الإثنين, 27-يونيو-2022 الساعة: 06:32 م - آخر تحديث: 06:18 م (18: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
أبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار
بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العام
سوء نيه !!
وليد غالب
‬ماذا‮ ‬نريد‮ ‬من‮ ‬المنتديات؟‮ ‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الربيع العربي والادوار العلنية لدول الخليج.. ماذا نفهم من مؤشرات السلام عام 2022
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
العسل اليمني..ضحية جشع المحطبين.. وانتكاسة في المردود الأقتصادي
عمار الأسودي
الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬
خالد عبدالوهاب الشريف*
في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬
فاطمة الخطري*
الوحدة .. والوحدويون
جلال علي الرويشان*
جيل الوحدة
أحمد الكبسي
الوحدة وتكالب الأعداء
يحيى‮ ‬العراسي‮ ‬
عام‮ ‬النصر‮ ‬والسلام
بقلم/ غازي أحمد علي*
الاستقلال‮ .. ‬بين‮ ‬الأمس‮ ‬واليوم
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬
أخبار
المؤتمر نت - رفع نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام الدكتور قاسم لبوزة، برقية تهنئة إلى رئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق بن أمين ابو راس، بمناسبة احتفالات الشعب اليمني بالعيد الوطني الـ32 لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية المباركة في الثاني والعشرين من مايو 1990م

المؤتمرنت -
لبوزة يهنئ رئيس المؤتمر بالعيد الـ32 للجمهورية اليمنية
رفع نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام الدكتور قاسم لبوزة، برقية تهنئة إلى رئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق بن أمين ابوراس، بمناسبة احتفالات الشعب اليمني بالعيد الوطني الـ32 لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية المباركة في الثاني والعشرين من مايو 1990م، جاء فيها:

الأخ الشيخ المناضل /صادق بن أمين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام - المحترم

ويمننا الأبي وشعبه الحر الصامد يحتفل بالذكرى 32 لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية الخالدة يسعدني أن أرفع إليكم ومن خلالكم الى قيادات واعضاء ومناصري المؤتمر وحلفائه ولجميع ابناء شعبنا اليمني العظيم أسمى آيات التهاني والتبريكات بهذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوبنا جميعاً في وقت يكابد فيه شعبنا ووطننا للعام الثامن على التوالي تداعيات ومعاناة عدوان همجي صارخ بقيادة السعودية وتحالفها طال الانسان والحياة ودمر مقدرات اليمنيين وفرض حصاراً جائراً يفاقم يومياً من معاناتهم الانسانية والاقتصادية والصحية.

الأخ رئيس المؤتمر
نحتفل اليوم بذكرى الوحدة التي تحققت بفضل من الله سبحانه تعالى وعزيمة الرعيل الأول من قادة الحركة الوطنية اليمنية الذين قدم بعضهم ارواحهم رخيصة في سبيل هذا اليوم، عبر نضال طويل امتد لعقود وكان الشعب اليمني بكل فئاته يقف داعما وسندا تواقا لتحقيق هذا الحلم الوطني العظيم وفي مقدمتهم ابناء المحافظات الجنوبية الذين كان لهم اليد الطولي في ترجمة هذا الحلم الى واقع معاش، قبل ان يحاول اصحاب المشاريع الصغيرة أن يقتاتوا من محاولات إعادة عجلة التاريخ الى الوراء من خلال دعم ومساندة بعض القوى الأقليمية والدولية التي يستهويها تمزيق اليمنيين وتفتيت لحمتهم ووحدتهم الخالدة وابقائهم في حال الضعف وعدم الاستقرار لتتفرغ هي لنهب ثرواتهم ومقدراتهم والابقاء على اليمن ضعيفا لايستطيع النهوض بمايملكه من ثروة بشرية واقتصادية هائلة وتحيله الى كابوس أصاب كل مفاصل الدولة وانعكس ذلك سلبا على قناعات الناس ظلما للوحدة وقيمها النبيلة.

الأخ رئيس المؤتمر
أن قيام الجمهورية اليمنية.. وإعادة تحقيق الوحدة مثلا ميلاداً جديداً لكل اليمنيين التواقين للحرية والديمقراطية والتنمية والتطوّر، وهو الهدف الذي ناضل وعمل من أجل تحقيقه بالطرق السلمية الشرفاء من الوحدويين الصادقين من قيادات المؤتمر الشعبي العام والحزب الإشتراكي اليمني وقبلهم مسيرة طويلة من نضال شعبنا والحركة الوطنية في هذا المضمار الذي توج بتحقيق هذ المنجز الكبير في 22 مايو 1990.
وهو ما يدعونا في هذه المناسبة الوطنية العظيمة إلى تجديد الدعوة التي اطلقتموها في أكثر من مناسبة وطنية لكل القوى الوطنية للتعامل بمسئولية مع كل ما يعزز وحدة الصف والتسامح والتآلف بين أبناء الشعب ويحصن الجبهة الداخلية ضد الأخطار المحدقة ومواجهة العدوان.

الأخ رئيس المؤتمر
اننا ونحن نجدد لكم التهنئة بالذكرى الـ32 لأعادة تحقيق الوحدة اليمنية، لنجدد العهد لله وللوطن ولتنظيمنا الرائد المؤتمر الشعبي العام، الوقوف الى جانبكم وأنتم تجترحون المصاعب من آجل الحفاظ على المكتسبات الوطنية وأن يبقى المؤتمر الشعبي العام رائداً في عطائه التنظيمي والوطني ويتحقق لشعبنا النصر والسلام والحرية والعدالة.

حفظكم الله ورعاكم وسدد على طريق الخير خطاكم وكل عام وانتم بخير.,,,


فريق ركن / دكتور/ قاسم لبوزة
نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022