الجمعة, 23-فبراير-2024 الساعة: 07:12 ص - آخر تحديث: 02:36 ص (36: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
المناضل/ قاسم سلام الشرجبي ترجل من على صهوة جواده البعثي العروبي
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
قراءة متآنية في مقابلة بن حبتور.. مع قناة اليمن اليوم
محمد عبدالمجيد الجوهري
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
عربي ودولي
المؤتمر نت - توجهت جموع حجاج بيت الله الحرام اليوم ، ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، أول أيام التشريق ، إلى منشأة الجمرات بمشعر منى لرمي الجمرات غداة حادث التدافع

المؤتمرنت -
الحجاج يرمون الجمرات في أول أيام التشريق بعد حادث التدافع الامني بمنى
توجهت جموع حجاج بيت الله الحرام اليوم ، ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، أول أيام التشريق ، إلى منشأة الجمرات بمشعر منى لرمي الجمرات غداة حادث التدافع المفجع الذي أودى بحياة اكثر من 900 شخصا في أسوأ مأساة يشهدها موسم الحج منذ ربع قرن.

وتقاطر الحجاج لرمي الجمرات الثلاث الصغرى ، ثم الوسطى ، ثم جمرة العقبة، تأسيًا وإتباعا للرسول المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام غير أن حجم الحشود سجل تراجعا غداة مأساة التدافع التي وقعت في أول أيام رمي الجمرات.

وواجهت وزارة الحج السعودية انتقادات شديدة اللهجة من مسؤولي الشؤون الدينية من مختلف الدول العربية والاسلامية وحملتها المسؤولية الكاملة ازاء المأساة الكارثية التي شهدها موسم الحج هذا العام والتي وصفت سببها بـ"تقصير الادارة".

ونقلت وكالة (فرانس برس) شهادات لعديد من الحجاج عن موسم حج 2015 وأجمعت كل الشهادات على سوء التنظيم من قبل وزارة الحج السعودية.

ولم تكن الحادثة المأساوية للحجيج هذا العام هي الأولى من نوعها بل هي الـ 9 في تاريخ مواسم الحج.

وكانت الأولى في عام 1990و أدت إلى وفاة 1426 حاجا، بسبب الاختناق نتيجة تدافع في نفق منى بعد عطل في نظام التهوية.

وكانت الثانية عام 1994 أدت إلى وفاة 270 حاجا في تدافع خلال رمي الجمرات... وفي عام 1998 توفي أكثر من 118 حاجا، وأصيب أكثر من 180 في تدافع خلال رمي الجمرات.

وفي عام 2001 توفي 35 حاجا بالتدافع خلال رمي الجمرات... وفي عام 2003 توفي 14 حاجا بالتدافع خلال رمي الجمرات ...كذلك في عام 2004 توفي 251 حاجاً في تدافع خلال رمي الجمرات..وتوفي 3 حجاج خلال رمي الجمرات ايضا في عام 2005.

وفي عام 2006 قتل 364 حاجا في تدافع في موقع رمي الجمرات في منى.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "عربي ودولي"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024