السبت, 28-يناير-2023 الساعة: 08:32 م - آخر تحديث: 08:27 م (27: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
وطنية أبو راس لا تحتاج شهادة (بياعي) الإحداثيات!!
علي البعداني
قيادة‮ ‬عند‮ ‬مستوى‮ ‬التحديات‮ ‬
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي محسن‮ ❊‬
كارثة 13 يناير 1986م اليمنية تتجدد مأساتها كل عام
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
عن أكبر مرحلة تحدٍ بمسيرة المؤتمر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
غياب الأحزاب وصمود المؤتمر
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
لبوزة يكتب في عيد 14 اكتوبر.. ‮ ‬أكتوبر‮ ‬وضرورة‮ ‬تصحيح‮ ‬المواقف
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮ ❊‬
المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬
سلام ومحبة
الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬
ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬
هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊
(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات
الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊
المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية
فاطمة الخطري*
ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮
علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد
بطاقة معايدة لليمن الموحد
د. عبدالخالق هادي طواف
خليجي 20
المؤتمر نت - شعار خليجي عشرين

المؤتمرنت -
الاتحادات الخليجية تدعم استضافة اليمن لخليجي 20 في الموعد المحدد
مع اقتراب موعد استضافة اليمن بطولة خليجي 20 بمدينتي عدن وأبين خلال الفترة(22 نوفمبر - 5 ديسمبر)2010م ازدادت حدة الشائعات والأكاذيب التي تروجها بعض الوسائل الاعلامية والمواقع الإلكترونية المحلية أو الخارجية والتي تسعى إلى إثارة الشكوك حول مدى قدرة اليمن في تحقيق استضافة ناجحة لبطولة كأس الخليج.
وبالرغم من استكمال كافة المنشآت الرياضية الخاصة بالبطولة واقتراب المرافق الإيوائية والخدمية من الجاهزية النهائية إلا أن حملة الشائعات تواصلت من قبل بعض ضعفاء النفوس الذين لم يرق لهم أن تحتضن اليمن البطولة الخليجية وعمدوا على اختلاق الزوبعات الاعلامية التي تجافي الحقيقة جملة وتفصيلاً.
ويعتقد بعض من المرجفين أن افتراءاتهم وأكاذيبهم سيكون لها صدى وتحقق مآربهم الدنيئة في التأثير على الاستضافة اليمنية ، إلا أن الواقع يظل شاهداً حياً على ما تشهده ثغر اليمن الباسم عدن من أعمال دؤوبة حينما تحولت المدينة الجميلة إلى ورشة عمل وخلية نحل خاصة مع بدء العد التنازلي لاحتضان المونديال الخليجي الذي يجمع الأشقاء والاخوة في دول الجزيرة والخليج العربي .. حيث ارتدت عدن حلة قشيبة وازدانت بأروع حللها وكشفت عن نفائسها الجميلة ومخزونها الحضاري المتفرد وهي تفرد جناحيها لتستقبل ضيوف اليمن من دول الخليج العربي ومن كل أرجاء الوطن العربي الواحد من المحيط إلى الخليج بشكل عام.
وباتت عدن على أهبة الجاهزة بعدما اكتملت كل متطلبات الاستضافة والمتمثلة في المنشآت الرياضية الضخمة والمتعددة .. وكذلك المرافق الإيوائية الجديدة التي ترتدي ثوب الحداثة والمعاصرة .. وكذلك في ظل ما تنعم به عدن الجمال من سكينة وطمأنينة وبساطة أهلها ونقاء سريرتهم وحبهم لمدينتهم ووطنهم وحرصهم على الاحتفاء بضيوف اليمن في عاصمة الرياضة والسياحة مدينة عدن التي حظيت بشرف استضافة بطولة خليجي 20 بقرار من فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية تكريماً لها كونها تعد أول مدينة يمنية ومن أوائل المدن العربية التي شهدت ممارسة الرياضة وهو ما جعل أبناءها يعشقون الرياضة حد الجنون ويتنفسونها مع نسمات الهواء الطلق.
وفي هذا الصدد كانت قناة السعودية الرياضية أكثر تفاعلاً من القنوات الفضائية اليمنية مع مواكبة تحضيرات بطولة خليجي 20 وتسليط الضوء على آخر الاستعدادات من خلال برنامج (الدليل القاطع) الذي تم عرضه مساء أمس الأول وقدمه الاعلامي السعودي المتميز بدر المزارقة ، وتم خلاله استضافة الشيخ أحمد صالح العيسي رئيس إتحاد كرة القدم مدير بطولة خليجي 20 عضو اللجنة المنظمة العليا للبطولة .. وشهد مداخلات إيجابية لعدد من أمناء سر الاتحادات الخليجية لكرة القدم وكذلك إعلاميين من دول الخليج.

وأجمع ضيوف البرنامج على أن اليمن تسير في الاتجاه الصحيح وأصبحت في جاهزية كبيرة وأنهت كافة التجهيزات اللازمة لاحتضان البطولة الخليجية .. وأنها قادرة على تأمين استضافة مميزة وتحقيق سبل الراحة والطمأنينة لضيوف اليمن.

بطولة الخليج .. والزوبعة الاعلامية
الشيخ أحمد صالح العيسي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العام لكرة القدم مدير بطولة خليجي 20 عضو اللجنة المنظمة العليا للبطولة أكد أن جميع الاتحادات الخليجية أكدت دعمها الكبير لاستضافة اليمن لخليجي 20 وجميع الاتحادات أكدت المشاركة في منافسات البطولة.

وحول ما يثار في بعض وسائل الاعلام حول إعتذار بعض الاتحادات أو نقل أو تأجيل البطولة أكد العيسي أن الاتحاد اليمني لكرة القدم يتعامل بشكل رسمي عبر القنوات الرسمية من خلال الاتحادات الخليجية لكرة القدم كونها المعنية بالبطولة ولم يتلق الاتحاد اليمني أي اعتذار رسمي بعدم المشاركة كما لم يتبادر للاتحاد اليمني أي علم بهذا الخصوص بالإضافة إلى أن العد التنازلي بدأ لاحتضان البطولة وبالتالي لا يوجد مجال للحديث عن نقل أو تأجيل.

إجماع خليجي .. وتأكيد المشاركة
وأشار إلى أن اللجنة المنظمة لا يعنيها ما يثار في وسائل الاعلام المختلفة المحلية أو الخارجية سواء الكويتية أو البحرينية خاصة وأن هناك تأكيداً رسمياً من الاتحادين الكويتي والبحريني بالحضور والمشاركة في البطولة.
مبيناً أنه لا يوجد أي تحفظ من قبل الاتحادات الخليجية على إقامة البطولة في اليمن باستثناء طلب تم تقديمه من الاتحاد الاماراتي خلال اللقاء التشاوري الذي عقد مؤخراً في الدوحة والذي تضمن مقترح تعديل موعد البطولة نظراً لتعارض الموعد الحالي مع بطولة العالم للأندية المقرر إقامتها في العاصمة الاماراتية أبوظبي خلال الفترة (8- 18) ديسمبر 2010م ، وكذلك دورة الألعاب الآسيوية التي تقام في مدينة جوانزو الصينية خلال الفترة (12- 27) نوفمبر 2010م.. وحينها لم يبد الاتحاد اليمني أي مانع من التأجيل إذا كان بسبب تعارض بطولة الخليج مع أي استحقاقات أخرى ، ولكنه في نفس الوقت يرفض أن يقال أن سبب التأجيل عدم جاهزية اليمن وانها غير مستعدة ، فاليمن جاهزة واستكملت كافة التجهيزات التي تضمن إقامة البطولة في الموعد المحدد.

الكثافة الأمنية إجراء احترازي
أوضح العيسي أن الحادث الذي حصل بالقرب من مقر نادي وحدة عدن بالشيخ عثمان مجرد حادث عابر لن يكون له أي تأثير على الاستضافة كون مكان الحادث بعيداً تماماً عن منشآت خليجي 20 ، كما أن مدينة عدن تنعم بالأمن والأمان والسكينة وأهلها ينتظرون موعد البطولة بفارغ الصبر حتى يشكلوا لوحة جميلة من الحب والترحيب بضيوف اليمن الذين سيحلون بين أهلهم وإخوانهم.

وحول العدد الكبير من العناصر الأمنية التي ستتولى تأمين بطولة خليجي 20 والذي بلغ (30) ألف جندي ، اعتبر العيسي أن زيادة العدد ناتج عن ما يطرح في الوسائل الاعلامية والذي دفع الحكومة والجهات الأمنية إلى إيلاء الجانب الأمني أهمية أكبر وإيجاد عدد كبير من رجال الأمن الذين سيتولون مهمة تأمين البطولة ، ووجودهم إجراء إحترازي وسيشكلون عامل استقرار وأمن كبيرين ويبدد كل الشكوك والقلق ويدل على اهتمام الدولة بقيادة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية بالبطولة وعلى استقرار وأمن الاخوة الضيوف.

إلغاء مباراة البحرين .. والعراق البديل
وحول إلغاء المباراة الودية الدولية التي كان من المقرر أن تجمع المنتخبين الوطني ونظيره البحريني أوضح العيسي أن الاتحاد البحريني كان قد وافق بشكل مبدئي على إقامة المباراة ثم اعتذر عن ذلك ولكن هناك بدائل ومنها تنظيم مباراة ودية دولية مع المنتخب العراقي مطلع شهر نوفمبر المقبل وذلك بحسب الموافقة المبدئية من قبل رئيس الاتحاد العراقي حسين سعيد تمهيداً لإقرار المباراة بصورة رسمية وتحديد موعد ومكان إقامتها.

مبيناً أن المنتخب الوطني حظي بفترة إعداد جيدة وتم تنفيذ برنامج الاعداد المقدم من الجهاز الفني للمنتخب ، ويأمل أن يكون المنتخب قد استفاد من مرحلة الاعداد ووصل إلى الجاهزية المطلوبة حتى يظهر بأحسن بصورة مشرفة ويحقق نتائج إيجابية في بطولة خليجي 20.


صحافة الاثارة .. والمعلومات الخاطئة
وتحدث العيسي عن ما يثار عبر بعض وسائل الاعلام حول بطولة خليجي 20 معتبراً أن الهدف من ذلك هو الاثارة الاعلامية التي يبحث عنها بعض من الصحفيين .. وأن صحافة الاثارة لا توجد في الكويت أو البحرين فقط بل هناك صحفيون يمنيون داخل الوطن يعمدوا على تسريب معلومات خاطئة ومنها ما نسب لمحافظ عدن من تصريحات غير صحيحة والتي تم نفيها من قبل وزير الشباب والرياضة رئيس اللجنة المنظمة للبطولة الذي كان حاضراً في المؤتمر الصحفي الذي عقد بعدن بحضور المحافظ عدنان الجفري الذي لم يصدر منه أي تصريحات مثل تلك التي تداولتها بعض وسائل الاعلام ، بل أنه أكد على جاهزية عدن لاحتضان البطولة وأصدر توجيهاته بسرعة استكمال التحضيرات ومضاعفة وتيرة العمل في مختلف المجالات حرصاً على استكمال كافة الترتيبات اللازمة قبل موعد إقامة البطولة.

مؤكداً أن الاثارة الاعلامية تعد نتاج الحرية الصحفية والنهج الديمقراطي الذي ارتضته اليمن وبالتالي يجب تحمل كل الآراء سواء الايجابية أو السلبية ، وهناك من يشعر بالمسئولية ويحرص على التعامل بمصداقية وهناك من يريد أن يزايد ويبحث عن الاثارة .. ومن المؤسف أن هناك صحفيين يمنيين يندرجون ضمن الصحافة السلبية من خلال تعمد نشر الأخبار غير الصحيحة ولا يتحرون الدقة والمصداقية في نقل المعلومات .. حتى أن البعض منهم استغل الحادث العارض الذي حصل بجانب مقر نادي الوحدة بمدينة عدن وقام بنسبه إلى استاد الوحدة الدولي بأبين.

الاستشعار بالمسئولية
وأشاد العيسي بالمداخلة الصادقة والبناءة للإعلامي الكويتي جابر نصار والتي تعكس الشعور بالمسئولية والنية الطيبة والحب لليمن .. مؤكداً أن كل أبناء الشعب اليمني يبادلونه نفس الحب والشعور وينتظرون وصوله إلى اليمن في 22 نوفمبر المقبل حيث سيضعونه في حدقات عيونهم وعلى رؤوسهم.

وقال العيسي : طالما وجد إعلاميون مثل الأخ جابر الذي يستشعر بروح المسئولية وحريص على لم الشمل بين الأخوة الأشقاء في الوطن العربي فإن الأمور ستسير نحو النجاح.

بطولة الخليج .. وتعميق أواصر المحبة
كما جدد العيسي شكره وتقديره للموقف الداعم والمؤيد لاستضافة اليمن خليجي 20 من قبل الاتحادات الخليجية والذي يجسد عمق العلاقات الأخوية ويجسد قيم المحبة والوفاء التي تعكس المبادئ الرئيسية التي أقيمت من أجلها بطولة كأس الخليج والتي تهدف إلى توطيد أواصر الاخاء بين شعوب المنطقة وشبابها ورياضييها.

وثمن العيسي حرص واهتمام قناة السعودية الرياضية باستضافة اليمن بطولة خليجي 20 .. ووجه لها الدعوة لزيارة اليمن والاطلاع على أرض الواقع على مدى الجاهزية الكبيرة لاحتضان البطولة وما تنعم به عدن من أمن واستقرار.


أمين سر الاتحاد القطري :
حريصون على التواجد في خليجي 20 .. وسنشارك بالمنتخب الأول
أمناء السر اطلعوا على تحضيرات اليمن .. والجميع أقر بالجاهزية
وفي مداخلته أكد سعادة الأخ سعود المهندي أمين سر الاتحاد القطري لكرة القدم أن المنتخب القطري سيشارك في بطولة خليجي 20 بالمنتخب الأول بكامل النجوم والمحترفين حيث تم إعداد المنتخب للمشاركة وأصبح في جاهزية جيدة وستشكل بطولة خليجي 20 إعداداً جيداً للمنتخب القطري للمشاركة في نهائيات كأس آسيا التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة خلال يناير المقبل.

موضحاً أن الاتحاد القطري على تواصل مستمر مع الاتحاد اليمني لكرة القدم ويثق أن الاتحاد اليمني حريص على ضمان توفير سبل الراحة لضيوف اليمن وسيكون سباقاً في إحاطتهم بكل سبل الرعاية والاهتمام.
مؤكداً أنه زار اليمن بمعية عدد من أمناء سر الاتحادات الخليجية لكرة القدم حيث تم زيارة المنشآت الرياضية والتي بدت شبه جاهزة وتم عقد اجتماع عقب الجولة الميدانية والجميع أكد على جاهزية اليمن لاستضافة البطولة سواء من حيث المنشآت الرياضية أو الفنادق وتم تحرير ذلك في محضر الاجتماع ولم يكن هناك أي إعتراض حول استضافة اليمن خليجي 20.


أمين سر الاتحاد العُماني :
استلمنا استمارات البطولة .. وسنشارك بالمنتخب الأول
ما يطرح في وسائل الاعلام (وجهة نظر) .. ونتعامل رسمياً مع الاتحاد اليمني
كما تحدث الأخ صالح بن عبدالله الفارسي أمين سر الاتحاد العُماني لكرة القدم في مداخلة بالبرنامج ، حيث جدد التأكيد على حرص الاتحاد العُماني على المشاركة في بطولة خليجي 20 وتواجد المنتخب العُماني الأول في الموعد المحدد للبطولة.
وأوضح أن الاتحاد العُماني يتعامل عبر القنوات الرسمية من خلال الاتحاد اليمني ، كما يتم التواصل باستمرار بين أمناء سر الاتحادات الخليجية والأمور الرسمية تسير كما يجب سواء الأمور النظامية أو الفنية ، حيث استلم الاتحاد العُماني خلال الفترة الماضية نماذج من استمارات البطولة ويجري حالياً إعداد قائمة المنتخب المشاركة في البطولة .. وكل ما يتعلق بالاجراءات الخاصة بالمشاركة بحسب لائحة دورة كأس الخليج.
وأشار الفارسي إلى أن ما يطرح في بعض وسائل الاعلام مجرد وجهة نظر ولكن في النهاية يبقى البلد المضيف (اليمن) هو المعني بالأمر والذي يتم التعامل معه بصورة رسمية .. والاستعدادات جارية لانطلاق البطولة في موعدها المحدد .. كما يتواصل إعداد المنتخب العُماني الأول للمشاركة في البطولة.

أمين سر الاتحاد الإماراتي :
الامارات أكثر دولة داعمة لاستضافة اليمن خليجي 20 .. ويهمنا نجاح البطولة
سنشارك في خليجي 20 بالمنتخب الأول .. وفي دورة الألعاب الآسيوية بالأولمبي
كما استضاف برنامج الدليل القاطع بقناة الرياضية السعودية سعادة الأخ يوسف محمد عبدالله، أمين سر الاتحاد الاماراتي لكرة القدم ، والذي بدوره أكد أن الامارات أكثر دولة داعمة لاستضافة اليمن بطولة خليجي 20 ويهم الاتحاد الاماراتي نجاح البطولة وسيكون للامارات تواجد فاعل مثلها مثل جميع الدول الخليجية حيث أن الجميع متفقون على إقامة البطولة ويدعمون نجاح استضافة اليمن.

وأوضح أن الاتحاد الاماراتي كان قد تقدم بطلب تعديل موعد إقامة البطولة وذلك خلال الاجتماع التنسيقي الذي عقد في الدوحة ، حيث كان مبرر الاتحاد الاماراتي فنياً نظراً لتعارض موعد البطولة مع دورة الألعاب الأولمبية الآسيوية المقررة في الصين ، ومن باب الحرص على إقامة البطولة في ظل ظروف تتوافر لها كل متطلبات النجاح بحيث لا تتزامن مع أي أحداث رياضية أخرى .. وتحظى بمشاركة المنتخبات بالمنتخبات الأساسية بكافة نجومها .. وتحظى باهتمام إعلامي مكثف ولا يكون منقسماً على بطولتين ، وكذلك توفير فرص أفضل لمشاركة المنتخبات الخليجية التي تشكل مزيجاً بين لاعبي المنتخبات الأولمبية والمنتخب الأول ، وتجنبها لحالة التشتيت الذهني حول أولوية المشاركة.. مشيراً إلى أنه تم الاتفاق بين الاتحادات الخليجية على إقامة البطولة في موعدها دون إجراء أي تعديل .. وبالتالي تم إعداد المنتخبات المشاركة على هذا الأساس .. والاتحاد الإماراتي لكرة القدم وضع برمجة خاصة للمشاركة في بطولة كأس الخليج بالمنتخب الأول والمشاركة في نفس الوقت بالمنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الآسيوية.


أمين سر الاتحاد السعودي :
اليمن أفضل من الدول الخليجية في توفير متطلبات الاستضافة الأولى للبطولة
اليمن قادرة على إقامة البطولة في أجواء آمنة .. وكأس الخليج ستطور الكرة اليمنية
كما تحدث أمين سر الاتحاد السعودي لكرة القدم سعادة الأخ فيصل عبدالهادي خلال مداخلته في البرنامج والذي تحدث قائلاً :

لقد توليت مهام رئيس اللجنة الميدانية للاطلاع على تحضيرات اليمن لبطولة خليجي 20 والتي كانت تضم إلى جانبي كلاَ من أمين سر الاتحاد العُماني صالح الفارسي وأمين سر الاتحاد الاماراتي يوسف محمد عبدالله .. وكانت مهام اللجنة قد انتهت أواخر شهر يونيو الماضي حيث تمثلت تلك المهام في الاطلاع على الجاهزية الفنية من ملاعب ومرافق ايواء وأكدنا في حينها على جاهزية اليمن بنسبة كبيرة لاستضافة البطولة .. وأشكر الاتحاد اليمني على كل ما قدم للجنة الميدانية من تسهيلات خلال النزول الميداني في الثلاث المرات .. الأمر الذي أتاح لنا الفرصة لمشاهدة جميع المنشآت على أرض الواقع ، وأكدنا جاهزية اليمن من الناحية الفنية وكان هناك ملاحظات بسيطة لا ترتقي إلى التأثير على جاهزية اليمن في الاستضافة كون البطولة تقام لأول مرة في اليمن ولا بد أن تكون هناك بعض الملاحظات الطفيفة ، ولكننا حرصنا على أن تكون الاستضافة على أكمل وجه .

موضحاً أن جميع دول الخليج كانت أقل من مستوى اليمن حينما استضافت تلك الدول كأس الخليج لأول مرة وذلك من حيث الملاعب والفنادق وغيرها من التجهيزات ، حيث تمكنت اليمن من توفير بنية تحتية متكاملة للبطولة في أول بطولة خليجية تستضيفها.

مشيراً إلى أنه أكد في حديثه للعديد من وسائل الاعلام على جاهزية اليمن ، كما أن اللجنة الميدانية كانت تعقد مؤتمراً صحفياً عقب كل جولة تفقدية ، وكانت تؤكد لوسائل الاعلام أن اليمن سخرت كل طاقاتها لانجاح الاستضافة وأصبحت جاهزة لاحتضان البطولة.
مبيناً أنه خلال حضوره الندوة التي أقيمت قبل أيام في لبنان سُئل من قبل وسائل الاعلام عن مدى مشاركة المنتخب السعودي في خليجي 20 باليمن ، وأكد أن الاتحاد السعودي لكرة القدم مؤيد لاستضافة اليمن خليجي 20 منذ طرح هذا الأمر .. وأنه تم خلال الأشهر الماضية رفع تقارير الزيارات الميدانية لكل رؤساء الاتحادات.. وأن الحكومة اليمنية والاتحاد اليمني لكرة القدم سيستضيفون البطولة وسيكونون مسئولين عن ضيوفهم وبالتأكيد يعلمون أنه في حال عدم تمكنهم من الاستضافة فلن يطالبوا أحد بالحضور .. والجميع يثق في قدرة اليمن على إقامة البطولة في أجواء آمنة .. ولن تتردد الحكومة اليمنية في عدم إقامة البطولة إذا كان هناك خطر.
مؤكداً أن بطولة خليجي 20 ستنعكس بصورة إيجابية على الكرة اليمنية حيث ستضع اليمن على المسار الصحيح في المنافسات الرياضية.
وطالب أمين سر الاتحاد السعودي وسائل الاعلام التي تقوم بترويج بعض الشائعات حول البطولة أن تتحرى الدقة والمصداقية وأن تذهب إلى مدينة عدن وتطلع على جاهزية اليمن على أرض الواقع وبعد ذلك يمكنها الحكم على جاهزية اليمن من عدمها.. متمنياً لليمن التوفيق وتحقيق أعلى درجات النجاح في احتضان البطولة.


الإعلامي الكويتي جابر نصار :
ما يطرح في الاعلام الكويتي (وجهات نظر) .. ولا يعكس الموقف الرسمي
لليمن معزة خاصة في نفوسنا .. ونحن نثق بقدرتها على نجاح الاستضافة
هناك قصور في الاعلام المرئي اليمني .. وعليه القيام بدوره بشكل أفضل
واستضاف البرنامج الإعلامي الكويتي جابر نصار الذي أكد أن لليمنيين معزة خاصة في نفوس الكويتيين وذلك منذ زمن طويل ويتمنى أن تحقق اليمن النجاح في استضافة بطولة خليجي 20.
واعتبر ما تتناوله وسائل الإعلام الكويتية حول البطولة أنه يعكس وجهات نظر مختلفة خاصة وأن الكويت بلد ديمقراطي يتيح حرية الصحافة في ظل وجود نحو (14) صحيفة و(10) قنوات فضائية خاصة.
مؤكداً أنه لا يوجد في الكويت على المستوى الرسمي من لا يريد أن تستضيف اليمن بطولة الخليج ، بل أن الكويتيين يتمنون أن يلتقوا مع أحبتهم وأشقائهم في اليمن.. ويثقون بأن اليمن قادرة على تجاوز أية تحديات بما يضمن إقامة البطولة وسط أجواء مستقرة خاصة في ظل تواجد الأمن اليمني بكم كبير الذي يعكس الاهتمام الكبير وهو ما يدعو إلى عدم تضخيم الأمور والتوقف عن التشكيك في قدرة اليمن في إحتضان البطولة.

وأضاف : مسألة الإثارة من بعض الإعلاميين الكويتيين تعد أمور عادية ووجهات نظر مختلفة ونحن نسير بحسب النظم الأساسية وننفذ ما يريده أصحاب القرار السياسي والرياضي ، والكل يتمنى أن تقام البطولة في اليمن .. خاصة وأن استعدادات الأشقاء في اليمن تسير بشكل طيب كما نتابع لكن الاعلام المرئي اليمني متواضع جداً ولا يؤدي واجبه بالشكل المطلوب في نقل الصورة المطلوبة ومواكبة التحضيرات اليمنية بشكل دقيق وهو ما جعل الصورة غير واضحة لدى المتابعين .. ونتمنى في المرحلة القادمة أن يظهر الاعلام المرئي اليمني بشكل أفضل وبصورة فاعلة ومؤثرة.
وأكد أن أبناء الكويت يقفون مع اليمن في إحتضان بطولة الخليج وسيكونون سعداء بالتواجد مع إخوانهم في اليمن السعيد.
وقال : إن البحث عن الإثارة الإعلامية يشكل حالة إيجابية كون الاعلام يتناول وجهات نظر منها الصحيح ومنها غير الصحيح .. ولكن ذلك لن يؤثر على استضافة اليمن البطولة وقدرتها على تحقيق النجاح .. وسنكون أول من يحضر لليمن في 22 نوفمبر.
المصدر: الثورة








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "خليجي 20"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2023