الأربعاء, 28-سبتمبر-2022 الساعة: 03:20 ص - آخر تحديث: 03:10 ص (10: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
ثورة‮ ‬26‮ ‬سبتمبر‮ ‬وستة‮ ‬عقود‮ ‬مضت‮ ‬من‮ ‬نضال‮ ‬اليمانيين
أ‮.‬د‮/ ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور‮❊‬
"صناعة الإسمنت".. مستقبل واعد وخطوات بإتجاه تحقيق الإكتفاء الذاتي
شوقي‮ ‬شاهر
ليس مجرد شعار ..بل ثورة
توفيق الشرعبي
المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬
سلام ومحبة
الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬
ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬
هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊
(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات
الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊
المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية
فاطمة الخطري*
ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮
علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد
بطاقة معايدة لليمن الموحد
د. عبدالخالق هادي طواف
أربعون عاماً من مسيرة النجاحات المؤتمرية
خالد سعيد الديني
أبو راس عمق الولاء والانتماء للوطن والمؤتمر .. وعنوان للقيادة والمسئولية
راسل‮ ‬القرشي
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
مجتمع مدني
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
ماهو متحوّر كورونا الجديد أو ميكرون ؟
أثارت أنباء ظهور متحور كورونا الجديد بجنوب أفريقيا والمعروف، باسم أوميكرون، وتسلله لعدد من الدول قلق العالم، لاسيما بعد أنَّ اعتبرت منظمة الصحة العالمية أنَّه الأشد عدوى بين السلالات المتحوّرة من فيروس كورونا المستجد واعتبرته مثيرًا للقلق، وسط تساؤلات عن مدى فعالية اللقاحات المعروفة حاليًا في مواجهته، مع ما حققه من طفرات كبيرة جعلته يختلف جذريا عن فيروس كورونا المستجد الأصلي الذي ظهر في الصين.

تمّ اكتشاف متحور كورونا الجديد في جنوب إفريقيا لأول مرة، ويعتقد انتشاره في عدد من الدول المجاورة بجنوب القارة السمراء، تشمل بوتسوانا، وزيمبابوي، وناميبيا، وليسوتو، وإيستواتيني، وموزمبيق، ومالاوي.

إلى جانب الدول الأفريقية، تمّ الإعلان عن اكتشاف حالات إصابة بمتحور كورونا الجديد الذي ظهر في جنوب أفريقيا، في بلدان عدة من بينها بلجيكا، وإسرائيل، إضافة إلى هونج كونج، ومع ذلك، هناك أدلة على أن المتحوّر قد انتشر على نطاق أوسع، وذلك حسبما ذكر تقرير لـ«بي بي سي».

عند بداية التعرف، عليه أطلق على متحوّر كورونا الجديد اسم B.1.1.529، وقد أعطته منظمة الصحة العالمية الجمعة اسما رمزيا يونانيا هو «أوميكرون» (مثل متحوّرات ألفا ودلتا).

اعتبرت منظمة الصحة العالمية أنَّ متحور كورونا الجديد الأشد عدوى من بين كل متحورات كورونا التي ظهرت حتى الآن، وصنفته باعتباره سلالة تبعث على القلق.

يختلف متحور كورونا الجديد عن السلالات المعروفة حتى الآن، ويقول علماء إنَّه تعرض إلى طفرات شديدة بشكل كبير، وأن هذه أكبر طفرة حصلت على الفيروس.

مدير مركز الاستجابة الوبائية والابتكار في جنوب أفريقيا، توليو دي أوليفيرا، قال إن هناك مجموعة غير عادية من الطفرات طرأت على متحور كورونا الجديد وأن هناك 50 طفرة إجمالية حدثت به، أكثر من 30 بينها طرأت على البروتين الشوكي الذي يحيط بالفيروس، وهو الجزء الذي تستهدفه معظم اللقاحات والمفتاح الذي يستخدمه الفيروس للوصول إلى خلايا الجسم.

أثارت الطفرات الكبيرة التي طرأت على هذا المتحور الجديد، والتي أصبحت مختلفة جذريا عن الفيروس الأصلي الذي ظهر في ووهان في الصين، مخاوف كبيرة من أن تكون اللقاحات التي صُممت ضد السلالة الأصلية قد لا تكون فعالة معه.

شركة «فايزر» وشريكتها الألمانية بيو إن تك، شرعا في تقييم مدى فعالية لقاحهما أمام المتحور الجديد. وستحصل الشركة الألمانية على معلومات أدق عن المتحور الجديد خلال أسبوعين عندما تصلها بيانات أكثر من المختبرات.

ستعطي الدراسات العلمية في المختبر صورة أوضح عن متحور كورونا الجديد وفقا للخبراء، وذلك جنبًا إلى جنب مراقبة الفيروس في العالم الحقيقي.

أعلنت مزيد من الدول حظر الرحلات الجوية من جنوب أفريقيا ودول مجاورة لها، وذلك خوفا من انتقال السلالة الجديدة، حيث فرضت الولايات المتحدة وبريطانيا وهولندا حظرا على الرحلات الجوية من جنوب أفريقيا وبوتسوانا وناميبيا وزيمبابوي وإسواتيني وليسوتو. وكذلك فعلت دول عربية بينها مصر المغرب والسعودية والإمارات.

وافقت دول الاتحاد الأوروبي على فرض حظر سفر على الدول السبع بعد تسجيل بلجيكا أول إصابة بالمتحوّر الجديد من الفيروس، أشارت تقارير إلى أنَّها لشخص عائد من مصر.

أعلنت دول بينها اليابان، فرض قيود، مثل العزل الإجباري، على الوافدين من منطقة جنوب أفريقيا، وفي المقابل انتقدت دولة جنوب إفريقيا هذه الإجراءات معتبرة أنها «سابقة لأوانها».

سرعان ما بدأت الآثار الاقتصادية لمتحور كورونا الجديد، حيث انخفضت أسعار النفط بأكثر من 10%، وهو أكبر انخفاض تشهده في يوم واحد خلال 18 شهراً، كما هوت قيمة الأسهم في أنحاء متفرقة من العالم، وسط المخاوف التي أثارها متحور كورونا المعروف باسم أوميكرون.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022