الإثنين, 17-يناير-2022 الساعة: 07:08 م - آخر تحديث: 06:58 م (58: 03) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
مايو عنوان التحول الديمقراطي



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من افتتاحية


عناوين أخرى متفرقة


مايو عنوان التحول الديمقراطي

الأحد, 22-مايو-2005
بقلم-الدكتورعبد الكريم الارياني -الامين العام للمؤتمر الشعبي العام - اتسمت المسيرة الوحدوية العملاقة منذ انبلاج فجر نورها في الـ 22 من مايو 90م بالعطاء الذي لا ينضب وتمكنت من أن تكتسب نجاحها بانتصاراتها التي توالت على تراب الوطن رغم كل التحديات والإحباطات.
لقد استطاعت جماهير شعبنا خلال هذه المسيرة القصيرة من عمرها أن تضع حداً لمجمل التجاوزات التي هدفت الإضرار بالوحدة والانتقاص من قيمتها والنيل من مكانتها وانطلقت صوب مستقبلها برؤية واحدة هدفها خدمة الوطن والانتصار لخياراته العظيمة.
اليوم ونحن نحتفي بالعيد الـ 15 للجمهورية اليمنية حري بنا أن نقف وقفة صادقة مع أنفسنا أمام هذا الحدث الذي غير معالم الوطن وبه اكتمل نصر الثورة وأخذت حقائقها المتوهجة بالصدق والقدرة المتجددة على العمل الأصيل والمتطور مكانها في حاضر شعبنا الوضاء المسطر بعظيم التضحية والفداء.
حرى بنا أن نعانق ثمرة التضحية والفداء بانتصارات دائمة التجدد والنماء وحسبنا في ذلك أن نتمثل أسس وأخلاقيات الممارسة الديمقراطية انطلاقاً من أن الديمقراطية المتكاملة فكراً وسلوكاً هي الضمانة الأساسية لحماية الحريات ولقيام علاقات سوية متطورة بين مؤسسات الحكم بين الشعب والدولة وبين الفئات الشعبية نفسها وبين المواطنين والوطن.
حسبنا أن نستوعب دروسها التي تقوم على التنافس والقبول بالأخر وتعميق جذور السلام الاجتماعي وتغليب ميزة الحوار.
علينا ..-ونحن نحتفي بهذه المناسبة العظيمة -أن نعي أن شرف الانتماء للوطن وواجبات المواطنة تحتم علينا جميعاً استيعاب دروس الماضي والانطلاق صوب المستقبل برؤية واحدة تهدف إلى خدمة الوطن والانتصار لخياراته في التقدم والنماء والحرية بدلاً من الإصرار على ممارسة الضغائن واكتساب الاحقاد واستغلال الديمقراطية والمجاهرة بالعداوة والبغضاء على الوطن وجماهير أبناء الشعب.
إن المسؤولية التي أنيطت بنا منذ الـ 22 من مايو 90م توجب علينا أن نمثل أمام الحوار كمهمة وطنية ملحة لا تقبل الإرجاء أو انصاف الحلول.
الحوار البعيد عن الانسياق وراء مصالح ذاتية أو مكاسب أنية المنطلق من محراب الوطن والممتزج بآمال وتطلعات الشعب وخياراته التي تكرس الحب والسلام والألفة وتمقت الكراهية والعنف والفرقة.
إن الحوار اليوم هو عنوان التحول الديمقراطي الوحدوي وميدان المصداقية الحقة لمعالجة المشكلات الاجتماعية والسياسية وإشاعة الحريات والانتصار للمرأة وتعزيز مشاركتها في الحياة العامة والتفرغ للبناء والتنمية.
كل التهاني للشعب ولقيادته الوطنية الحكيمة ممثلة بقائد المسيرة الوحدوية المظفرة فخامة الأخ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية بهذه المناسبة المجيدة والخلود لشهداء دربها العظيم.

comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

بقلم‮/‬صادق‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام عيد‮ ‬الحرية‮ ‬والاستقلال‮ ‬والوحدة

28

أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتورلماذا هذا الحقد من معظم حكام الخليج على اليمن وسورية والعراق؟

12

بقلم/ غازي أحمد علي*عام‮ ‬النصر‮ ‬والسلام

11

يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوريفزورة‮ ‬معقدة‮ !‬‬‬

21

راسل‮ ‬القرشي‮ ‬الاستقلال‮ .. ‬بين‮ ‬الأمس‮ ‬واليوم

01

بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬ نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد

30

أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬ طريقهم‮ ‬طريقنا

30

ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتورجورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به

09

توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبياستلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة

14

د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني وفي‮ ‬أكتوبر‮ .. ‬تتجدد‮ ‬الذكريات

11

أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬ 14 اكتوبر‮ .. ‬ثورة‮ ‬الاستقلال‮ ‬والوحدة

11

د. قاسم لبوزة*الأجيال والوعي بواحدية الثورة اليمنية

29

د. وهيبة فارع سبتمبر.. صفحة بيضاء لا تُطوى

29








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022