السبت, 25-مايو-2024 الساعة: 09:29 م - آخر تحديث: 09:24 م (24: 06) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
اللاعب اليمني.. ومشواره القصير مع الاحتراف



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من رياضة


عناوين أخرى متفرقة


اللاعب اليمني.. ومشواره القصير مع الاحتراف

الثلاثاء, 29-يونيو-2004
بقلم- علي عبدالجليل - عندما نسمع بأن اللاعب الفلاني تلقى عرضاً بالاحتراف في أحد الأندية العربية فإن ذلك الخبر يبعث السرور ويثلج الصدر وكنت أبدأ بالحديث عن ذلك اللاعب وعن المبلغ الذي سيتقاضاه مقابل احترافه وكأن الأمر يعنيني وفخوراً كوني يمنياً أن يكون هناك سفيراً للكرة اليمنية في المحافل العربية.
فاحتراف اللاعب اليمني خارجياً أعتبره حدثاً أو منجزاً رياضياً لكني لا أستطيع أن أستوعبه فهو يُعد بمثابة حُلم وسرعان ما يتبخر ذلك الحلم.
عندما أعلم بأن اللاعب اليمني تم الاستغناء عنه أو أن اللاعب اليمني لا يصلح للعب حتى في أندية الحواري أو أنه مستهتر غير ملتزم بالتمارين.
وإذا قمنا بحصر لاعبينا الذي احترفوا في الأندية العربية سنجد القلة الذين حققوا نجاحاً في احترافهم لا يتعدون الرقم (2) أما البقية فهم كالسراب عندما تقترب منه يختفي.
فهذا هو حال اللاعب اليمني عندما يذهب للاحتراف تختفي فيه كل مقومات اللاعب المحترف فاللاعب فؤاد عنقاد لم يدم طويلا مع نادي البحرين وكذلك علي النونو الذي أحترف مع المصري البور سعيدي والذي نال جائزة أفضل لاعب على دكة الاحتياط، أيضاً اللاعب أكرم الصلوي وشرف محفوظ وجمال العولقي الذي أحترف في البحرين البحريني فكانت فترة صلاحيته شهراً واحداً ليس أكثر فشد رحاله عائداً إلى أرض الوطن دون علم الاخوة البحرينيين وبحجة أن أمه مريضة فما كان من الإخوة البحرينيين إلا أن أرسلوا ببرقية إلى الاتحاد اليمني لكرة القدم تحمل في طياتها (لاعبكم مستهتر ولا يصلح للعب حتى في أندية الحواري) مثله مثل غيره من اللاعبين فاكرم الصلوي المحترف في نادي الهلال السوداني يعترف بأن احترافه كان غلطة كبيرة وعزى ذلك إلى المستوى العادي للدوري السوداني الذي لم يعد عليه بالفائدة المرجوة.
وسؤالنا هنا هل بالفعل الدوري السوداني لا يرتقي إلى المستوى المرجو لمحترف مثل الصلوي أم هي مجرد مبررات لذريعة الفشل التي خاضها الصلوي مع الاحتراف. أم أن الأندية العربية تتعاقد مع اللاعب اليمني لاكمال العدد في دكة الاحتياط ليس إلا.
ومنهم من ذهب إلى الإمارات ليشارك في دوري الشركات والمؤسسات الإماراتية لفترة محدودة ،يا ترى هل المشكلة تكمن في الوضع المادي الذي يعاني منه اللاعب اليمني وبالتالي يضطر إلى قبول مثل هذه العروض وكأنه يتقاضى بالأجر اليومي. وما هو سبب تدني مستوى اللاعب اليمني؟
حسب اعتقادي كرأي شخصي أن المشكلة تكمن في الآتي :-
· أولاً وبشكل أساسي في الوضع المعيشي الصعب الذي يعيشه اللاعب مع أسرته
· ثانياً الإمكانيات وتطبيق الاحتراف الصحيح هو ما ينقص اللاعب اليمني.
· ثالثاً عدم الالتزام والدقة والجدية في التمارين
· رابعاً تناول (القات) والجلوس لساعات طويلة كمضيعة للوقت.
· خامساً عدم المراقبة الدائمة من اتحاد كرة القدم للاعبين وفرض عقوبات صارمة قد تصل إلى الفصل ضد أي لاعب يتعاطي القات أو يشرب السجائر.
وبالفعل لقد شاهدت بأم عيني لاعبين في المنتخب الوطني للشباب يمضغون القات .
ولكن يجب علينا أن نعطي كُلاً ذي حقاً حقه فاللاعبان خالد عفارة وعادل السالمي هم خير من مثل الكرة اليمنية فاللاعب خالد عفارة أحترف في النجمة اللبناني لموسمين وظهر بمستوى رائع ومشرف ذاد عن مرمى النجمة اللبناني 24 شهراً وبالفعل يستحق لقب وزير الدفاع كما يلقبه البعض.
أيضاً اللاعب عادل السالمي المحترف في نادي ظفار العماني وهو أحد الأندية العريقة في عُمان لعب ست مباريات سجل فيها ثلاثة أهداف ولكن الإصابة منعته من مواصلة المشوار مع ظفار العماني.

comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العامالمستقبل للوحدة

19

إبراهيم الحجاجيالوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها

21

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮* الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر

20

إياد فاضل*ضبابية المشهد.. إلى أين؟

03

راسل القرشيشوقي هائل.. الشخصية القيادية الملهمة

03

عبدالعزيز محمد الشعيبي 7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد

14

د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي* المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس

14

توفيق عثمان الشرعبي«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود

14

علي القحوم‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل

12

أحمد الزبيري ست سنوات من التحديات والنجاحات

12

د. سعيد الغليسي أبو راس منقذ سفينة المؤتمر

12

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬

15

بقلم/ غازي أحمد علي*‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني

15








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024