الجمعة, 01-مارس-2024 الساعة: 08:15 م - آخر تحديث: 08:14 م (14: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
آرون بوشنل أثبت موقفاً إنسانياً من أمام سفارة الكيان في واشنطن
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
قراءة متآنية في مقابلة بن حبتور.. مع قناة اليمن اليوم
محمد عبدالمجيد الجوهري
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
مغتربون
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
الدكتوراه بامتياز للباحث اليمني أحمد عبده الجرادي
حصل الباحث اليمني أحمد عبده هزاع الجرادي على ثاني درجة دكتوراه في الشريعة والقانون من جمهورية السودان الشقيقة.

ومنحت جامعة القرآن الكريم بالخرطوم، الإثنين 30 نوفمبر 2020، الباحث اليمني أحمد عبده الجرادي درجة الدكتوراة بامتياز في القانون والفقه المقارن على رسالته الموسومة بـ "الرقابة القضائية على القرارات الإدارية في الفقه الإسلامي والقانون (دراسة مقارنة). وفي مارس 2016 نال ذات الباحث درجة الدكتوراه بامتياز في الشريعة والقانون الخاص من جامعة أفريقيا العالمية بالسودان على رسالته الموسومة بـ "التأمين الاجتماعي في الشريعة الإسلامية والقانون اليمني (دراسة مقارنة).

الدراسة البحثية الجديدة، أوصت المشرّع اليمني بفصل القضاء الإداري عن القضاء العادي فصلاً كاملاً، مع إنشاء محكمة إدارية عليا مستقلة عن المحكمة العليا الحالية.

وأكدت الدراسة على ضرورة مراجعة الاختصاص بمهام المحكمة العليا اليمنية في جميع الأحكام والطعون المرفوعة إليها، والفصل فيها ولو بدون طلب، ووضع قواعد عامة للقضاء الإداري، مع الإلتزام بتأهيل القضاة والمحامين في ذات الاختصاص.

كما أكدت أيضا على ضرورة إصدار تشريع خاص ينظم إجراءات القضاء الإداري، ويحدد الشروط والمواعيد المتعلقة بالقرارات الإدارية، كما يحدد المنازعات الإدارية والمحاكم المختصة بها بشكل دقيق.

رسالة الدكتوراه أوصت أيضا بإلغاء منشور رئيس المحكمة العليا اليمنية لسنة 2013م بشأن اختصاص المحاكم الإدارية الابتدائية ومنعها من نظر دعاوى إلغاء القرارات الإدارية الصادرة من الجهات الإدارية (القطاع العام).

وشددت على ضرورة تعديل قرار إنشاء الشعبة الإدارية بأمانة العاصمة ليتحدد اختصاصها بنظر الطعون والأحكام الصادرة بالمنازعات الإدارية أياً كانت المحكمة المصدرة لها، وإلغاء اختصاصها بنظر الأحكام والطعون الصادرة من اللجان العمالية كونها منازعات مدنية.

وتشكلت لجنة المناقشة والحكم في رسالة الدكتوراه الحديثة من الدكتور الطاهر عبدالكريم ساتر رئيسا ومشرفا، والأستاذ الدكتور حاج أحمد حسن ممتحنا خارجيا، والدكتور خالد فايت حسب الله ممتحنا خارجيا.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مغتربون"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024