السبت, 24-فبراير-2024 الساعة: 05:40 ص - آخر تحديث: 01:40 ص (40: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
المناضل/ قاسم سلام الشرجبي ترجل من على صهوة جواده البعثي العروبي
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
قراءة متآنية في مقابلة بن حبتور.. مع قناة اليمن اليوم
محمد عبدالمجيد الجوهري
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
قضايا وآراء
المؤتمر نت -
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري -
عن أكبر مرحلة تحدٍ بمسيرة المؤتمر
منذ مطلع العام 2018م والمؤتمر يواصل بقوة وعنفوان تأكيد وجوده وترسيخ جذوره كتنظيم سياسي يمني..أرادت المؤامرات اقتلاعه من جذوره وطمس تاريخه وانجازاته الوطنية التاريخية ووضع حد لوسطيته واعتداله

فإدارته وقيادته السياسية والتنظيمية برئاسة المناضل صادق بن امين ابوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام قررت ومنذ اللحظة الاولى لتحملها مسئولية ادارة التنظيم ان تواجه كل التحديات الكبرى برؤية ثاقبة تستوعب كافة المعطيات والمتغيرات وان تحدد اهدافها الوطنية والتنظيمية بدقة عالية وان تتعامل مع خطط تحركها بمزيد من الالتزام بمثل وقيم المؤتمر واهدافه ومنطلقاته وبما يتفق وينسجم تماما مع التاريخ الحافل للتنظيم بالانجازات والتحولات..

لقد مرت خمس سنوات من عمر هذا التحدي الاكبر في تاريخ المؤتمر وسط تكهنات وتحليلات بفشلها كون مايدبر ضد المؤتمر اكبر من امكاناتها.. علاوة على ان اتفاق قوى مختلفة داخلية وخارجية قد هدمت المؤتمر مبكرا وبأنه بات من المستحيل انقاذه مهما كانت الوسائل والطرق..

اليوم وبعد ان تبخرت كل هذه الرؤى وتحطمت على صخرة الوعي المؤتمري المجسد بالاصطفاف الكبير حول قيادته يحق لنا ان نفتخر بحجم ماتحقق من انجاز في مرحلة عصيبة ومعقدة للغاية ويمثل معجزة بكل المقاييس لاريب انه سيكون لها انعكاساتها الكبيرة على حاضر ومستقبل المؤتمر وستؤسس لمستقبل اكثر فاعلية ومهنية للعمل المؤتمري وعلى مستوى جوانبه واصعدته ومساراته المناصرة للشعب وتطلعاته..انجازات تحتم علينا في اعلام المؤتمر ان نسلط الضوء حولها بصورة كاملة تبعث على المزيد من الآمال والتطلعات وتحقيق المزيد من الاهداف الكبرى..

ولذا سنحاول في عدد الميثاق القادم نشر ملف متكامل يقف امام هذه التجربة ويقرأ كل جوانبها الايجابية والسلبية..متمثلا روح الديمقراطية المتجددة للمؤتمر وحرص كل المؤتمريين على المزيد من تفعيل الادارة التنظيمية باعتبارها الارضية القوية والصلبة لانطلاقة المؤتمر الجديدة

بقيادة المناضل صادق بن امين ابوراس رئيس المؤتمر وحادي مسيرته في الحفاظ على وحدته التنظيمية والفكرية..

وهى مناسبة هنا ان تؤكد الميثاق وهي تواكب التوجهات الموتمرية رصدا وتحليلا وتقريرا انها ستظل مشرعة صفحاتها لكل الاسهامات الكفيلة برفد مسيرة تنظيمنا الرائد..وتلك واحدة من ابرز مقومات رسالتها الوطنية والتنظيمية.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024