الإثنين, 22-يوليو-2024 الساعة: 07:38 ص - آخر تحديث: 01:40 ص (40: 10) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
المشاركون يشيدون بما تضمنته المبادرة اليمنية لتفعيل العمل العربي المشترك



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من قضايا وآراء


عناوين أخرى متفرقة


المشاركون يشيدون بما تضمنته المبادرة اليمنية لتفعيل العمل العربي المشترك

السبت, 18-أكتوبر-2003
المؤتمر نت - متابعات -وكالة انباء لبنان -
أشاد المشاركون في ندوة النظام العربي الإقليمي والمبادرات العربية لتطوير جامعة الدول العربية-المبادرة اليمنية نموذجا التي بدأت اليوم في العاصمة اللبنانية بيروت- بما تضمنته المبادرة اليمنية من مبادى لتفعيل وتطوير العمل العربي المشترك.
وأكد الدكتور عبد الكريم الارياني المستشار السياسي لرئيس الجمهورية الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام انه رغم نشوء جامعة الدول العربية في 23آذار 1945 والتي كانت تضم خمس دول , ثم توالت الانضمامات لكي تصبح الآن 22 دولة ورغم كل الاتفاقات التي تم التوقيع عليها كالأمن القومي والوحدة الاقتصادية, والسوق العربي المشتركة واستراتيجية العمل الاقتصادي المشترك وأخيرا منطقة التجارة العربية الحرة التي اتفق عليها في قمة عمان عام 2001 ، ومؤسسات ومجالس الجامعة, ومنها محكمة العدل العربية التي جرى التوقيع عليها عام 1964 والتي لم تلد بعد،. إلا انه ومقابل كل ذلك, فان الاتحاد الأوروبي الذي ولدت فكرته بعد ولادة جامعة الدول العربية, فقد تم عام1951 من خلال ست دول أوروبية" وهذا ما طرحته المبادرة اليمنية التي دعت إلى قيام اتحاد عربي .
وأشار الدكتور الارياني إلى أن الحديث عن تعديل ميثاق جامعة الدول العربية بدأ في قمة فاس في العام 1974 ومع ذلك لم يتم حتى الآن .
وأعرب عن أمله في إصلاح النظام العربي الإقليمي واستخلاص علل هذا النظام لتدارك أخطاء المستقبل.
علي ناصر محمد رئيس المركز العربي للدراسات الاستراتيجية الرئيس اليمني الأسبق قال:تعرضت الجامعة العربية منذ تأسيسها لمجموعة من التحديات والإشكاليات على مدى نصف قرن, بنكبة فلسطين وقيام إسرائيل عام 1948, وحتى احتلال العراق تعرض خلالها النظام الإقليمي العربي وأمن الأمة العربية لمخاطر هائلة لا يمكن تجاهل تداعياتها وتأثيراتها راهنا ومستقبلا.
وأضاف علي ناصر:" في حين تتجه دول العالم إلى التجمع والاتحاد والتكامل الاقتصادي, فقد اخفق النظام العربي الإقليمي في تحقيق أي قدر من النجاح على هذا الطريق. وأكد أن الرهان الحقيقي يجب أن ينصب على بناء تضامن عربي فعال يراعي متغيرات العصر دون تفريط بمصالح الأمة, يرصد الموازين دون تجاهل لقدرات الأمة وإمكانياتها في الدفاع عن مصالحها. إن اتهام سوريا بأنها دولة ترعى الإرهاب, في الوقت الذي تحتل إسرائيل جزءا من أراضيها يدل على استمرار الازدواجية في السياسة الاميركية التي تتجاهل الحقوق العربية المشروعة وبما يؤدي إلى مزيد من العداء لأمريكا, وان تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة لن يتحقق إلا بسلام عادل وشامل. وختم قائلا: إن التوصل إلى (صيغة) لجامعة دول عربية أكثر فعالية, يكمن في التمسك ببقائها أولا ثم العمل على تطويرها انطلاقا من المبادرات العربية والتي تهدف لنقل الجامعة العربية من وضعها الحالي إلى كيان عربي جديد يعبر عن نظام جديد يتوافق مع المتغيرات الإقليمية والدولية في جميع المجالات.
وحيا الأستاذ نور الدين حشاد نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية المبادرة اليمنية لتطوير الجامعة العربية التي قدمت في قمة بيروت العام2000 م.
وقال حشاد :"إن الظروف التي نمر بها صعبة, وان العالم العربي مستهدف منذ أكثر ن قرن لأسباب استراتيجية والموقع والثروات, مشيرا إلى تسارع الهجمة وبشكل غير مسبوق على الأمة العربية , في حين لم تكن مهيأة لمتابعة هذا النوع من الهجوم او حتى لرد الفعل عليه. وأكد حشاد على أهمية الندوة "التي تسبق قمة تونس بخمسة اشهر, والتي تبحث تعديل ميثاق الجامعة.
السفير زيدان الصغير ممثل وزير الخارجية اللبنانية رئيس مركز الأبحاث في وزارة الخارجية قال :"إن العالم العربي يواجه تحديات جّمة مما يتطلب تحديد معالم المرحلة المقبلة, داعيا إلى اخذ عبر الماضي بعين الاعتبار. وأضاف:" إن هذه الندوة وبمشاركة خمسين شخصية فكرية, ورؤساء حكومات ووزراء سابقين, إنما تعكس المستوى الرفيع للمنظمين والمشاركين وتأتي في وقت يقوم فيه أمين عام جامعة الدول العربية الدكتور عمرو موسى بإعداد تقرير حول هذا الموضوع". وأعلن أن الجامعة ستعقد اجتماعا خاصا لمعالجة مسألة العمل العربي المشترك, وان اقتراحات الدول العربية بدأت ترسل إلى مقر الجامعة.

يشار الى ندوة "النظام العربي الإقليمي والمبادرات العربية لتطوير جامعة الدول العربية - المبادرة اليمنية نموذجا والتي تستمر ثلاثة ايام ينظمها المركز العربي للدراسات الاستراتيجية والمركز العام للدراسات والبحوث والاصدار في صنعاء, ومركز دراسات المستقبل-صنعاء.
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العامالمستقبل للوحدة

19

محمد عبدالمجيد الجوهريمرثية في وداع الطود الذي ترجل.. اللواء خالد باراس

12

أ.د عبدالعزيز صالح بن حبتورأيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً

07

د. علي مطهر العثربيالاحتفاء بـ22 مايو تجسيد للصمود

27

إبراهيم الحجاجيالوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها

21

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮* الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر

20

إياد فاضل*ضبابية المشهد.. إلى أين؟

03

عبدالعزيز محمد الشعيبي 7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد

14

د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي* المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس

14

علي القحوم‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل

12

د. سعيد الغليسي أبو راس منقذ سفينة المؤتمر

12








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024