الجمعة, 05-يونيو-2020 الساعة: 01:02 م - آخر تحديث: 06:50 م (50: 03) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
عصير الليمون البارد والدافئ.. أيهما أفضل للوقاية من كورونا.؟



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من أخبار


عناوين أخرى متفرقة


عصير الليمون البارد والدافئ.. أيهما أفضل للوقاية من كورونا.؟

الأحد, 29-مارس-2020
المؤتمرنت - يعتبر عصير الليمون من المشروبات المفيدة لصحة الإنسان، حيث يتميز بمحتواه المرتفع بالعناصر الغذائية، ولعل أبرزها فيتامين سي الذي يساعد على تقوية المناعة، والتخفيف من حدة الأعراض المصاحبة لنزلات البرد والإنفلونزا.

وبخلاف القيمة الغذائية -التي لا يختلف عليها اثنين- لهذا المشروب، إلا أن تعدد طرق تحضير عصير الليمون، تجعل الناس في حيرة من أمرهم، حول معرفة الطريقة الأمثل للحصول على فوائده بشكل تام، فأيهما أفضل.. تحضيره بالمياه الباردة أم الدافئة؟

في التقرير التالي، نستعرض القيمة الغذائية لعصير الليمون، والطريقة المثالية لحضيره، وفقًا لموقع "Live strong".

القيمة الغذائية في عصير الليمون
- يوفر نصف الحصة اليومية التي يحتاجها الجسم من فيتامين سي.
- يعتبر الليمون من الحمضيات ذات السعرات الحرارية المنخفضة، بواقع 27 سعرة حرارية في الثمرة الواحدة.
- 8.4 جرام من الكربوهيدرات.
- 0.3 جرام من الدهون.
- 0.4 ملليجرام من البروتين.
- 0.4 جرام من الألياف الغذائية.
- 7 ملليجرام من الكالسيوم.
- 103 ملليجرام من البوتاسيوم.
- 1 ملليجرام من الصوديوم.

عصير الليمون البارد والدافئ.. أيهما أفضل؟
هناك أكثر من طريقة لإعداد عصير الليمون، فهناك من يفضله باردًا وأخرون يعتقدون أن تناوله ساخنًا سوف يعود بالنفع على الصحة العامة والوقاية من الفيروسات ومن بينها فيروس كورونا، إلا أن معظم المراجعات العلمية التي أجريت على هذا المشروب، قد أكدت أنه لا فرق بينهما من حيث القيمة الغذائية، ولكن قد يتفوق عصير الليمون البارد على نظيره الدافئ في بعض الفوائد، والعكس صحيح.

1- فقدان الوزن
يساهم عصير الليمون البارد في فقدان الوزن أكثر من نظيره الدافئ، لأن المشروبات المثلجة بشكل عام تجعل الجسم يبذل مجهودًا أكبر لتدفئتها، بحيث تتلائم مع درجة حرارة الجسم الداخلية، مما يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية.
وهذا ما أكده عدد من الباحثين بجامعة واشنطن، حيث أشاروا إلى أن تناول 5 أكواب يوميًا من عصير الليمون البارد في فصل الصيف، من شأنه أن يساعد على الجسم على حرق 40 سعرة حرارية.

2- تحسين الأداء البدني
توصلت دراسة أجرتها مجلة الجمعية الدولية للتغذية الرياضية، ونشرتها في سبتمبر 2012، أن الماء الدافئ يساعد على تحسين الأداء البدني، على عكس الماء البارد الذي يتسبب في تضييق الأوعية الدموية، مما يؤثر سلبًا على عملية تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم، ولا سيما العضلات.

3- الحفاظ على المعادن
يحافظ الماء البارد على البوتاسيوم الموجود في الليمون، لذلك، يتفوق عصير الليمون البارد عن نظيره الدافئ، في الحفاظ على توازن السوائل داخل الجسم، وتنظيم ضغط الدم، وتنشيط الدورة الدموية.

فوائد عامة لعصير الليمون
1- تقوية المناعة
يتميز عصير الليمون بمحتواه العالي من فيتامين سي، الذي يساهم في تقوية المناعة، كما يعد أحد مضادات الأكسدة التي تكافح الشوارد الحرة بجسم الإنسان، ما يقلل من فرص الإصابة بالأمراض.

2- مضاد للفيروسات
ليس من الغريب أن ينصح الأطباء بضرورة تناول عصير الليمون، نظرًا لمحتواه العالي من المواد المضادة للفيروسات والالتهابات، مثل مركبات الفلافونويد، التي تقلل من فرص الإصابة بالأمراض المزمنة، وتمنع العدوى الفيروسية من تسلل داخل الجسم، حسبما أفادات مراجعة علمية، نشرت بمجلة "EXCL" في مارس 2013.

3- يحد من السرطان
يحتوي عصير الليمون على مركبات الفلافونويد، وهي من مضادات الأكسدة، التي ثبت فعاليتها في مكافحة الشواردة الحرة بجسم الإنسان، مما يعود بالنفع على خلايا الجسم، حيث تحافظ عليها من التلف، كما تقلل من فرص تحورها لخلايا سرطانية، وفقًا لبحوث الأغذية الأوروبية والتكنولوجيا.

ويمكن إضافة القليل من خل التفاح أو أوراق النعناع أو نصف ملعقة من الزنجبيل أو الكركم على عصير الليمون، لتعزيز مضادات الأكسدة والالتهاب، وفقًا لمراجعة علمية نشرت في مجلة "FOODS" عام 2017.

4- تقليل الشهية
يساهم عصير الليمون في السيطرة على الشهية، لأن الليمون يحتوي على كمية من الألياف التي تساعد على الشعور بالشبع، فضلًا عن المياه ودورها الفعال في الشعور بالامتلاء لفترات طويلة.

كما لاحظ الباحثون أن عصير الليمون يساهم في تعزيز معدل الأيض، الأمر الذي يحفز الجسم على حرق الدهون المتراكمة به، ما يساعد على فقدان الوزن بصورة فعالة، بحسب ما نشر عام 2016 بمراجعة في "Frontiers in Nutrition".

التوقيت الأمثل لتناول عصير الليمون
يوصي خبراء التغذية بتناول عصير الليمون في الصباح الباكر، كبديل صحي للمشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة، نظرًا لكونه من المشروبات التي تمد الجسم بالنشاط والحيوية، كما يحافظ على ترطيب الجسم ويحميه من الجفاف، ولكن يجب تحليلته بعسل النحل، لأن السكر العادي يكسبه سعرات حرارية إضافية، قد تؤدي إلى زيادة الوزن.*وكالات
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام لا خيار إلا أن نكون معاً

17

يحيى محمد عبدالله صالح المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية

26

أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتورفي عدن موت بالجملة وعملاء دول العدوان يتقاتلون على الفتات

30

راسل‮ ‬القرشي‮الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬

05

يحيى‮ ‬علي‮ ‬نورييحق‮ ‬للمؤتمريين‮ ‬الافتخار

05

عبدالرحمن الشيبانىالبحث عن الذات

27

عمار الاسوديكهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف

22

الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشانخمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني

24

خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الدينيبعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬

24

بقلم: عبيد بن ضبيعالعطار .. في رحاب الخالدين

23

توفيق الشرعبيأمام قيادتنا التنظيمية..!!

22

جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020