السبت, 20-يوليو-2024 الساعة: 12:14 م - آخر تحديث: 01:12 ص (12: 10) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
الرئيس: اليمن واعده بالخير إذا ما صدقت النوايا وتكاتف الجميع



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من أخبار


عناوين أخرى متفرقة


الرئيس: اليمن واعده بالخير إذا ما صدقت النوايا وتكاتف الجميع

الثلاثاء, 31-ديسمبر-2013
المؤتمرنت - استقبل الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم الشيخ محمد بن ناجي الغادر وعدد من مشايخ ووجاهات خولان.

وفي اللقاء رحب الرئيس بالجميع مثمنا المواقف الوطنية لأبناء خولان في كل المراحل والظروف لدعم امن واستقرار اليمن وتحقيق التطلعات والغايات التي ينشدها الجميع في ضل وطن امن وموحد ومستقر.

وقال الرئيس " ان اليمن اليوم على اعتاب مرحلة جديدة تتطلب من الجميع كلا في مكانه وموقعه الاسهام الصادق والفاعل لتحقيق النجاحات التي يتطلع اليها أبناء الوطن من خلال مخرجات مؤتمر الحوار الوطني".

واضاف" ان أبناء خولان قد عانو كثيرا خلال عقودا مضت وهو ما يستدعي اليوم ان ينالوا حقوقهم في الخدمات والوظيفة ومتطلبات الحياة الضرورية وهذا ما سيترجم على ارض الواقع من خلال مخرجات مؤتمر الحوار الوطني التي تكفل الحقوق والواجبات المتساوية والشراكة في السلطة والثروة والحكم الرشيد".

واستعرض الرئيس ما شهدته اليمن خلال الازمة الماضية ومعاناة المواطنين جراء تداعيات تلك الازمة والتي لولا توافق الجميع على تجنيب البلد ما لا يحمد عقباه من خلال المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة .

ولفت إلى انه لم يكن يوما متطلعا أو ساعيا للسلطة ولكن الظروف هي من فرضت عليه تحمل تلك المسئولية في ظرف استثنائي ومن اجل تجنيب الوطن مالات لا يستطيع احد التكهن بنهايتها.

وقال رئيس الجمهورية " ان قبول السلطة في تلك المرحلة لا تغري أحدا لحساسية الوضع وتعقيداته وتدهور الأوضاع على مختلف الاصعدة.. مشيرا الى انه من اجل الوطن يجب على الجميع في لحظة تاريخية ان نتحمل الأعباء والمهام بمسئولية لمصلحة السواد الأعظم من أبناء الوطن.

ولفت الأخ الرئيس الى ان ملفات الماضي مليئة بالمحطات الصعبة والمؤلمة التي عاشها اليمن بشطريه من حروب ومواجهات خلفت العديد من المآسي والاحداث المؤلمة ولكن اليوم علينا النظر الى الامام واغلاق صفحة الماضي باعتباره جزء من التاريخ ونستشف منه الدروس والعبر.

وأشار الرئيس الى ان اليمن واعدة بالخير اذا ما صدقت النوايا وتكاتف الجميع صوب تحقيق هدف وغاية واحدة لبناء وطن موحد وامن ومستقر يعيش في ظلة الجميع بسلام ووئام.

وقال الأخ الرئيس " انني اليوم بصفتي رئيسا للجمهورية ورئيسا لمؤتمر الحوار اقدم اعتذاري نيابة عن نظامي صنعاء وعدن لما حدث لمشائخ خولان في حادثة بيحان عام 72م .. واكد أن أبناء الشهداء الذين سقطوا في هذا الحادث المؤلم يعتبرون شهداء الثورة اليمنية وعلى الحكومة ان تهتم بأبناء الشهداء.

وفي اللقاء تلا الأخ يحي صالح احمد الزايدي بيان عن قبائل خولان قال فيه بداية اسمحوا لي فخامة الأخ الرئيس نيابة عن مشايخ ووجهاء واعيان خولان وأبناء الشهداء الابرار ان نحييكم ونشكر لكم استقبالكم لنا وهذا اللقاء يأتي كتضميد لجراحات غائرة طال امدها وان المصلحة الوطنية التي تحتم علينا اليوم طي صفحة الماضي بكافة ماسية وتداعياته.

وثمن البيان جهود الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية في لم الشمل وسعيه الحثيث والصادق لبناء وطن امن موحد مستقر يحفظ حقوق جميع أبنائه وهذا ما تجسد أيضا من خلال مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي مثلت المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية احد اهم موضوعاته في رد الاعتبار لكل من لحق به ضرر في الماضي القريب والبعيد ، مؤكدين اننا نعتبر انفسنا قدوة لغيرنا من ضحايا الصراعات السياسية في الوطن.

واوضح في البيان" ان قبائل خولان وهي تعلن من هنا ضرورة تجاوز ذلك الماضي بكل الامه وسلبياته في انها جادة في تجسيد أروع المواقف الوطنية كسباقة في المبادرة إلى تدشين المصالحة الوطنية التي الجميع تواق اليها اليوم اكثر من أي وقت مضى وندعو من هذا المقام كل القوى السياسية والاجتماعية الى مرحلة جديدة يسودها التسامح والوئام من اجل الوطن.

واكدت قبائل خولان في بيانها بانها مثلما حرصت دوما على ان لا تكون عائقا اما ما يوحد الصف وتعضيد الوحدة الوطنية فأنها اليوم اشد حرصا على نجاح مؤتمر الحوار الوطني الشامل ونجاح المصالحة الوطنية التي يتطلع اليها اليمنيون كافة .. معبرين عن اعتزازهم الكبير بموقف الأخ الرئيس المتمثل في الاعتذار نيابة عن السلطات و الحكومات السابقة لما حدث لهم من ضرر بمثابة البلسم على الجراح والذي يجعلنا نكبر فيكم هذا الموقف وطي صفحة الماضي بما لها او عليها.

سبأ
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العامالمستقبل للوحدة

19

محمد عبدالمجيد الجوهريمرثية في وداع الطود الذي ترجل.. اللواء خالد باراس

12

أ.د عبدالعزيز صالح بن حبتورأيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً

07

د. علي مطهر العثربيالاحتفاء بـ22 مايو تجسيد للصمود

27

إبراهيم الحجاجيالوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها

21

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮* الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر

20

إياد فاضل*ضبابية المشهد.. إلى أين؟

03

عبدالعزيز محمد الشعيبي 7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد

14

د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي* المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس

14

علي القحوم‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل

12

د. سعيد الغليسي أبو راس منقذ سفينة المؤتمر

12








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024