الأربعاء, 28-سبتمبر-2022 الساعة: 04:24 م - آخر تحديث: 04:21 م (21: 01) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
ثورة‮ ‬26‮ ‬سبتمبر‮ ‬وستة‮ ‬عقود‮ ‬مضت‮ ‬من‮ ‬نضال‮ ‬اليمانيين
أ‮.‬د‮/ ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور‮❊‬
"صناعة الإسمنت".. مستقبل واعد وخطوات بإتجاه تحقيق الإكتفاء الذاتي
شوقي‮ ‬شاهر
ليس مجرد شعار ..بل ثورة
توفيق الشرعبي
المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬
سلام ومحبة
الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬
ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬
هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊
(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات
الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊
المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية
فاطمة الخطري*
ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮
علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد
بطاقة معايدة لليمن الموحد
د. عبدالخالق هادي طواف
أربعون عاماً من مسيرة النجاحات المؤتمرية
خالد سعيد الديني
أبو راس عمق الولاء والانتماء للوطن والمؤتمر .. وعنوان للقيادة والمسئولية
راسل‮ ‬القرشي
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
رياضة
المؤتمر نت - لاعبو اليمن يحتفلون مع زميلهم الذي أحرز هدفا في مرمى هونج كونج في مباراة يوم الأربعاء. تصوير: خالد عبدالله - رويترز

المؤتمرنت -
اليمن يحقق أول فوز له في تصفيات كأس أمم أسيا
حقق منتخب اليمن الأول لكرة القدم أول فوز له في تصفيات كأس أمم اسيا المقرر إقامة نهائياتها في قطر عام 2011 اثر فوزه اليوم بصنعاء على منتخب هونج كونج بهدف دون رد ضمن مباريات الجولة الثانية للمجموعة الأولى.

وتمكن لاعب المنتخب أكرم الصلوي الذي نزل بديلا لمحمد العماري مع بداية الشوط الثاني من تسجيل الهدف الوحيد في المباراة في الدقيقة السادسة من زمن الشوط بعد تجاوزه لأكثر من لاعب من دفاع هونج كونج ليسكن الكرة في يمين الحارس زانج تشون هي.

وبهذا الفوز يحرز المنتخب الوطني أول ثلاث نقاط في هذه التصفيات محافظا على المركز الثالث في المجموعة الأولى بانتظار ما ستسفر عنه مباراة اليابان والبحرين متصدرا المجموعة، بينما بقي رصيد هونج كونج خاليا من النقاط محتلا المركز الأخير.

وفي المباراة التي شهدت مستوى متوسطا تكافئ أداء الفريقين في الشوط الأول مع إضاعة منتخبنا لعدد اكبر من الفرص نتيجة التسرع في إنهاء الهجمة كا أخطرها في الدقيقة 34 عندما وضع المهاجم ياسر باصهي كرة خلفية بعد خروج حارس مرمى هونج كونج في القائم الأيسر للمرمى ولتعود الى منطقة الجزاء محدثة دربكة بين لاعبي الفريقين ويبعدها دفاع هونج كونج خارج الملعب بصعوبة.
وفي الدقيقة 20 ابعد الحارس زانج تشون تسديدة أوسام السيد القوية بكلتا يديه وبصعوبة بالغة.
واستطاع منتخب هونج كونج تهديد مرمى المنتخب الوطني في اكثر من مناسبة كان اخطرها الكرة الثابتة التي أبعدها الحارس سالم عوض بصعوبة الى ضربة ركنية وكرة أخرى للاعب تشان سوكي علت العارضة بسنتيمترات.
وفي الشوط الثاني الذي بدأ بضغط لمنتخب هونج كونج تمكن البديل أكرم الصلوي من إحراز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة السادسة بعد تخطيه عدد من لاعبي هونج كونج ويدخل منطقة الجزاء من الجهة اليمنى للحارس ليسدد الكرة في يسار الحارس.

الهدف أعطى دفعة معنوية للاعبي المنتخب ليتحسن أدائهم ويمارسون الضغط على مرمى هونج كونج عبر العمق حينا وعبر الأطراف أحيانا كثيرة إلا أن محاولاتهم لم تكن ناجحة لصلابة دفاع هونج كونج تارة ولعدم انهاء الهجمات بطريقة سليمة لعل أخطرها انفرادة ياسر باصهي بالحارس زانج تشون في الدقيقة 15 للشوط الثاني غير ان الكرة طالت عليه لتمر بجوار القائم.

كما أضاع علي النونو منتصف الشوط الثاني كرة سهلة داخل منطقة الجزاء ليسددها بجوار القائم الايسر لحارس هونج كونج.
وفي الثلث الأخير من المباراة التي حضرها جمهور يمني كبير حاول منتخب هونج كونج تعديل النتيجة من خلال بعض الهجمات كان أخطرها كرة البديل تشونج سو الذي تلقى كرة عرضية أساء التعامل معها ليضعها بعيدا عن الخشبات الثلاث لمرمى منتخبنا، بالإضافة إلى أن ضعف مستوى لاعبي هونج كونج وقلة خبرتهم حالت دون التعديل.
وفي المؤتمر الصحفي أكد مدرب المنتخب الوطني سامي نعاش ان مستوى المنتخب في تصاعد مستمر منذ تسلمه تدريب المنتخب قبيل مباراته مع قطر في خليجي 19.

وأشار إلى أن المنتخب يملك فرصة قوية للتأهل عن المجموعة خصوصا وان المنتخبين الياباني والبحريني يعانيان من مشاكل في صفوفهما.

وأكد بأن التشكيلة الحالية للمنتخب ستخضع للتغيير بدخول أسماء جديدة وقوية خلال الفترة القادمة، معتبرا الخروج بثلاث النقاط ثمينة فاتحة خير في مشوار التصفيات، داعيا الجميع الى المؤازرة.

من جانبه عبر مدرب منتخب هونج كونج الصربي ديجين انتونيك عن استيائه الشديد من نتيجة المباراة مشيرا إلى أن منتخبه يعاني من مشكلة إنهاء الهجمات على مدى خمسة أعوام سابقة وأنه يحاول معالجة هذا الخلل، مؤكدا أن مباراة الإياب ستكون أفضل بالنسبة له وأصعب للمنتخب اليمني.
وأشار المدرب إلى أن وضع منتخبه في المجموعة صعب وأنه يفكر حاليا في إكساب اللاعبين الجدد الخبرة من خلال مباريات هذه ألمجموعه وأن الخسارة لاتهمه، معتبرا مباراة اليوم إعداد للمباراة القادمة أمام اليابان وبأن منتخبه الأضعف بين منتخبات المجموعة.
ويخوض المنتخب الوطني الجولة الثالثة في المجموعة الأولى في 14 نوفمبر القادم عندما يستضيف المنتخب البحريني بصنعاء.

سبأ








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022