الخميس, 26-مايو-2022 الساعة: 11:39 م - آخر تحديث: 11:28 م (28: 08) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
أبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار
بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العام
الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬
خالد عبدالوهاب الشريف*
في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬
فاطمة الخطري*
الوحدة .. والوحدويون
جلال علي الرويشان*
جيل الوحدة
أحمد الكبسي
كان ولايزال رهان الشعب للملمة وطن يتشظى.. المؤتمر.. شوكة الميزان
أحمد‮ ‬أحمد‮ ‬الجابر‮ ‬الاكهومي
عام‮ ‬النصر‮ ‬والسلام
بقلم/ غازي أحمد علي*
الاستقلال‮ .. ‬بين‮ ‬الأمس‮ ‬واليوم
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد
بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬
طريقهم‮ ‬طريقنا
أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬
جورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به
ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
استلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
محافظات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت- المحويت- صدام الزيدي -
المحويت: تحصين (118) ألف حيوان ضد الامراض في (400)قرية
أكدت إحصائيات حديثة لوزارة الزراعة والري في اليمن تحصين نحو (118) ألفاً و(269) رأساً من الأغنام والماعز والأبقار والجمال ضد أمراض طاعون المجترات الصغيرة وجدري الماعز والأغنام والذبابة الحلزونية بالاضافة إلى رش (121) حظيرة في حملة تحصين شملت (438) قرية بمحافظة المحويت فبراير الماضي.

وقالت مصادر محلية بمحافظة المحويت إن الحملة البيطرية الطارئة لتحصين الحيوانات ضد أمراض طاعون المجترات الصغيرة وجدري الأغنام والماعز وآفة الذبابة الحلزونية التي نفذتها الإدارة العامة لصحة الحيوان والحجر البيطري بوزارة الزراعة والري ومكتب الوزارة بالمحافظة لم تحقق النتائج المرجوة في تحصين جميع الحيوانات المفترض حمايتها ووقايتها من الأمراض ، الأمر الذي يحتم على وزارة الزراعة والسلطة المحلية بالمحافظة سرعة المبادرة لاستئناف عملية التحصين ومكافحة الآفات المتزايدة بشكل يومي.

وكشفت المصادر للمؤتمرنت أنه وعلى الرغم من جهود العاملين على تنفيذ الحملة الميدانية الطارئة للتحصين ضد الأمراض التي أصابت الحيوانات في المديريات الخمس (بني سعد، حفاش، ملحان، الخبت، وجبل المحويت) إلا أن الانتشار السريع لهذه الأمراض وخاصة آفة الذبابة الحلزونية المتزايدة بشكل واسع في إطار المراعي والحظائر والغطاء النباتي وأيضاً الوقت المحدد الغير كاف لهكذا حملة؛ إضافة إلى شحة الإمكانيات المتوافرة لدى الفرق البيطرية البالغ قوامها (30) فنياً وبيطرياً فقط، وافتقار بعض سيارات العمل لأعمال صيانة وإصلاح، فضلاً عن عدم توفر مسدسات التحصين الأوتوماتيكية بشكل كاف ، كل هذه مجتمعة أفضت إلى عدم التمكن من التغطية الكاملة لجميع مناطق الإصابة التي ظهرت الآن في (218) قرية، وقضت خلال شهر فبراير الماضي على (87) رأساً من الحيوانات علاوة عن مئات الوفيات المسجلة خلال نهاية العام 2008م، بسبب الفيروسات المنقولة بواسطة الذبابة الحلزونية الطائرة

وسجّلت أعلى مستويات الإصابة بهذه الأمراض في مديريتي بني سعد وملحان فيما يتخوف المزارعين من احتمال توسع وانتشار هذه الأمراض الخطيرة على حياة الثروة الحيوانية وحياة الناس.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022