الأحد, 04-ديسمبر-2022 الساعة: 10:20 م - آخر تحديث: 09:29 م (29: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
صحيفة الميثاق المؤتمرية اليمانية.. في ذكرى تأسيسها الأربعين
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
المؤتمر‮ ‬يحميه‮ ‬الملايين‮ ‬من‮ ‬أعضائه‮ ‬بالداخل
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لبوزة يكتب في عيد 14 اكتوبر.. ‮ ‬أكتوبر‮ ‬وضرورة‮ ‬تصحيح‮ ‬المواقف
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮ ❊‬
ليس مجرد شعار ..بل ثورة
توفيق الشرعبي
المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬
سلام ومحبة
الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬
ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬
هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊
(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات
الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊
المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية
فاطمة الخطري*
ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮
علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد
بطاقة معايدة لليمن الموحد
د. عبدالخالق هادي طواف
ثقافة
المؤتمر نت - فازت اليمن بأربع جوائز في مسابقة "جائزة دبي الثقافية للإبداع " في دورتها السابعة التي أُعلن أسماء الفائزين بها مؤخرا. حيث ذهبت الجائزة الأولى في حقل الحوار مع الغرب للباحث اليمني حمود زايد حمود عن بحثه "مآذن وأبراج"،

المؤتمرنت -
اليمن يحصد أربع جوائز في الدورة السابعة لـ''جائزة دبي الثقافية للإبداع''
فازت اليمن بأربع جوائز في مسابقة "جائزة دبي الثقافية للإبداع " في دورتها السابعة التي أُعلن أسماء الفائزين بها مؤخرا.

حيث ذهبت الجائزة الأولى في حقل الحوار مع الغرب للباحث اليمني حمود زايد حمود عن بحثه "مآذن وأبراج"، والجائزة الثالثة في حقل الرواية إلى وليد احمد ناجي دماج عن روايته " ظل الجفر" والجائزة الثالثة في حقل التأليف المسرحي إلى عبد الخالق سيف محمد عن نصه " ملامح شظايا"، والجائزة الرابعة في حقل الفنون التشكيلية إلى ياسر عبده العنسي.

وأعلن الكاتب والشاعر الإماراتي سيف المري رئيس تحرير مجلة "دبي الثقافية" مدير عام دار الصدى للصحافة نتائج لجان تحكيم جائزة دبي الثقافية للإبداع في دورتها السابعة 2010/،2011 في فروع الشعر والقصة القصيرة والرواية والفنون التشكيلية والحوار مع الغرب والتأليف المسرحي والأفلام التسجيلية.

ومنحت جائزة شخصية العام الثقافية الإماراتية لمهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما، وذلك تقديرا لعطائه وجهوده الواضحة في ترسيخ حضور المسرح المونودرامي (مسرح الممثل الواحد) في الحياة المسرحية العربية عامة والإماراتية خاصة.

وفاز بالجائزة الأولى في الشعر محمد علي عفيف الخضور (سوريا) عن مجموعته "مفاتيح لزنزانة الروح"، وذهبت الجائزة الثانية إلى علي حسين علي الزهيري (الأردن) عن مجموعته "سردية الغرباء"، وحصل على الجائزة الثالثة محسن اخريف (المغرب) عن مجموعته "لولا"، والجائزة الرابعة إلى المكي بن علي الهمامي من تونس عن مجموعته "هذا ملكوتي"، والجائزة الخامسة إلى هشام محمود عبدالعظيم سيد (مصر) عن مجموعته "جمرة الإيقاع".

ونوهت لجنة التحكيم بالمجموعات التالية: "لكل أجل كتاب" لهاني عبدالله عثمان "السودان"، ومجموعة "أريد ألا أريد" لميسون طارق السويدان "الكويت"، مجموعة "العطش البارد" لنجاح مهدي العرسان "العراق"، ومجموعة "الشمس والشمعدان" لشوقي ريغي "الجزائر"، ومجموعة "طفل يركض" لحسن علي حسن شهاب "مصر".

وفاز بالجائزة الأولى في القصة القصيرة شريف صالح عبده (مصر) عن مجموعته "بيضة على الشاطئ"، وحصل على الجائزة الثانية محمد أحمد العجيل (سوريا) عن مجموعته "سلطة الرماد"، وذهبت الجائزة الثالثة إلى نهلة عبدالعزيز مبارك (الأردن) عن مجموعتها "الوجه الآخر للحلم"، والرابعة إلى ميسون عبدالرحيم خليل حمودة (فلسطين) عن مجموعتها "أحلام بعيدة"، والخامسة امير عوض إبراهيم (السودان) عن مجموعته "قطرات قلم".

ونوهت لجنة التحكيم بمجموعة "الخيول المتعبة" لهاني عبدالرحمن القط "مصر"، ومجموعة "أوراق... وأكثر" لوفاء عودة الدهش "سوريا"، ومجموعة "الجلباب" لغادة إبراهيم قدورة "سوريا"، ومجموعة "كبرعم لمسته الريح" لمحمود محمد محمود "مصر"، ومجموعة "غيمة الرسول" لخالد أحمد الشبيب "سوريا".

وفاز بالجائزة الأولى في الرواية نهى محمود على حسن (مصر) عن روايتها "هلاوس"، وحصل على الجائزة الثانية سناء كامل أحمد شعلان (الأردن) عن روايتها "اعشقني"، وذهبت الجائزة الثالثة إلى وليد أحمد ناجي دماج (اليمن) عن روايته "ظل الجفر" والرابعة إلى رشا فاضل (العراق) عن روايتها "على شفا جسد"، والخامسة: يوسف ابراهيم من ليبيا عن روايته "الغرقى".

ونوهت لجنة التحكيم برواية "أرض الخوف" لمحمد محمد أحمد مستجاب "مصر"، ورواية "زوايا الميل والانحراف" لحسام رشاد الأحمد "سوريا"، ورواية "موسم سقوط الأوراق الميتة" لعبدالباسط زخنيني "المغرب"، ورواية "سفينة نوح" لسلطان الغزري "سلطنة عمان"، ورواية "بقر علال" لإبراهيم الحجرى "المغرب" .

وفاز بالجائزة الأولى في الفنون التشكيلية محمد علي الطراوي (مصر)، وحصل على الجائزة الثانية عامر محمد الصفار (الإمارات)، وذهبت الثالثة إلى سعيدات أبو القاسم (الجزائر)، والجائزة الرابعة إلى ياسر عبده العنسي (اليمن)، والخامسة إلى عبدالمجيد محمد فياض (سوريا) .ونوهت لجنة التحكيم بأعمال كل من هند حسن سيد مصطفى "مصر"، وزكي العسيلي "اليمن"، وعبدالرزاق حقيان "الجزائر"، وبساط صبحي إبراهيم "سوريا"، ويوسف عبدالكريم عبدالرحيم "السودان" .

وفاز بالجائزة الأولى في الحوار مع الغرب حمود زايد حمود نوفل (اليمن) عن بحثه "مآذن وأبراج"، وحصل على الجائزة الثانية السيد العيسوي عبدالعزيز (مصر) عن بحثه "النظام العربي الجديد- رؤية استشرافية"، وذهبت الجائزة الثالثة إلى تهاني ثنيان العايش الشمري (السعودية) عن بحثها "لسنا فاكهتهم المفضلة، فهل تغريهم شجرتنا؟"، والرابعة إلى محمد إسماعيل اللباني (مصر) عن بحثه "سقوط أقنعة الهيمنة وحوار الثقافات"، والخامسة إلى صفية أحمد الزايد (سوريا) عن بحثها "الرهان من أجل المستقبل والسلام".

ونوهت لجنة التحكيم بأبحاث "مشكلات الماضي والحاضر .. وتطلعات المستقبل" لإبراهيم عبدالمعطي متولي "مصر"، و"بين آليات التنظير وضوابط التطبيق- حوار الممكن والمستحيل" لمنقذ نادر عقاد "سوريا"، "خطاب التنمية الحائر: من الاستشراق والاستغراب إلى التحاور والتشارك" لأمل عبدالفتاح عطوه شمس "مصر"، و"البنية التحتية للحوار الثقافي العربي مع الآخر: التهيئة اللغوية للحوار"لعبدالعاطي إبراهيم هواري " مصر"، و”الحوار مع الغرب في عصر ما بعد الحداثة "لشعيب خلف محمد عبدالرحيم "مصر" .

وفاز بالجائزة الأولى في التأليف المسرحي هبة فاروق محمد سلامه (مصر) عن نصها "رسل الموت"، وحصل على الجائزة الثانية عمار نعمة جابر عزيز (العراق) عن نصه "ما كان وما دار . .بين من ملك . . وما طار"، والثالثة: عبدالخالق سيف محمد (اليمن)، عن نصه "ملامح شظايا"، والرابعة إلى طارق عبدالرحمن شما (سوريا) عن نصه "البيان رقم واحد". والخامسة إلى عبدالكريم وحمان (المغرب) عن نصه “إبحار نحو العاصفة” . ونوهت لجنة التحكيم بنص "النوارس حلقت عاليا" لأيمن محمد أحمد متولي مصطفى "مصر"، ونص "الظاهر بيبرس يدلي بشهادته" لـ د . أحمد نبيل أحمد "مصر" .

وفاز بالجائزة الأولى في مجال الأفلام التسجيلية حازم حسين الحموي (سوريا) عن فيلمه “أنين”، وحصل على الجائزة الثانية رشيد اهلال (المغرب) عن فيلمه “عرق القصابة”، وذهبت الجائزة الثالثة إلى أيمن نوفل حماده (سوريا) عن فيلمه “بيت الشعر”، وتم حجب الجائزتين الرابعة والخامسة.

ونوهت لجنة التحكيم بفيلم "بروكار" لروبين سمير "سوريا"، و"النول الحجري" لمحمد فراس صبري "سوريا" .

وتشكلت لجنة التحكيم من أحمد عبدالمعطي حجازي (مصر) ويوسف أبولوز (فلسطين) ونبيل سليمان (سوريا) والدكتور صالح هويدي (العراق) والدكتور حاتم الصكر (العراق) وعزت عمر (سوريا) وعبدالفتاح صبري (مصر) والدكتور عمر عبدالعزيز (اليمن) وإسماعيل عبدالله (الإمارات) ونواف الجناحي (الإمارات) .

وكانت اليمن قد فازت في الدورة السابقة من المسابقة بجائزتين الأولى في الفن التشكيلي ذهبت إلى طلال النجار والثانية في الرواية ذهبت إلى الروائي سمير عبدالفتاح.
يشار الى ان جائزة دبي الثقافية للابداع تعد اكبر جائزة ثقافية عربية اذ تصل قيمتها الاجمالية إلى مئتي الف دولار امريكي.
سبأ









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "ثقافة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022