الأحد, 14-يوليو-2024 الساعة: 11:31 م - آخر تحديث: 11:17 م (17: 08) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المستقبل للوحدة
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
مرثية في وداع الطود الذي ترجل.. اللواء خالد باراس
محمد عبدالمجيد الجوهري
أيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً
أ.د عبدالعزيز صالح بن حبتور
الاحتفاء بـ22 مايو تجسيد للصمود
د. علي مطهر العثربي
الوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها
إبراهيم الحجاجي
الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮*
ضبابية المشهد.. إلى أين؟
إياد فاضل*
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
قضايا وآراء
المؤتمر نت -

* امين محمد جمعان -
اربعون عام وعام .. ثلاثية التحولات العظيمة
في خضم معترك صعب وفي ظل ظروف قاهرة عاشتها اليمن بعيد أشهر قلائل من دوامة الإغتيالات التي طالت رؤساء الشمال والجنوب اليمني منتهى سبعينيات القرن الماضي تأسس الشعبي العام كأمتداد ثوري سبتمبري اكتوبري وكمؤطر للتوجهات القومية ورائد فعل سياسي ليبرالي اعتدالي الرؤية وسطي النهج عروبي المبادئ والقيم .. حامل وطني لآمال كل اليمنيين وقائد للتحولات العظيمة التي رافقت مخاضات التأسيس كما خضبت ما بعدها من سنوات تلت واتسمت بها مسيرته النضالية خلال عقود أربعة مضت محققاً كمعبر سياسي أول عن الأمة اليمنية قفزات نوعية انعطافات تاريخية وتحولات عظيمه ابتداء" بالمصالحة الوطنية وصياغة الميثاق الوطني كوثيقة سياسية جامعة والشروع في تبني استراتيجيات النهوض والحداثة التطور والتنمية مروراً بإستخراج الثروات الطبيعية وصولاً لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية المباركة وإطلاق مرحلة إنتقالية على قاعدة التعددية السياسية انتهت بإشهار مسارات ديموقراطية ناشئة كتجربة فريدة واستثنائية في قلب المنطقة العربية والعالم ..

أربعون عام وعام والمؤتمر الشعبي العام يتصدر المشهد اليمني كعملاق نضالي عصي على التركيع لا يقبل المساومات ولا يخضع للإبتزازات مستشعرا" للمصالح الوطنية العليا لليمن ومجسدا" لها غير مرتهن لإي فئه أو جماعة .. قوى إقليمية أو خارجية وحدوي النهج أبدي الإنتماء لهذه الأرض الطيبة خالدة الذكر القرآني كونية الأثر مهد الإنسان الأول .. مقبرة الغزاة عالمية الرسالة أرضا" .. تاريخا" إنساناً وحضاره ..

تغمرني معاني الفخر والشموخ ومعي كل مؤتمري وأنا استذكر بعض من بعض ماخلده في ذاكرة الأجيال اليمنية هذا التنظيم الرائد على مدار سنوات خلت من تأسيسه حفلت بعظيم الإنجاز و المستحيلات التي أضحت واقع عايشناه ولا زلنا نلمس كثير مما حققه الشعبي العام طوال مراحل نضاله ..

هي كل آيات التهاني يسرني أن ارفعها سموا و اعتزاز لجماهير الشعبي العام وقاعدته الشعبية العريضة ملايين اليمنيين شمالاً وجنوباً وفي كل أنحاء الأرض والمعمورة .. قيادات وقواعد بحلول الذكرى ال ٤١ لتأسيس المؤتمر الشعبي العام مترحمين على الراحلين جميعاً شهداء ومناضلين ورموز العمل الوطني من رعيله المؤسس ..

مطالبين جبال الصمود الذين تحملوا الأمانة من بعدهم في هذه المرحلة الصعبة الدقيقة والحساسة في الهرم القيادي للمؤتمر الشعبي العام أن تمضي على جميل الأثر .. الثوابت والمبادئ والقيم .. لتعزيز مسارات الفعل السياسي واستنهاض الطاقات على طريق تثمر فيه التضحيات إرادة وطنية يمنية مؤتمرية حديدية تقهر كل المستحيلات تجسد الغايات وتطلعات اليمنيين للعبور إلى المستقبل نحو سلام مستدام في ظل يمن موحد قوي يتسع للجميع يشارك في رسم حاضره كل أبنائه ناهض آمن مستقر اكثر تطورا" وحداثه ..

* عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام امين عام المجلس المحلي لأمانة العاصمة








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024