعض المحافظات الأخرى وكذلك طلاب من العراق الشقيق وسلطنة عمان،.
وفي العام الجامعي 2002م-2003م تخرجت أول دفعة من الطلبة حيث تحصلوا على شهادة البكالوريوس في التربية البدنية والرياضية بعد دراسة استمرت أربع سنوات، وفي العام الدراسي المنصرم تخرجت الدفعة السادسة، وكان موقع القسم ضمن بناية كلية التربية بالمكلا منذ تأسيسه حتى العام 2006م-2007م، انتقل القسم مع طلابه وأساتذته إلى مقر رئاسة الجامعة في فوه، حيث المكان المناسب.
وقال بن سعيد انه تم تهيئة أربعه ملاعب رياضية قانونية لكرة السلة وكرة اليد والكرة الطائرة وكرة المضرب تنس ارض، وترميم ملعب كرة القدم مع مضمار العاب القوى إضافة إلى قاعة للمنازلات والجمناستك والمصارعة، تم تجهيزها وفق الإمكانات المتاحة .
واشار الى انه تم تفريغ خمس قاعات للدروس النظرية واحده منها مكيفة ومجهزه للندوات .

وبالنسبة لمقرر السباحة تستأجر الجامعة سنويا احد المسابح التابع للفنادق ليمارس الطلاب السباحة بأمان حفاظا على سلامتهم من أمواج البحر، حتى يتم إنشاء مسبح يفي بالغرض مستقبلا حيث سيتم تأسيس وبناء منشاة رياضية حسب المواصفات القانونية في العام 2007م-2008م.

و أصبح عدد الطلاب المنضمين للقسم ثلاثمائة وثلاثة وخمسون طالبا 353، المستوى الأول 168 طالبا , المستوى الثاني 104 طالب , المستوى الثالث 50 طالبا , المستوى الرابع 31 طالب

وبالنسبة للمقررات الدراسية التي تدرس في القسم فتشمل مقررات التربية البدنية والرياضية خلال أربع سنوات في كل عام فصلين دراسيين يتلقى خلالها الطلاب المعارف النظرية والعملية وتدرس هذه المقررات بعضها بمعدل على ثلاثة فصول دراسية والبعض الآخر فصلين دراسيين، وفصل دراسي واحد وعددها 39 مقررا تتوزع على النحو الآتي:

متطلبات الجامعة 16 ساعة معتمدة، متطلبات الكلية 21 ساعة معتمدة ،متطلبات القسم 128 ساعة معتمدة،مجموع الساعات المعتمدة 165 ساعة معتمدة، أما قوام أعضاء هيئة التدريس بالقسم فيتكون من:

ومن أبرز أهداف القسم: إعداد معلمين للتربية البدنية والرياضية يعملون في المدارس الأساسية والثانوية ولعموم المستويات الدراسية ملمين بالجوانب التربوية والرياضية والاجتماعية وإعداد مدربين يعملون للأندية والمؤسسات الرياضية وتهيئة قادة للشباب يعملون في وزارة الشباب والرياضة لتطوير الحركة الرياضية وإعداد كوادر فنية وإدارية تعمل في الكليات والنشاطات الجامعية.

إضافة الى العمل على رفع قابلية الطالب جسميا وصحيا وذهنيا لتحمل المسؤولية الملقاة على عاتقة في العمل والإنتاج والدفاع عن الوطن ورعاية طلبة الجامعة الموهوبين في الميدان الرياضي وإعدادهم كأبطال وطنيين، وتقديم الاستشارة الصحية والبدنية وإقامة الدورات الرياضية لقطاعات المجتمع، وإجراء دراسات وبحوث لتقديم الخدمات العلمية والرياضية للأندية والمؤسسات الرياضية.

وتوجد بالقسم مكتبة خاصة تحتوي على مجموعة من الكتب والمراجع للتخصصات التربوية والرياضية لغرض المطالعة واستعارة الكتب ويشرف عليها موظف متخصص في علم المكتبات ..

*تحويل القسم إلى كلية

وتمنى بن سعيد إصدار قرار لتحويل القسم إلى كلية التربية الرياضية أسوة بكليتي العلوم والآداب المستحدثة قبل ثلاث سنوات .

تأهيل الكادر الوطني

الأستاذ المساعد احمد فرج بامطرف، كلية الآداب- قسم التاريخ تحدث عن
قسم التاريخ بإعتباره من الأقسام العلمية الهامة في كلية التربية بالمكلا التي تأسست عام 1974م وتخرج من هذه الكلية وأقسامها طلابا من حملة البكالوريوس كمعلمين فقط للمدارس الأساسية والثانوية،مشيراً الى قرار مجلس الجامعة برئاسة أ.د.احمد عمر بامشموس بتأسيس كليتي العلوم والآداب إضافة إلى كلية التربية، وفتح مجال أوسع للدراسة التخصصية الجامعية بما يخدم المجتمع في شتى المجالات العلمية والأدبية،
وظلت كلية التربية على اختصاص معلم مجال ابتداء من العام الجامعي 2007-2008م حيث يدرس طلاب كليتي العلوم والآداب في بداية هذا العام 2008-2009م في المستوى الرابع أي أن التأسيس جاء قبل ثلاث سنوات.

ويخضع القسم لكلية الآداب حيث شهد هذا القسم تطورا ملموسا في تأهيل الكادر الوطني وتخريج أول دفعة من حملة الماجستير في التاريخ الحديث والمعاصر عام 2004م.
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم

25

أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتورصحيفة الميثاق المؤتمرية اليمانية.. في ذكرى تأسيسها الأربعين

21

يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوريالمؤتمر‮ ‬يحميه‮ ‬الملايين‮ ‬من‮ ‬أعضائه‮ ‬بالداخل

08

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮ ❊‬ لبوزة يكتب في عيد 14 اكتوبر.. ‮ ‬أكتوبر‮ ‬وضرورة‮ ‬تصحيح‮ ‬المواقف

10

توفيق الشرعبي ليس مجرد شعار ..بل ثورة

03

م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬

31

الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬ سلام ومحبة

31

هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬

26

الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات

25

فاطمة الخطري*المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية

25

علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮

25

د. عبدالخالق هادي طوافبطاقة معايدة لليمن الموحد

24








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022