الأربعاء, 01-ديسمبر-2021 الساعة: 04:40 م - آخر تحديث: 04:30 م (30: 01) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
عيد‮ ‬الحرية‮ ‬والاستقلال‮ ‬والوحدة
بقلم‮/‬صادق‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد
بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬
طريقهم‮ ‬طريقنا
أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬
جورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به
ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
استلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
وفي‮ ‬أكتوبر‮ .. ‬تتجدد‮ ‬الذكريات
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني
14 اكتوبر‮ .. ‬ثورة‮ ‬الاستقلال‮ ‬والوحدة
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬
الأجيال والوعي بواحدية الثورة اليمنية
د. قاسم لبوزة*
سبتمبر.. صفحة بيضاء لا تُطوى
د. وهيبة فارع
26 سبتمبر.. ثورة وطنية متجددة
بقلم/ يحيى علي الراعي*
الثورة اليمنية أعداء الأمس.. تحالف العدوان اليوم
بقلم/ غازي أحمد على محسن ❊
اليوم‮ ‬المجيد‮ ‬في‮ ‬تاريخ‮ ‬الشعب‮ ‬
نبيل‮ ‬الحمادي‮❊ ‬
سبتمبر‮.. ‬التزام‮ ‬مؤتمري
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين
محافظات
المؤتمر نت -
المؤتمرنت -
الخميس القادم: اليمنيات يحتفلن باليوم العالمي للمرأة
تحتفل اليمنيات مع كافة نساء العالم باليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس في كل عام.. حيث تعد هذه المناسبة محطة هامة تتوقف عندها النساء لمراجعة ما تحقق لهن من حقوق، ورسم طموحاتهن المستقبلية في مجتمع اليوم.

وأوضحت نائب رئيس اللجنة الوطنية للمرأة حورية مشهور ان اللجنة تنظم يوم العاشر من مارس القادم احتفالا بالمناسبة بمشاركة عدد من المناصرين و الداعمين لقضايا المرأة من الجهات الحكومية و منظمات المجتمع المدني وأصحاب القرار و الأكاديميين العاملين في مجال المرأة والمنظمات الدولية، سيتخلله تقديم فقرات مسرحية عن حقوق المرآة و عرض للأزياء النسائية الشعبية التقليدية اليمنية .

ومنذ انشاء اللجنة الوطنية للمرأة عام 1996م درجت على الاحتفال بهذا اليوم من خلال اقامة فعاليات متنوعة تحاول من خلالها تجسيد إنجازات المرآة و إبراز أنشطة اللجنة الوطنية و أنشطة مؤسسات المجتمع المدني في مجالات تنمية المرآة .

ونوهت الاخت حورية إلى أن الاحتفال بهذا العام سيسلط الضؤ على التعديلات القانونية التي لا تضمن حقوقا متساوية للنساء مع الرجال و التي شكلت اللجنة من اجلها فريقا قانونيا مختصا للنظر في 27 نصا في قوانين وطنية مختلفة على رأسها قانون الأحوال الشخصية إلى جانب قوانين العمل، الخدمة المدنية، والسلك الدبلوماسي، وقد أحيلت جمعيها إلى وزارة الشؤون القانونية و عملت عليها لجنة مصغرة مكونة من وزير الشؤون القانونية ووزير حقوق الإنسان و رئيس اللجنة الوطنية للمرآة إلى جانب لجنة فنية أخرى من القانونيين حيث سيتم إحالتها إلى مجلس الوزراء للنظر فيها و تقديمها إلى مجلس النواب لمناقشتها و إقرارها.

مشيرة الى ان اجندة الاحتفال بهذا العام تتضمن استعراض تقرير الأمم المتحدة للنهوض بإوضاع المرآة في الوطن العربي، ووضع المرآة اليمنية، و مستوى تنفيذ الاستراتيجيات المتعلقة بقضايا النوع الاجتماعي، الى جانب استعراض الخطة العامة للجنة الوطنية للعام الجاري 2007م.

وقالت الاخت حورية مشهور" سيتم في يوم الثاني عشر من مارس عقد اللقاء السنوي لأعضاء المجلس الأعلى للمرآة و رئيسات فروع اللجنة الوطنية للمرآة برئاسة دولة رئيس الوزراء، لمناقشة وضع فروع اللجنة في المحافظات و أليآت تعزيز دورها فى مجال تنمية المرآة.

واضافت " إن المرأة اليمنية حققت منذ اعادة تحقيق الوحدة الوطنية المباركة في 22 مايو 1990م، الكثير من الإنجازات في مختلف مناحي الحياة و سجلت حضورا ملموسا على المستويين الرسمي و الشعبي و برزت العديد منهن في أكثر من مجال في ظل التوجه السياسي العام و القوانين و الإستراتيجيات الوطنية التي كرست لصالح المرآة و إيجاد المدخلات لأنشطتها و برامجها وإنشاء إدارات عامة للنهوض بواقع المرآة وتفعيل مشاركتها في كل المجالات السياسية و الاقتصادية و الثقافية و التنموية وقد تبوأت المرآة مناصب قيادية مهمة و أصبح لها تواجد في مختلف مؤسسات ومرافق العمل فقد أصبحت وزير ،قاضي ، عضو برلمان ،سفير، ومستشار حزبي، فضلا عن كونها طبيبة ، مدرسة وغيرها .

وتشغل في الحكومة الحالية أمرأتان حقيبتين وزاريتين هما وزارة حقوق الإنسان ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، وتشير الاحصائيات الرسمية المتعلقة باوضاع المرأة الى شغل سبع نساء درجة وكيل وزارة و ست وكيل وزارة مساعد وإمرآة واحدة تشغل نائب وزير إضافة الى وجود 97 أمرأة في درجة مدير عام في الجهاز الحكومي و 123 إمرآة في السلك الدبلوماسي ثلاث منهن بدرجة سفير و اربع بدرجة مستشار و ثلاث بدرجة سفير مفوض و 24 أمرأة بين سكرتير أول و ملحق دبلوماسي.

كما أثبتت المرأة وجودها كقيادية من خلال وصولها الى مجلس النواب و مجلس الشورى و السلطة التشريعية و في مجال القضاء بشقيه المحاكم و النيابات والمحاماة.

وتلعب المرأة دورا كبيرا في مجال التنمية من خلال انخراطها في سوق العمل بفضل تبني الدولة توجه إدماج المرأة في التنمية وبحسب تقرير عن أوضاع المرآة للعام 2005م صادر عن اللجنة الوطنية للمرأة، فان حضور المرأة في قوة العمل يشكل نسبة 7ر23 بالمئه، فيما بلغت نسبة مشاركتها في النشاط الاقتصادي الريفي 85 بالمائه مقابل 15 بالمائه في الحضر..

و بين التقرير ان مشاركة المرآة تتركز في العمل التقليدي الزراعة، الصيد و الحراجة بنسبة 94 بالمائه فيما تشكل نسبة 3ر28 بالمائه من النساء في العمل بالقطاع الخاص و المنظمات غير الحكومية مقابل 3ر9 بالمائه يعملن في القطاع الحكومي.

وسجلت المراة رقما مهما في المشهد السياسي والحراك الديمقراطي كناخبة ومرشحة، و تمكنت من اخذ مكانتها في مواقع صنع القرار، وبحسب احصاءات اللجنة العليا للانتخابات فقد سجلت مشاركتها تزايدا ملحوظا منذ أول انتخابات نيابية جرت في ابريل 1993م ، ووصل عدد النساء المشاركات في الانتخابات النيابية الثالثة في ابريل 2003م الى 4ر3 مليون ناخبة مشكلة بذلك نسبة 44 بالمائه من اجمالى الناخبين الذين أدلو بأصواتهم في تلك الانتخابات و حصلت على مقعدين، كما حققت المراة نتائج مشجعة في انتخابات المجالس المحلية في فبراير2001 م كمرشحة حيث فازت 35 امرأة بعضوية المجالس المحلية على مستوى المديريات و المحافظات و شاركت المرآة أيضا في الانتخابات الرئاسية و المحلية للعام 2006م وبلغ عدد الناخبات في سجل اللجنة العليا للانتخابات ثلاثة ملايين و 900 ألف و 565 ناخبة من اجمالى تسعة ملايين و 247 ألف و 360 ناخب وناخبة اي بنسبة 40 بالمائه من المسجلين في سجلات الناخبين، فيما ترشحت 174امراة للمجالس المحلية للعام 2006م.

سبانت








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021