الخميس, 22-فبراير-2024 الساعة: 02:34 م - آخر تحديث: 02:31 م (31: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
المناضل/ قاسم سلام الشرجبي ترجل من على صهوة جواده البعثي العروبي
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
قراءة متآنية في مقابلة بن حبتور.. مع قناة اليمن اليوم
محمد عبدالمجيد الجوهري
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
مغتربون
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
الطلاب اليمنيين بالجامعات السعودية يدينون التصرفات الرعناء للعناصر الإرهابية الحوثية
دان الطلاب اليمنيين الدارسين في الجامعات السعودية التصرفات الرعناء للعناصر الارهابية الحوثية وما تقوم به من عمليات ارهابية في اليمن وعلى الحدود اليمنية السعودية , وقال بيان صادر عن الطلاب اليمنيين وحصلت 26سبتمبرنت على نسخة منه ان تلك العناصر تعرضت لاستلاب فكري ونفسي غير عادي, مما أحالها إلى جماعة متوحشة دون أي هدف أو مطلب حقيقي .
نص البيان :
بقلق بالغ تابع الطلاب اليمنيون بالمراحل الجامعية والعليا (الماجستير والدكتوراه) المنتسبين إلى عموم الجامعات السعودية, ما تعرضت لها حدود المملكة العربية السعودية الشقيقة من عمليات استفزاز وتسلل من قبل العصابة الحوثية الاثنى عشرية, التي تعرضت لاستلاب فكري ونفسي غير عادي, مما أحالها إلى جماعة متوحشة دون أي هدف أو مطلب حقيقي, حتى شقت العصا وخرجت عن الشرعية القانونية, وعن طاعة ولي الأمر, واستخفت بكل فرص الحوار والسلام, واستمرأت أساليب العنف والجريمة لتقويض النسيج الاجتماعي اليمني, وتدمير الممتلكات والمكاسب العامة والخاصة, وتجاوزت بحماقة غير معهودة الحدود الذاتية, مما أدى إلى الاعتداء على حرس الحدود وإقلاق حياة المواطنين السعوديين في القرى المتأخمة للحدود اليمنية واضطرارهم للنزوح إلى مناطق أخرى. ونحن هنا نعلن استنكارنا وإدانتنا الشديدة لهذه التصرف اللامسؤول الذي لا يراعي حقوق الجيرة والأخوة ويتنافى مع مقتضيات العيش المشترك وقيم الدين الإسلامي الحنيف والقواعد والأعراف الدولية.
كما أننا إذ نترحم على الشهداء الذي قضوا جراء هذه الفتنة من كلا البلدين الشقيقين, لنُحيي المؤسسة العسكرية اليمنية ورجالها المخلصين بقيادة المشير على عبد الله صالح القائد الأعلى للقوات المسلحة, لما يقومون به ما أعمال بطولية رائعة لاجتثاث هذه الشرذمة المجرمة, كما نؤيد بقوة ما تتخذه الحكومة السعودية من إجراءات وتدابير وقائية صارمة على أراضيها لحماية حدودها السيادية ودرء المخاطر عن مواطنيها وترابها الوطني. علاوة على ذلك ندعو إلى المزيد من التعاون والتنسيق الأمني والعسكري والسياسي بين قيادتي البلدين الشقيقين ممثلة بفخامة الرئيس علي عبد الله صالح, وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله ابن عبد العزيز حفظهما الله, لتطويق هذه الظاهرة السرطانية الخبيثة قبل أن تستشري في المنطقة العربية, بل وندعو كافة الدول العربية ممثلة بالجامعة العربية إلى سرعة إعداد مشروع عربي سياسي اقتصادي ثقافي متكامل لتحصين النظام العربي من أي اختراقات أو تدخلات أجنبية أيا كانت هويتها ومآربها, إذ أن ذلك يغري القوى الأجنبية, وبخاصة الدولة الفارسية, إلى التدخل في شئونه لتقسيم المقسم وتجزئة المجزأ واللعب على وتر التناقضات المذهبية والطائفية والإثنية, بهدف تفكيك المجتمعات العربية وتفجيرها من الداخل, لتسهل السيطرة عليها وتدمير مشاريعها وخياراتها المستقبلية في الرفاه والتنمية المستديمة.

ختاماً نتقدم بخالص الشكر والامتنان للحكومة السعودية ممثلة بوزارة التعليم العالي وقيادة الجامعات السعودية على الرعاية الكريمة والمعاملة الراقية التي نحظى بها في هذا البلد الكريم.











أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مغتربون"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024