الأحد, 05-ديسمبر-2021 الساعة: 04:25 ص - آخر تحديث: 02:35 ص (35: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
عيد‮ ‬الحرية‮ ‬والاستقلال‮ ‬والوحدة
بقلم‮/‬صادق‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
الاستقلال‮ .. ‬بين‮ ‬الأمس‮ ‬واليوم
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد
بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬
طريقهم‮ ‬طريقنا
أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬
جورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به
ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
استلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
وفي‮ ‬أكتوبر‮ .. ‬تتجدد‮ ‬الذكريات
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني
14 اكتوبر‮ .. ‬ثورة‮ ‬الاستقلال‮ ‬والوحدة
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬
الأجيال والوعي بواحدية الثورة اليمنية
د. قاسم لبوزة*
سبتمبر.. صفحة بيضاء لا تُطوى
د. وهيبة فارع
26 سبتمبر.. ثورة وطنية متجددة
بقلم/ يحيى علي الراعي*
الثورة اليمنية أعداء الأمس.. تحالف العدوان اليوم
بقلم/ غازي أحمد على محسن ❊
اليوم‮ ‬المجيد‮ ‬في‮ ‬تاريخ‮ ‬الشعب‮ ‬
نبيل‮ ‬الحمادي‮❊ ‬
محافظات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت تعز- احمد النويهي -
تعز..ورشة تناقش معوقات تطوير التعليم الثانوي
بدأت صباح اليوم الأحد بتعز فعاليات الورشة الخاصة باختيار مدربي المواد في برنامج تطوير التعليم الثاني المرحلة الثانية والتي تستمر لمدة يومين بمشاركة 30 قياديا تربويا يمثلون محافظات( تعز لحج اب أبين)

وفي افتتاح الورشة أشار عبد الكريم محمود مدير عام مكتب التربية والتعليم بتعز الى ان هذه الورشة ستخصص لمراجعة السلبيات وجوانب القصور التي واكبت نشاط المشروع خلال العام الماضي ، كما سيتم إعادة النظر في موضوع اختيار المدربين وكذلك مدربي المدربين ، لافتا الى ان البرنامج في تعز ينفذ في أربع مديريات هي خدير المسراخ المعافر مقبنة ويستهدف 13 مدرسة.

متمنيا ان تخرج الورشة بتوصيات هادفة من شانها تلافي السلبيات التي رافقت المرحلة الأولى من عملية تدشين برنامج تطوير التعليم الأساسي

من جهته اكد عبد الله أمير وكيل محافظة تعز الى أهمية تنظيم مثل هذه الورش كون التعليم يعد قضية نوعية في هذه الأمة ، وقال لو أدركنا مسئولياتنا في مسالة انطلاق امتنا فانه لابد ان نتعامل مع قضايا التربية بكل مسئولية وان لا نتعامل معها كمجرد موظفين بل كقضية تحدد ملامح المستقبل.

وقال لقد بدأنا نلمس في محافظة تعز خطوات جادة في مكتب التربية والتعليم تهدف الى تصحيح مسار العملية التعليمية وهي خطوات نباركها ونشد علي القائمين عليها في الاستمرار بهذه الهمة والنشاط النابع من الشعور بالمسئولية والهادف الى إيجاد مستقبل أفضل لأجيالنا من خلال إيجاد نقلة نوعية في العملية التعليمية كوننا نريد ثقافة تتجذر في أعماق الآباء قبل الأبناء وان يتقبل الأب رسوب ابنه وان يجعل من ذلك كبوة لحالة انطلاق جديد مشحونة بالجد والاجتهاد والمثابرة والإصرار على تحقيق النجاح بما يلب طموح المجتمع في إيجاد جيل واعي ومثقف يتوق الى بناء وطنه وخاليا من شوائب فكرية دخيلة.
وأضاف وكيل المحافظة قائلا : عندما نختار المدرب يجب ان يكون الاختيار قائم على معايير بدون محاباة فعملية لتدريب تنبع من خلفية تراكمية ثقافية تلزمه بأداء رسالته لصالح الأمة ، وإذا ما أردنا أن نقود دفة التعليم علينا ان نستفيد من الكبوات السابقة وتصحيح العثرات لتحقيق نتائج ايجابية ، منوها ان أي دعم خارجي ما هو إلا رافد لما نطمح اليه في تصحيح جوانب القصور في العملية التعليمية في شتى جوانبها ومجالاتها والتي منها عملية التدريب والتي من اجلها أقيمت هذه الورشة والتي نتمنى ان تكون نتائجها منسجمة مع ما نصبو اليه في تحقيق التكامل و وتحقيق الأهداف المرجوة .

الدكتور عبدالله الملس - وكيل وزارة التربية والتعليم لقطاع التدريب أكد: ان الوزارة لازالت في السنوات الأولى في عملية تطوير التعليم الثانوي ولكن يبدو ان التعثر لازمنا من السنة الأولى في المحافظات المستهدفة باستثناء حضرموت التي لم ندعوها فيلا الى حضور هذه الورشة كونها تجاوزت المرحلة الأولى وانتقلت بنجاح إلى المرحلة الثانية .

مشيرا :إن برنامج تطوير التعليم الثانوي يستهدف في المرحلة الأولى 10 محافظات حيث تم استهداف 90 مدرسة في خمس محافظات و50 مدرسة في المحافظات الخمس الأخرى.

وقال: يجب ان نستفيد من تجربتنا في التعليم الأساسي لكي ننج في تطوير التعليم الثانوي ولا نريد أن نكرر الأخطاء التي حدثت أثناء تنفيذ مشروع تطوير التعليم الأساسي بل نجعلها نقطة انطلاق ونستفيد من خبراتنا لكي نبداء خطوات ناجحة في مشروع التعليم الثانوي

ونوه الدكتور الملس :إلى ان الوزارة حرصت على تواجد مدراء التربية في المديريات المستهدفة في هذه الورشة كوننا لم نشركهم في الجولة الأولى عند اختيار المدربين، ونحن حصرنا ان يكون المدربين من المديريات المستهدفة لذلك كان دعوة المدراء للمشاركة في فعاليات الورشة لكي نبني أساس متين وليس هش وان نعمل على الاختيار الصحيح لمدربين جتى نحقق نتائج ايجابية .

وشدد الوكيل :على اهمية مخرجات هذه الورشة كونها تمثل حسب قوله منار وتجربة ونموذج لبناء وتوسيع التعليم الثانوي وتطويره ولذلك نحن نعقد الآمال على هذه الورشة للخروج بمعايير محددة لاختيار لمدربين وبدون محسوبية او ذاتية ،وليس بالضرورة ان يكونوا المدربين في مشروع التعليم الأساسي متواجدين في التعليم الثانوي لأننا لا نزال مستمرين في البرنامج الأول ، وليدينا معلمين لديهم مهارات وكفاءات يجب ان نختارهم فقد يكونوا أفضل ممن الموجهين.

وكانت السيدة جودرون اورث قد ألقت كلمة عن ال geip أشارت فيها الى ان النجاحات التي تحققت في التجربة التي نفذت في التعليم الأساسي نحن بصدد تطبيقها في التعليم الثانوي ، وقالت فيما يتعلق بالتعليم الثانوي نجن نعتمد على التدريب والتوجيه والميدان وبيننا تعاون جدا مع القائمين على المشروع في وزارة التربية وبدون التعاون بين التدريب والتوجيه لا يمكن ان يكون هناك تعليم جيد

وشددت السيدة جودرون الى ان التدريب لابد ان يستمر حتى لو غادرت الgeip اليمن ، وقالت نحن ندعم هذا الاتجاه في التربية والتعليم في المحافظات وكذلك المديريات المستهدفة ونحن نتمنى ان نحصل على نتائج ايجابية في هذا الاتجاه وان يحالفكم التوفيق في اختيار المدربين في المرحلة المقبلة








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021