الأحد, 23-يونيو-2024 الساعة: 12:59 ص - آخر تحديث: 10:53 م (53: 07) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
الصدمات تتوالى في دوري الأبطال.. ورونالدو متماسك!



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من رياضة


عناوين أخرى متفرقة


الصدمات تتوالى في دوري الأبطال.. ورونالدو متماسك!

الجمعة, 26-أكتوبر-2012
المؤتمرنت - شهدت منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أكثر من صدمة الأربعاء بتعرض ريال مدريد الأسباني وميلان الإيطالي وآرسنال ومانشستر سيتي الإنكليزيين للهزائم.

فقد خسر ريال مدريد أمام بطل ألمانيا بوروسيا دورتموند 1-2 ضمن منافسات المجموعة الرابعة ، بينما خسر سيتي 1-3 من مضيفه الهولندي أياكس امستردام في المجموعة نفسها.

وافتتح روبرت ليفاندوفسكي التسجيل لبوروسيا دورتموند في الدقيقة 36 ثم أدرك النجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو التعادل لريال مدريد في الدقيقة 38، قبل أن يسجل مارسيل شميلتزر هدف الفوز لدورتموند في الدقيقة 65 من اللقاء.

وأكد شميلتزر بعد المباراة أن الفوز على ريال مدريد كان حلما تحول إلى حقيقة وقال: "إنه حلم كل لاعب أن يلعب أمام ريال مدريد ثم يسجل هدف الفوز في مرماه".

وأضاف: "أعتقد أننا أثبتنا لمنتقدينا الذين قالوا إننا لا نستطيع أن نلعب على المستوى الدولي أنهم مخطئون".

وأكّد البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد في مؤتمر صحفي بعد مباراة بروسيا دورتموند أنه لا يوجد سبباً للذعر في ريال مدريد.. مؤكداً على أن الطريق ما زال طويلاً.

وقال اللاعب للصحفيين: "ليس هناك دراما كبيرة.. فما زال الكثير من المباريات المتبقية، ونحن في وضع جيّد.. وكنّا نعلم إننا نلعب ضد فريق كبير وقوي جداً داخل ملعبه، هذه هي كرة القدم، وعندما تلعب أمام فريق كبير فإن فرص الفوز تكون متساويّة لكلا الفريقين".

وأضاف: "يجب علينا مواصلة القتال، لدينا بعض المباريات على ملعبنا ويجب علينا الفوز بها حتى نتمكن من العبور للجولة التالية، والرد الوحيد هو أن نلعب جيداً ونفوز بالمباريات المقبلة".

أما البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد فقد أكد انه كان يعرف مسبقا أن دورتموند فريق قوي وقال: "يتمتعون بالعديد من الكفاءات، كما أنهم منظمون ويلعبون بكثافة شديدة في الدفاع".

وأضاف: "كانت مباراة ممتعة. لم يتمكن أي من الفريقين من إحكام سيطرته على اللقاء، واعتقدت أن الفريق الذي سيسجل أولا في الشوط الثاني هو من سيفوز باللقاء".

وفي أمستردام ، نجح صاحب الأرض في تحويل تأخره إلى فوز رائع.

وتقدم مانشستر سيتي بهدف سجله سمير نصري في الدقيقة 22 ثم تعادل أياكس بهدف للاعب سيم دي يونغ في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، حسم أياكس المباراة لصالحه بهدفين سجلهما نيكلاس مويساندير وكريستيان ايركسن في الدقيقتين 57 و68 على الترتيب.

واعترف لاعب المنتخب الإنكليزي ميكا ريتشاردز بأن فريقه سيتي خسر أمام فريق جيد جدا وقال: "عندما تقدمنا عليهم، كانوا هم الفريق الأفضل، ولكن في الشوط الثاني بدأنا نتخبط عندما استقبلت شباكنا هدفهم الثاني".

وأضاف: "أشعر بخيبة أمل كبيرة بسبب الطريقة التي لعبنا بها، ولكن الفرصة مازالت قائمة أمامنا وسنبحث عن أخطائنا في تلك المباراة وسنحاول أن نلعب بمستوى أفضل في مباراتنا القادمة".

وارتفع رصيد دورتموند إلى سبع نقاط لينتزع صدارة المجموعة الرابعة متفوقا بفارق نقطة واحدة أمام ريال مدريد الذي تراجع إلى المركز الثاني.

وحصد أياكس أول ثلاث نقاط له في المجموعة محتلا المركز الثالث بينما تجمد رصيد مانشستر سيتي عند نقطة واحدة في المركز الرابع الأخير.

وفي لندن، أهدى الهولنديان الدوليان كلاس-يان هونتيلار وإبراهيم أفيلاي أول انتصار أوروبي لشالكه في إنجلترا على مدار تاريخه حيث سجل اللاعبان هدفين لفريقهما الألماني في شوط المباراة الثاني ليقوداه للفوز 2/ صفر على آرسنال ضمن منافسات المجموعة الثانية.

وكانت هذه الهزيمة الأولى لآرسنال على أرضه على مستوى دور المجموعات ببطولة دوري الأبطال خلال 39 مباراة.

ورغم أن هوب ستيفينز مدرب شالكه جامل فريقه برمته ولم يرد تحديد لاعبين بأعينهم باعتبارهم السبب في هذا الفوز فقد اعترف بأنه رصد بعض المشاكل بفريقه وقال: "لست راضيا عن أداء فريقي في شوط المباراة الأول ، كان علينا أن نتقدم قبل شوط المباراة الثاني. ولكنني سعيد بشكل الفريق بعد انتهاء استراحة ما بين الشوطين وبالطريقة التي لعبوا بها بعدها".

وأكد توماس فيرمايلين قائد آرسنال أنه يشعر بخيبة الأمل بعد هزيمة أمس وقال: "ببساطة لم نتمكن من تسجيل أي أهداف. بعد هزيمتنا في بداية الأسبوع (بالدوري الإنجليزي) حاولنا أن نقدم أداء أفضل ، وأشعر بخيبة أمل كبيرة لفشلنا في تحقيق ذلك".

وفي المجموعة الثانية نفسها خسر مونبلييه الفرنسي على ملعبه من أولمبياكوس اليونان 1-2.

وبهذه النتيجة تقدم شالكه إلى صدارة المجموعة الثانية برصيد سبع نقاط ويليه آرسنال في المركز الثاني برصيد ست نقاط. ويحتل أولمبياكوس المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط ثم مونبلييه في المركز الرابع الأخير.

وفي المجموعة الثالثة ، ضمن ملقا الأسباني تقريبا التأهل لدور ال16 بدوري الأبطال بتغلبه 1- صفر على ميلان بهدف للاعبه خواكين في شوط المباراة الثاني. وكان اللاعب نفسه أضاع ضربة جزاء لفريقه في وقت سابق بالمباراة.

وبهذه النتيجة وسع الفريق الأسباني فارق تصدره للمجموعة الثالثة إلى خمس نقاط أمام ميلان ، الثاني برصيد أربع نقاط. ويحتل زينيت سان بطرسبرج الروسي ، الذي تغلب 1- صفر على ضيفه البلجيكي أندرلخت في وقت سابق، المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط.

وأثبت باريس سان جيرمان الفرنسي أنه خصم قوي للغاية على دينامو زغرب الكرواتي حيث فاز عليه 2-صفر ليرفع رصيده إلى ست نقاط في المركز الثاني بترتيب المجموعة الأولى خلف المتصدر البرتغالي بورتو الذي تغلب على دينامو كييف الأوكراني 3-2 في مباراة المجموعة الأولى الأخرى.

وسجل المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، الذي يستعد ناديه الفرنسي لرفع راتبه إلى 14 مليون يورو (2ر18 مليون دولار) سنويا، هدف سان جيرمان الأول، واضاف جيريمي مينيز هدف سان جيرمان الثاني قبل نهاية شوط المباراة الأول بدقيقتين.
المصدر:يمني سبورت
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العامالمستقبل للوحدة

19

د. علي مطهر العثربيالاحتفاء بـ22 مايو تجسيد للصمود

27

إبراهيم الحجاجيالوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها

21

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮* الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر

20

إياد فاضل*ضبابية المشهد.. إلى أين؟

03

راسل القرشيشوقي هائل.. الشخصية القيادية الملهمة

03

عبدالعزيز محمد الشعيبي 7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد

14

د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي* المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس

14

علي القحوم‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل

12

أحمد الزبيري ست سنوات من التحديات والنجاحات

12

د. سعيد الغليسي أبو راس منقذ سفينة المؤتمر

12

بقلم/ غازي أحمد علي*‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني

15








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024