الأحد, 21-يوليو-2024 الساعة: 07:15 م - آخر تحديث: 07:14 م (14: 04) بتوقيت غرينتش
Almotamar English Site
موقع المؤتمر نت
المؤتمر والتحالف يرحبان بدعوة الرئيس للتهدئة الإعلامية وتنفيذ باقي المبادرة وآليتها



خدمات الخبر

طباعة
إرسال
تعليق
حفظ

المزيد من أخبار


عناوين أخرى متفرقة


المؤتمر والتحالف يرحبان بدعوة الرئيس للتهدئة الإعلامية وتنفيذ باقي المبادرة وآليتها

الجمعة, 26-أكتوبر-2012
المؤتمرنت - رحبت قيادة المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني بما تضمنته كلمة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي، بمناسبة عيد الأضحى المبارك والتي تضمنت العديد من القضايا مثلت حرص رئيس الجمهورية الدائم على إخراج البلد من أزمتها وتهيئة الأجواء المناسبة لإنجاح الحوار ، مؤكدة على أهمية ما تضمنته كلمة رئيس الجمهورية فيما يخص تنفيذ ما تبقى من المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية "المزمنة" وحث كل الأطراف على "التهدئة الإعلامية" كون هذا الأمر سواء فيما يخص الأعلام "المرئي أو المقروء أو المسموع" يشكل أحد العوائق التي تحول دون تطبيع الأوضاع ويعزز حالة الشرخ الوطني الذي خلفته الأزمة الأخيرة التي مرت بها البلاد .

وأكدت قيادة المؤتمر وأحزاب التحالف _ في بيان صادر عنها _ أنها إذ ترحب بدعوة رئيس الجمهورية للتهدئة الإعلامية فإنها تبدي استعدادها للاستجابة الكاملة لها عند أي دعوة من رئيس الجمهورية للأطراف، متمنية على الأطراف أن تتحلى بنفس الروح وأن يتجه الجميع لوضع الآلية المناسبة للتنفيذ وبإشراف رئيس الجمهورية وبما من شأنه إيقاف المهاترات الإعلامية التي لا تزيد الأمور إلا تعقيداً وتعزز الشرخ في المجتمع ولا تقود لأي وفاق أو تمهد لحوار وطني بناء عبر مؤتمر الحوار الوطني الذي يجري الترتيب لانعقاده.

وأضاف البيان : أن قيادة المؤتمر والتحالف وهي تضع دعوة رئيس الجمهورية فيما يخص "التهدئة الإعلامية" موضع التقدير والاحترام .. فإنها تشدد على أهمية ما ورد في كلمته فيما يخص تنفيذ ما تبقى من المبادرة الخليجية والآلية التنفيذية وترى أن ذالك أمر في غاية الأهمية ومالم يتم التنفيذ فإن ذلك سينعكس سلباً على الوطن وأمنه واستقراره وعلى روح الوفاق والحوار الوطني وهو مالا يتمناه المؤتمر ، معربا عن أمله في الوقت ذاته أن يذهب الجميع إلى المؤتمر الوطني متفرغين للحوار وبروح التسامح والوفاق كي تتوفر الأجواء الصحية التي تهيئ لحوار بناء يتفرغ فيه الجميع للتعامل مع قضاياه والسعي لإنجاحه .

وجدد البيان التأكيد على أن دعوة رئيس الجمهورية لتنفيذ ما تبقى من المبادرة والآلية التنفيذية جاءت في وقتها المناسب لتعبر عن حرص كامل من قبل رئيس الجمهورية على تحقيق الغايات المتوخاه من تلك المبادرة ، داعيا كل الأطراف للعمل على التنفيذ كل فيما يخصه وأن يتحمل من يتقاعس أو يتلكئ عن التنفيذ مسئوليته الكاملة ليكون الرأي العام في الداخل والدول الراعية للمبادرة على علم كامل بالطرف المتخلف والمتعنت والذي يعمل على إعاقة تنفيذ المبادرة وآليتها التنفيذية .

وشدد البيان على أن المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني وقد وفو بالتزاماتهم فيما يخص المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ليأملون أن يضع رئيس الجمهورية الأطراف جميعاً أمام المصارحة حول مستوى تنفيذ كل طرف ، وإذا ما بقي شيء بالنسبة للمؤتمر وأحزاب التحالف فإنها على استعداد لتنفيذه دون قيد أو شرط رغم القناعة المسبقة بأن كل الالتزامات الواردة في المبادرة والآلية التي تخص المؤتمر وحلفائه قد نفذت وأن الطرف الآخر هو من يعيق تنفيذ باقي البنود .

وتوجهت قيادة المؤتمر والتحالف الوطني بالشكر والتقدير لفخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبد ربه منصور هادي الذي بذل كل ما بوسعه لإخراج اليمن من الأزمة وتحمل المسئولية في أصعب الظروف ، وحثت في هذا الصدد جميع الأطراف في الساحة الوطنية العمل معه دون كلل أو ملل لتحقيق الأمن والاستقرار وحل المعضلات والمشكلات وإخراج البلد من الأزمة والتعامل مع المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية بشكل كامل دون تلكؤ أو اختلاق للمعاذير ودون انتقاء ..كون ذلك من الضمانات الرئيسية لنجاح الجهود التي يبذلها رئيس الجمهورية ونجاح أعمال مؤتمر الحوار الوطني المزمع عقده وتوفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين وإنعاش الاقتصاد الوطني وتحسين مستوى معيشة المواطنين وتجاوزهم المحنة التي عاشوها خلال الأعوام 30011- 2012 وألقت بضلالها على حياتهم معيشتهم ومستقبلهم .

وأشاد البيان بالصبر اللامحدود الذي أبداه المواطنون خلال فترة الأزمة، مضيفا: أنه ومن غير المنطقي أن تستمر الأزمة وكل ما نتج عنها من تبعات إلى مالا نهاية وتتسع رقعة خطرها يوماً بعد يوم تاركة وراءها إضرار محدقة بوحدة اليمن وأمنه واستقراره وملقية بضلالها على جميع مناحي الحياة .

وجددت قيادة المؤتمر والتحالف التأكيد على أنها وهي تعلن استجابتها لدعوة رئيس الجمهورية التي تضمنتها كلمته في مناسبة عيد الأضحى المبارك بشأن تنفيذ ما بقي من بنود المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية والتهدئة الإعلامية بين مختلف الأطراف ، فأنها تؤكد استعدادها للتعامل مع تلك الدعوات وأنها جاهزة متى ما أراد رئيس الجمهورية دعوة الأطراف إليه ولن تتردد في أي لحظة .

وختمت قيادة المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني بيانها، بتقديم التهنئة لفخامة رئيس الجمهورية والحكومة والشعب اليمني قاطبة بمناسبة عيد الأضحى المبارك ، سائلة الله أن يعيده وقد تجاوز اليمن وأبنائه المحنة التي يعيشونها منذ بداية الأزمة .. متمنية أن تكلل كل مساعي رئيس الجمهورية بالنجاح لتحقيق آمال وتطلعات الشعب اليمني.
comments powered by Disqus

اقرأ في المؤتمر نت

صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العامالمستقبل للوحدة

19

محمد عبدالمجيد الجوهريمرثية في وداع الطود الذي ترجل.. اللواء خالد باراس

12

أ.د عبدالعزيز صالح بن حبتورأيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً

07

د. علي مطهر العثربيالاحتفاء بـ22 مايو تجسيد للصمود

27

إبراهيم الحجاجيالوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها

21

فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮* الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر

20

إياد فاضل*ضبابية المشهد.. إلى أين؟

03

عبدالعزيز محمد الشعيبي 7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد

14

د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي* المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس

14

علي القحوم‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل

12

د. سعيد الغليسي أبو راس منقذ سفينة المؤتمر

12








جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024