الإثنين, 27-يونيو-2022 الساعة: 05:50 م - آخر تحديث: 05:13 م (13: 02) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
لصوص يسطون على منزل وزيرة دفاع تشيلي



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من فنون ومنوعات


عناوين أخرى متفرقة


لصوص يسطون على منزل وزيرة دفاع تشيلي

الأحد, 15-مايو-2022
المؤتمرنت - سطا لصوص على منزل وزيرة الدفاع التشيلية مايا فرنانديز بعد ضرب ابنها وتهديد زوجها، وفق ما أعلنت السلطات.

وأعلن الجنرال جان كامو، قائد شرطة المنطقة، يوم السبت، حدوث "عملية سطو على منزل وزيرة الدفاع"، مضيفا أن "مجهولين سرقوا نقودا وسيارة".

وفي الليلة نفسها أصيب رقيب في الشرطة الوطنية يعمل حارسا شخصيا في الرئاسة برصاصة في ذراعه، جراء تعرضه للسرقة ولإطلاق نار، عندما اقتربت منه مجموعة رجال، بينما كان جالسا في سيارة رسمية.

وقع الاعتداء على الشرطي في حي سان ميغيل في جنوب سانتياغو عندما كان يقود السيارة الرسمية عائدا إلى القصر الرئاسي. وقالت الشرطة إن المهاجمين اقتادوه إلى بلدة بشمال سانتياغو وأطلقوا النار عليه وتركوه في الشارع قبل أن يفروا بالسيارة. ولم تتوافر معلومات عن حالته.

ودعا المسؤولون التشيليون إلى مضاعفة الجهود لكبح جماح الجريمة وتحسين الأمن العام في البلاد.

وقال نائب وزير الداخلية، مانويل مونسالفي: "اتخذنا إجراءات ملموسة لملاحقة عناصر الجريمة المنظمة".

وتحمل السلطات التشيلية عصابات الجريمة المنظمة المسؤولية عن تصاعد الفوضى، وقد وعدت بتعزيز التعاون بين ضباط الشرطة العسكرية ونظرائهم المدنيين.وكالات
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العامأبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار

20

وليد غالبسوء نيه !!

25

يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري‬ماذا‮ ‬نريد‮ ‬من‮ ‬المنتديات؟‮ ‬

25

أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتورالربيع العربي والادوار العلنية لدول الخليج.. ماذا نفهم من مؤشرات السلام عام 2022

22

عمار الأسوديالعسل اليمني..ضحية جشع المحطبين.. وانتكاسة في المردود الأقتصادي

22

خالد عبدالوهاب الشريف* الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬

23

فاطمة الخطري*في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬

23

جلال علي الرويشان* الوحدة .. والوحدويون

23

أحمد الكبسي جيل الوحدة

23

يحيى‮ ‬العراسي‮ ‬الوحدة وتكالب الأعداء

30

بقلم/ غازي أحمد علي*عام‮ ‬النصر‮ ‬والسلام

11

راسل‮ ‬القرشي‮ ‬الاستقلال‮ .. ‬بين‮ ‬الأمس‮ ‬واليوم

01








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022