الأربعاء, 28-سبتمبر-2022 الساعة: 04:25 م - آخر تحديث: 04:21 م (21: 01) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
ثورة‮ ‬26‮ ‬سبتمبر‮ ‬وستة‮ ‬عقود‮ ‬مضت‮ ‬من‮ ‬نضال‮ ‬اليمانيين
أ‮.‬د‮/ ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور‮❊‬
"صناعة الإسمنت".. مستقبل واعد وخطوات بإتجاه تحقيق الإكتفاء الذاتي
شوقي‮ ‬شاهر
ليس مجرد شعار ..بل ثورة
توفيق الشرعبي
المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬
سلام ومحبة
الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬
ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬
هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊
(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات
الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊
المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية
فاطمة الخطري*
ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮
علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد
بطاقة معايدة لليمن الموحد
د. عبدالخالق هادي طواف
أربعون عاماً من مسيرة النجاحات المؤتمرية
خالد سعيد الديني
أبو راس عمق الولاء والانتماء للوطن والمؤتمر .. وعنوان للقيادة والمسئولية
راسل‮ ‬القرشي
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
رياضة
المؤتمر نت - في مباراة ماراثونية كتمت فيها الجماهير العمانية أنفاسها أكثر من (120) دقيقة وبعدها ركلات الترجيح لتحسم لقب البطولة الخليجية الـ(19) التي تستضيفها بعد نهائي مثير مع الأخضر السعودي الذي اكتفى بالوصافة .

المؤتمرنت -
المنتخب العماني يتوج بطلاً لخليجي 19 لأول مرة في تاريخه
في مباراة ماراثونية كتمت فيها الجماهير العمانية أنفاسها أكثر من (120) دقيقة وبعدها ركلات الترجيح لتحسم لقب البطولة الخليجية الـ(19) التي تستضيفها بعد نهائي مثير مع الأخضر السعودي الذي اكتفى بالوصافة .

دخل المنتخب العماني المباراة ولا خيار أمام لاعبيه سوى حسم اللقاء وإحراز اللقب الثمين الذي انتظرته الجماهير العمانية طوال (18) نسخة من كأس الخليج .

الإصرار والرغبة العمانية ترجمت على المستطيل الأخضر فكانت الأفضلية للأحمر فقد تسابق لاعبوه في إهدار الفرص أمام مرمى وليد عبد الله حارس المنتخب السعودي الذي تألق إلى جانب الدفاع الأخضر في الحفاظ على نظافة الشباك السعودية طوال أشواط ا لمباراة الأربعة .

في المقابل لم يختبر الحارس العماني العملاق علي الحبسي كثيراً سوى مرات معدودة بمحاولات فردية من ياسر القحطاني وتيسير الجاسم ويبدوا أن الهجوم السعودي تأثر بالاستبدال غير المبرر لـ"مالك معاذ " وعبده عطيف الأمر الذي ساهم بشكل واضح في فرض السيطرة العمانية على مجريات اللقاء المثير الذي لم يشهد طوال أشواطه الأربعة تسجيل الأهداف في أي المرميين .

وبعد انتهاء شوطي المباراة الأصليين احتكم الفريقان للأشواط الإضافية التي لم تأتي بجديد سوى الفرص المهدرة والهجمات التي لا تترجم إلى أهداف .

ولأن لكل مجتهد نصيب وبالرغم من كون ركلات الترجيح هي ضربات الحظ إلا أنها منحت الفوز لمن كان يستحق بعد إضاعة اللاعب السعودي تيسير الجاسم الركلة الإضافية بحيث تمكن كابتن الأحمر العماني محمد ربيع من التسجيل معلناً الفرحة العمانية والفوز ومهدياً الكأس الغالي لبلاده التي ابتسم لها الحظ أخيراً لتحقق اللقب لأول مرة في تاريخها بعد أن ظلت وصيفه طوال الدورتين الماضيتين في الإمارات خليجي (18) وفي قطر خليجي (17) .

الأخضر السعودي الذي خرج من البطولة وصيفاً كان نداً قوياً فهو الفريق الوحيد الذي حافظ على نظافة شباك مرماه دون أهداف طوال البطولة فلديه أقوى دفاع وأفضل هجوم ونال العبه ماجد المرشدي لقب أحسن لاعب في البطولة.

السعودية حصدت الوصافة أما الكأس ذهبت أخيراً إلى الخزينة العمانية إلى جانب كأس هداف البطولة لنجم الدورة العماني ( حسن ربيع ) وبالطبع كان علي الحبسي أفضل حارس في الخليج للمرة الرابعة على التوالي








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022